آخر المستجدات
"الصحة العالمية": كورونا أثبت عدم جاهزية العالم لمواجهة الجائحات الكلالدة: الانتخابات العشائرية الداخلية لا تختلف عن حفلات الزفاف.. وأحلنا (4) قضايا للادعاء العام سعد جابر: لقاح كورونا قد يتوفر في كانون.. وسننتقل إلى عزل الكوادر الصحية والأطفال منزليا فرض حظر التجوّل الشامل في سويمة والروضة بلواء الشونة الجنوبيّة اعتباراً من الأحد الناصر لـ الاردن24: ملتزمون باستكمال تعيين الكوادر الصحية خلال أسبوعين.. و447 ممرضا اجتازوا الامتحان الاردن: تسجيل ثلاث حالات وفاة و(211) اصابة محلية جديدة بفيروس كورونا #نظرية_الضبع تجتاح فيسبوك الأردنيين - فيديو المطاعم السياحية تطالب بالتراجع عن اغلاق صالاتها: قرار ظالم وغير مبرر اربد: نقل الكلب المصاب بكورونا إلى منطقة عزل حرجية سالم الفلاحات يكتب: العشائر والأحزاب السياسية.. خبز الشعير 1/2 لجنة الأوبئة : اصابة بعض الحيوانات بالكورونا لا تعتبر مصدرا كبيرا لانتقال العدوى للانسان العضايلة: مخالفة التجمعات تشمل جميع الحضور وليس صاحب المناسبة فقط بين مناعة المجتمع الأردني والتفشي المجتمعي للوباء.. خبراء يوضحون دلالة الدراسة الحكومية الأخيرة خبراء لـ الاردن24: الأردن أمام أزمة حقيقية.. والاقتصاد يعيش أوضاعا كارثية التعليم العالي تعلن معايير القبول الجامعي الجديدة: نريد تخفيف عقدة التوجيهي! أكاديميون يحذّرون من تغيير أسس القبول الجامعي: هدم للتعليم العالي.. والواسطة ستكون المعيار الممرضين تعلن أسماء المقبولين للتدريب والتشغيل في ألمانيا التعليم العالي: لا تغيير على دوام طلبة الجامعات الفاشونيستا.. عندما تغزو فتيات البلاستيك المنظومة الثقافية! محافظ العاصمة : فك الحجر عن 13 بناية في عمان

عمر المجلس الثامن عشر

المحامي معاذ وليد ابو دلو
لاحل لمجلس النواب الا بعد ان ينهي الدورة العادية الاخيرة من عمره في العام القادم هذا ما تحدث به جلالة الملك ولمح له خلال الاجتماع الاخير بعدد من الشخصيات السياسية والاقتصادية والاعلامية ، وهذا الحديث كنت انا قد تحدثت به امام جلالة الملك وولي العهد الامين في احد اللقاءات السابقة التي كنت ضيفا عليها .

لاشك ان مجلس النواب الحالي لا يحوز على رضا الشعب ولكن لا مصلحة من حل المجلس الثامن عشر في هذا الوقت كون انه لو تم ، سوف نضطر لاجراء انتخابات نيابية جديدة خلال اربعة اشهر من تاريخ الحل استنادا للدستور بنفس القانون الذي جاء بهذا المجلس مما يعني باننا لا نكون قد غيرنا شيئا حيث ان هذا القانون سوف يعيد اغلب الاعضاء المتواجدين في المجلس الحالي والغاية من الحل الذي يطالب به الشعب وبعض القوى هو انتخاب أو وصول شخصيات سياسية قادرة على القيام بدورها الرقابي والتشريعي وهذا الامر يتطلب تعديل قانون الانتخاب الحالي وهو الذي يجب ان يحدث خلال الدورة العادية الاخيرة من عمر مجلس النواب الثامن عشر .

لهذا يجب ان يعي المواطن انه لا مصلحة لحل المجلس حاليا في هذا الوقت ،وبذات الوقت برائي انه لا فائدة من رحيل الحكومة الحالية في هذا الوقت ايضا والافضل اكمال الشهور القادمة لحين انتهاء عمر مجلس النواب الحالي ومعه ترحل هذه الحكومة ، على امل ان يعدل قانون الانتخاب بما يكون قريب من طموحات المواطن والقوى السياسية لوصول الشخصيات والاحزاب والتكتلات السياسية التي تقدم للوطن ويقوم المجلس القادم بدوره الدستوري من خلال الرقابة على اعمال الحكومات التي يجب ان تقدم الحلول للمشكلات الداخلية والخارجية والعمل عليها للخروج من ازمتنا وبالاضافة لدوره التشريعي بتشريع القوانين التي تصب في مصلحة المواطن و الوطن ، لهذا الافضل ان يقوم رجال القانون والسياسية بتوعية المواطن على هذا الامر وان يكونوا هم على اطلاع على نصوص الدستور التي ترسم وتبين الخارطة السياسية لعمل السلطات وادوارها واوقاتها الزمنية الدستورية وان نبتعد عن الخطابات والتصريحات الشعبوية التي لا تسمن ولا تغني .
 
Developed By : VERTEX Technologies