آخر المستجدات
تسجيل 20 إصابة جديدة بكورونا في غور الصافي محافظ الكرك يوضح آلية الحظر الشامل في الأغوار الجنوبية العضايلة: خلل في إدخال البيانات كان سبب الخطأ حول إصابات الطفيلة الرمثا: نتائج 30 عينة من مخالطي مصاب الطرة بكورونا سلبية الخوالدة ينفي ما أورده الموجز الإعلامي حول تسجيل إصابات بالكورونا في الطفيلة إنهاء تكليف د. الخشمان من إدارة مستشفى الأمير حمزة ونقل د. عدنان اسحق إلى مديرية الشؤون الصحية في العاصمة وفاة و196 إصابة جديدة بكورونا في الأردن توق: أسس القبول الجامعي الجديدة لا تلغي امتحان التوجيهي ولا علاقة لها بخصخصة التعليم العواد: لم نتبلغ بأي توجه حكومي لإعادة فتح صالات المطاعم حقوقيون يستهجنون لغة التهديد الحكومية.. ويؤكدون عدم الحاجة لأمر الدفاع رقم 16 اسحق للأردن24: ندرس حجر المصابين بكورونا من الأطفال بعمر خمس سنوات فما دون منزليا الفشل الحكومي المركب.. بين لغة مسطحة ونزعة ترويعية! الزميل نبهان ومواطنان اثنان يناشدون الملك التدخل لإعادتهم إلى الوطن من سورية محافظة للأردن 24: مطاعيم الانفلونزا مفيدة جدا للوقاية من مضاعفات الكورونا الجبور للأردن24: نتتبع شركات التطبيقات غير المرخصة لحجبها.. ورصدنا 14 شركة التربية: عدم دخول الطالب للمنصة سيحتسب غيابا الكلالدة: الانتخابات العشائرية الداخلية لا تختلف عن حفلات الزفاف.. وأحلنا (4) قضايا للادعاء العام سعد جابر: لقاح كورونا قد يتوفر في كانون.. وسننتقل إلى عزل الكوادر الصحية والأطفال منزليا فرض حظر التجوّل الشامل في سويمة والروضة بلواء الشونة الجنوبيّة اعتباراً من الأحد الناصر لـ الاردن24: ملتزمون باستكمال تعيين الكوادر الصحية خلال أسبوعين.. و447 ممرضا اجتازوا الامتحان

حتى 2021.. كيف دخل كورونا "مرحلته الجديدة"؟

الاردن 24 -  
تجاوزت حالات الإصابة بفيروس كورونا في أنحاء العالم 11 مليونا، الجمعة، في منعطف مهم آخر في تفشي المرض، الذي دخل مرحلة جديدة بحسب الأرقام المعلنة يوميا في عدد كبير من دول العالم.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن عدد الإصابات المسجل أكبر من ضعفي عدد حالات الإصابة بالإنفلونزا الحادة الذي يتم تسجيله سنويا.

بينما زاد عدد الوفيات في أنحاء العالم عن 520 ألف وفاة بسبب كوفيد-19 حتى الآن، وهو تقريبا نفس عدد الوفيات الناجمة عن الإنفلونزا سنويا.

وجرى تأكيد أول حالات الإصابة بالفيروس في 10 يناير في ووهان بالصين، قبل أن تزيد الإصابات والوفيات في أوروبا، ثم الولايات المتحدة، ثم روسيا.

والآن دخل الوباء مرحلة جديدة، تعاني فيها الهند والبرازيل من أكثر من عشرات آلاف الإصابات في اليوم، الأمر الذي يضغط بشدة على مواردهما.

وشهدت دول، من بينها الصين ونيوزيلندا وأستراليا، موجات جديدة في الشهر الماضي، على الرغم من كبح انتشار العدوى في الداخل إلى حد كبير.

وتعمل كثير من الدول الأشد تضررا على تخفيف إجراءات العزل العام الرامية لإبطاء انتشار الفيروس، مع إجراء تعديلات واسعة النطاق على أنماط العمل والحياة، يمكن أن تستمر لعام أو أكثر، إلى حين توافر اللقاح.


وتعاني بعض البلدان من عودة الزيادة في حالات الإصابة، الأمر الذي يدفع السلطات إلى معاودة فرض إجراءات العزل جزئيا، فيما يقول خبراء إنه يمكن أن يكون نمطا متكرر الحدوث حتى عام 2021.

وسجلت الولايات المتحدة أكثر من 55400 إصابة بمرض كوفيد-19 الخميس، وهو رقم قياسي عالمي جديد للحالات المسجلة في يوم واحد، حيث زادت الإصابات في غالبية الولايات.

وأوقف بعض حكام الولايات المتحدة خططا لإعادة فتح الاقتصاد في مواجهة الزيادة في الحالات.

وحدث ما يقرب من ربع الوفيات المعروفة في العالم في الولايات المتحدة التي قارب العدد فيها 129 ألف حالة.

ويمثل عدد المصابين في دول أميركا اللاتينية، ومن ضمنها البرازيل ذات المليون ونصف المليون إصابة تقريبا، 23 في المئة من الإجمالي العالمي. وأصبحت الهند المركز الجديد للتفشي في آسيا، وقفز العدد فيها إلى 625 ألف حالة.

وتمثل الحصيلة الآسيوية حوالي 12 في المئة من إجمالي الإصابات على مستوى العالم، والشرق الأوسط حوالي 9 في المئة، بحسب إحصاء لرويترز يستند إلى التقارير الحكومية.

وفي بعض البلدان ذات القدرات المحدودة على إجراء الاختبارات، لا تعكس أعداد الحالات سوى نسبة صغيرة من إجمالي الإصابات. وأصبح معروفا أن حوالي نصف الأشخاص الذين جرى الإبلاغ عن إصابتهم قد تعافوا.
 
Developed By : VERTEX Technologies