آخر المستجدات
التوقيف الإداري.. عندما تكون المطالبة بالإصلاح أخطر من تعاطي المخدرات استمرار اعتصام الطفايلة أمام الديوان الملكي لليوم الثامن والستين ذوو الخطيب يقيمون صلاة الغائب على فقيدهم الثلاثاء التربية تقرر عقد اختبار للمرشحين للتعيين في الوحدات الاشرافية بمخيمات اللجوء السوري - اسماء نقابة الأطباء تعلن الاضراب الأحد القادم.. وترفض العلاوة الفنية طاهر المصري: لست ممن يقفزون من سفينة الحكم.. والولاية العامة تحصن رأس الدولة أهالي من الحلابات يطالبون باقالة مدير عام شركة الاسمنت الأبيض مناهل عراق الأمير تتحول إلى نوافير مياه.. والأمانة لا تُجيب - صور شكاوى من أسس معاملة مشتركي الضمان الاختياري الجديدة.. والمؤسسة ترد وزير الداخلية: تعديل تعليمات اصدار وتجديد جوازات سفر الاردنيين في الخارج عاهد الوهادنة يوضح حول استقالته من موقعه كأمين عام لوزارة التعليم العالي #غاز_العدو_احتلال في مؤتمر صحفي: خطوة النواب ليست كافية والأجدى طرح الثقة بالحكومة إرادة ملكية بتعيين رجائي المعشر في مجلس الاعيان ناشطون يعتصمون امام المجلس القضائي احتجاجا على التوقيف الاداري - صور توق يقرر تأخير دوام جميع المدارس ليوم غد الثلاثاء.. ويؤكد على صلاحية مديري التربية بالتعليق الافتاء تحرم على المترشحين لانتخابات صرف مكافآت لأعضاء الهيئة العامة من أموال المؤسسات التي يديروها الافتاء تحرم على المترشحين للانتخابات صرف مكافآت مالية لأعضاء الهيئة العامة من أموال المؤسسات التي يديروها المعتقل الزعبي يواصل الاضراب عن الطعام لليوم السابع.. وذووه يتدارسون التصعيد متعثرون ومتضررون من صندوق التنمية والتشغيل يعتصمون داخل وزارة العمل - صور مدعي عام الزرقاء يقرر توقيف الناشط الزيود
عـاجـل :

ناخب لكل مرشح

أحمد حسن الزعبي

بما ان قانون الصوت الواحد مثل الولد «الرخو» ، رغم كل المديح المكال اليه ، وحملات التشجيع التي يطلقها ذووه ، ومحاولة تنشيطه واقناع الناس به ان قدّ حاله، وتسويقه بأنه «جدع» ويتكل عليه في كثير من المهام .
**
و بما ان دولة الرئيس – بشرنا ان الانتخابات قبل نهاية هذا العام ولو بدقائق قليلة- وأن المصادقة الختامية تمت على هذا القانون وكل شيء انتهى ،و «زفّة» الامل التي بقينا نركض فيها خلفه ، عله يتعدّل أو يتحسّن أو يصبح قانوناً «قد حاله» من حيث المشاركة والتغيير، لا من قبل الأحزاب والقوى الإصلاحية وحسب ولكن من قبل المواطن العادي الذي يعتبر أهم قوى وأكبر حزب في الوطن..لم تحصل...
وبما اننا لا نستطيع أن نعدّل على القانون او نغيّره ( على الاقل من الناحية النظرية)...فعلينا ان نبحث في الطرف الآخر من المعادلة الانتخابية (الناخب)...لنقوم بتعديله...
في القانون الاخير..اشير الى ان عدد المقاعد النيابية لمجلس النواب السابع عشر 150مقعداً..انا اقترح ان يتم اختصار المقاعد الى 50 مقعداً.. وتوسيع الدوائر وضم بعضها وتمثيلها كلها بحضرة جناب نائب واحد ...ليس اختصاراً بالنفقات ،ولا توفيراً لرواتبهم الجارية او التقاعدية ، ولا لتخفيف العبء على كاهل الدولة ، او طرد الملل عن مسامع المواطن الذي سيضطر لسماع 150كلمة نيابية لا يلفظ منها كلمة عربية صحيحة..وانما لأننا لن نجد أكثر من 150شخصاً سيشارك بالعملية الانتخابية برمتها بين مرشح وناخب...على الأقل عندما يختصر عدد المقاعد الى 50 ستجدون 100 مواطن مسجل للانتخابات من كل المملكة لينتخبوا ال50...
وعليه اعتقد ان النائب الذي سيحصل هذا العام على 3 اصوات من دائرته (صوته وصوت مرته وابنه البكر ) سيفوز بالمقعد المخصص له..ليس لأن الناس البسيطة هي الأخرى لها موقف سياسي وحسب، بل لأن الناس يائسة و»قرفانة» من «جق الحكي» و»تسبيل العيون» و»الوعود الفاضية»!!


(الرأي)