آخر المستجدات
«النقل العام».. مشكلات لا حصر لها وحلول في الأدراج! المجالي يستهجن رفض العيسوي ارسال طائرة لنقل مواطن أصيب بجلطة دماغية في السعودية “التربية تحذر المدارس الخاصة من حرمان الطلبة تبعا لأمور مالية غنيمات تستقبل أمهات شهداء البحر الميت.. وأبو سيدو: الرزاز حاول استباق الاعتصام امام قصر الحسينية بني هاني لـ الاردن24: عطاء السوق المركزي بعد شهر رمضان.. والمسلخ قبل نهاية العام مجلس الوزراء يقر النظام المعدل لنظام الابنية والتنظيم بعمان غرايبة يؤكد دور الحكومة في إيجاد بيئة آمنة ومستقرة للاستثمار المعطلون عن العمل امام الديوان الملكي: لن نقع في فخّ الوعود مجددا - صور الملك: عمري ما رح أغير موقفي بالنسبة للقدس.. هذا خط أحمر.. وشعبي كله معي توقيف مقاول ومهندس بالجويدة جراء تجاوزات في تنفيذ طريق بالجنوب غداة عيد الأم.. الملك يعلن عن مفاجأة مفرحة للغارمات خالد رمضان لـ الاردن24: صفقة القرن مسار بدأ تنفيذه بتواطؤ عربي رسمي.. ونحتاج إلى ثورة بيضاء التربية تعمم على المدارس: نتائج الدورة التكميلية لن تعتمد في قوائم أوائل المملكة الامن يحقق بمقتل رجل وامرأة داخل منزل في خريبة السوق مراد لـ الاردن24: مستمرون بضبط سوق العمل.. ولجنة دراسة أوضاع العمالة الوافدة تواصل عملها الخارجية: لا أردنيين ضمن ضحايا انهيار سقف مسجد في الكويت السلايطة لـ الاردن24: لا نصّ قانوني يلزمنا بعرض نتائج الفرز على الأبواب.. وحددنا موعد انتخابات الفروع ذنيبات ل الاردن٢٤: دمج عدة بطاقات في الهوية الذكية.. و"حجز الرخص" يعيق اضافتها للبطاقة الأردن .. الرزاز وكل هذه العواصف أبو حسان ل الاردن٢٤: اتصالات لاعادة فتح وتشغيل المنطقة الحرة السورية الأردنية
عـاجـل :

"إدارية الأعيان" تُناقش تفاصيل حزمة قرارات الإصلاح الإداري وتطوير القطاع العام

الاردن 24 -  
ناقشت اللجنة الإدارية في مجلس الأعيان برئاسة العين مازن الساكت، اليوم الخميس، تفاصيل حزمة قرارات الإصلاح الإداري وتطوير القطاع العام، التي أقرها مجلس الوزراء نهاية شهر تشرين الثاني الماضي.
وترتبط حزمة القرارات بعشرة محاور أساسية، هي: التعاقدات، والحوكمة المؤسسية، والدوام الرسمي، والاستخدام الأمثل للموارد البشرية (تحديد وإعادة توزيع الفوائض)، وأهداف الوحدات التنظيمية، والإحلال والتعاقب، والخدمات الحكومية، والمتسوق الخفي، وتعزيز التواصل مع المواطنين من خلال المنصة الإلكترونية الحكومية (بخدمتكم)، ودور وحدات التطوير المؤسسي في المؤسسات الحكومية.
وقال العين الساكت إن القرارات الحكومية جاءت بعد أن تم إلغاء وزارة تطوير القطاع العام، واستحداث منصب وزير دولة لتطوير الأداء المؤسسي، مؤكدا أهمية الرقابة الإدارية في القطاع العام، إذ أنها لا تقل أهمية عن الرقابة المالية، وتعتبر أحد الخيوط الرئيسة التي تشير إلى مواطن الضعف والتجاوزات.
وأوضح العين الساكت أن أغلب محاور القرارات موجودة ضمن برامج في الوزارات وديوان الخدمة المدنية، مشيرا إلى أن اللجنة تُعنى بدراسة القوانين والأمور والاقتراحات التي تتعلق بالإدارة العامة والإدارة المحلية، والأمور التي تتعلق بالموظفين العموميين.
بدورهم ناقش الأعيان الموضوعات الواردة في البرنامج الحكومي، مؤكدين وجودها في البرامج التنفيذية للوزارات والإدارات المختلفة، وفي عمل ديوان الخدمة المدنية.
وأشاروا إلى أهمية تعزيز مبدأ "المساءلة" الذي يلعب دورًا رئيسًا في إنجاح البرنامج الإصلاحي الشامل الذي تسير ضمنه المملكة، كما أنه يحد من التجاوزات التي قد تكون تجذرت في بعض الحالات.
-- (بترا)