آخر المستجدات
ترجيح تثبيت أسعار المحروقات للشهر القادم الضريبة توضح حول اجراءات تفتيش مستشفى خاص: معلومات استوجبت زيارة مفاجئة كوشنر يلغي زيارته لإسرائيل والبيت الأبيض يعارض "الضم" قبل الصفقة الناصر: الحكومة ملتزمة بالاتفاق مع مجلس النقباء حول الزيادات على العلاوات بشار العمري يوضح حول استقالته: موقع مدير عام الهيئة سيُلغى.. وسأعود للتدريس الكرك تضمن تفوّقها النوعي.. والطفايلة يضخّمون كرة الثلج اعلان زيادة رواتب متقاعدي الضمان المبكر الأحد.. والقرارعة يلوّح باعتصام مفتوح من هو الجاسوس الاسرائيلي الذي ترأس تحرير صحيفة كبرى وأسهم ابنه في صناعة أوسلو؟ الزعبي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام.. وعائلته تطالب بإصدار حكم نهائي اعتقال الناشط المشاقبة أثناء زيارة شقيقه المعتقل التلهوني لـ الاردن24: قرار الداخلية جزء من حلّ مشكلة المتعثرين.. ونأمل بتطبيق "الاسوارة الالكترونية التربية لـ الاردن24: خطة لانشاء مجمعات رياض أطفال.. ومخاطبات لتأمين جزء من الرواتب وفد العمل إلى ألمانيا يثير تساؤلات عديدة.. والبطاينة لـ الاردن24: الحكومة لن تتحمل كامل النفقات منخفض جوي يؤثر على المملكة غدا وثلوج فجر الجمعة متحدثون لـ الأردن24: ترخيص جامعات طبية خاصة سيرهق القطاع.. والأولى دعم الجامعات الرسمية المالية: زيادات الرواتب ستصرف الشهر الجاري مواطنون يشترون الكاز بالزجاجة.. وسعيدات لـ الاردن24: على الحكومة بيعه بسعر الكلفة الرزاز يغادر إلى دافوس وأيمن الصفدي رئيساً للوزراء بالوكالة التعليم العالي: استقالة أمين عام الوزارة تمت بناءً على طلبه تجمع اتحرك يستهجن قيام نائب أردني بإجراء مقابلة على قناة صهيونية

ناشطون يحتجون على الرابع: يا حرية وينك وينك.. أمن الدولة بيني وبينك

الاردن 24 -  
وائل عكور - جدد ناشطون اعتصامهم في الساحة المقابلة لمستشفى الأردن مقابل دار رئاسة الوزراء على الدوار الرابع، مساء الخميس، وذلك للمطالبة باجراء اصلاحت سياسية واقتصادية شاملة.

وطالب المشاركون بالافراج الفوري عن المعتقلين، مستهجنين ارتفاع أعداد المعتقلين من الناشطين في عهد حكومة الدكتور عمر الرزاز التي ترفع شعار الدولة المدنية، خاصة وأن الاعتقالات كلها جاءت بناء على نشاط المعتقلين السياسي.

وجددوا مطالبتهم باجراء اصلاحات سياسية تتضمن تعديل الدستور الأردني ليُصبح تشكيل الحكومات قائما على الانتخاب وليس بالتعيين كما هو معمول به حاليا.

وأشاروا إلى فشل النهج الحكومي الاقتصادي الذي تسير عليه حكومة الرزاز، وهو الفشل الذي كشفت عنه تصريحات نائب رئيس الوزراء الدكتور رجائي المعشر، متسائلين عن سبب اصرار الحكومة على هذا النهج.

ولفتوا إلى رفضهم جميع المخططات والمؤامرات التي تُحاك ضدّ الأردن وفلسطين، والتي تستهدف حلّ القضية الفلسطينية على حساب الأردن، مشددين على أن أولى خطوات رفض صفقة القرن تتمثل بالانعتاق من التبعية لصندوق النقد الدولي والدول المانحة، والغاء اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني والغاء اتفاقية وادي عربة.

وشهد الاعتصام تواجدا أمنيا كثيفا، فيما تواصلت حركة سير المركبات على الدوار الرابع بشكل طبيعي..

وصدحت حناجر المشاركين بهتافات، منها:

يا عمان بسبع جبال.. غاز العدو احتلال
كلمة حق صريحة.. نهجك أكبر فضيحة
بتقولي أمن وأمان.. وثلثين الشعب جيعان
مطالبنا شرعية.. خبز وعدالة وحرية
يا حرية وينك وينك.. أمن الدولة بيني وبينك
والعقبة منا وفينا.. مين اللي باع الميناء
ومين اللي باع المطار