آخر المستجدات
العضايلة: حجر العمارات أصبح يشكل عبئا أمنيا كبيرا تسجيل 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مادبا النعيمي: لا يوجد شيء اسمه إلغاء امتحان الثانوية العامة عبيدات للأردن24: مطعوم الانفلونزا سيكون متوفرا الشهر المقبل عبيدات: تحديد فئات المرضى الذين ينطبق عليهم إمكانية العزل المنزلي العضايلة: إجراءات لمعالجة الثغرات على المعابر الحدودية جابر: تسجيل حالتي وفاة.. و264 اصابة محلية جديدة بفيروس كورونا الجيش يدعو مواليد 1995 للتأكد من شمولهم بخدمة العلم - رابط المستقلة للانتخاب لـ الاردن24: جداول الناخبين النهائية ستكون جاهزة مطلع الشهر القادم سمارة يوجّه مذكرة الى الرزاز حول توقيف بادي الرفايعة العمل الاسلامي يعلن مشاركته في الانتخابات: غيابنا يعتبر هروبا من المسؤولية تعليمات معدلة تجيز توكيل أشخاص عن المحجورين والمعزولين لتقديم طلبات ترشح للانتخابات التربية لـ الاردن24: التقدم لدورة التوجيهي التكميلية مطلع الشهر القادم.. وننتظر اقرار الأسس الصحة: تجديد التأمين الصحي والاعفاءات تلقائيا حجازين يتحدث عن مقترحات اعادة فتح صالات المطاعم.. والقرار النهائي قريبا شهاب يوافق على تكفيل الناشط فراس الطواهية صرف مكافآت للمعلمين ممن يتابعون تدريس طلبتهم عن بُعد وفق شروط أصحاب صالات الأفراح يطلقون النداء الأخير.. ويقولون إن الحكومة تختبئ خلف قانون الدفاع وزير التربية يوضح أسس توزيع أجهزة الحاسوب على الطلبة.. وبدء التوريد الشهر القادم الخطيب لـ الاردن24: اعلان نتائج القبول الموحد الأسبوع القادم

موسم الحج الاستثنائي .. تفاصيل ما جرى

الاردن 24 -  
ليس ثمة حاجة للتأكيد على أن موسم الحج هذا العام جاء مختلفا عن باقي المواسم السابقة، فالظروف المتمثلة بجائحة فيروس كورونا فرضت نفسها وبقوة على شكل تنظيم الحج هذا العام.


لكن المملكة العربية السعودية حققت نجاحا كبيرا واستثنائيا، وذلك استنادا إلى خبرات متراكمة استطاعت المملكة توظيفها ليحقق الموسم أعلى مقاييس النجاح.

التحدي الأبرز كان توفير كافة التدابير الصحية والإجراءات الوقائية للحجاج، والهدف ربح رهان تنظيم موسم خال من فيروس كورونا، وكان للمملكة ذلك، فلم تسجل أي إصابة بفيروس كورونا خلال موسم الحج.

البداية كانت بتقليص عدد الحجاج إلى 10 آلاف حاج فقط، خضعوا لحجر صحي قبل أداء المناسك.

وداخل الحرم حُددت أبواب للدخول وأخرى للخروج، مع توفير كاميرات حرارية وفرق طبية تقيس درجة حرارة الحجاج عند المداخل.

كما تم إلزام الحجاج باتباع إجراءات الوقاية مثل التباعد الاجتماعي واستخدام الكمامة.

وأعطي الحجاج ملابس خاصة يرتدونها أثناء المناسك مزوّدة بتكنولوجيا تساعد على قتل البكتيريا.

 
الطواف تم وفق جدولة تفويج الحجاج حول صحن الطواف، بما يضمن تقليل الازدحام، مع وضع مسارات واضحة على أرض الحرم لضمان مسافة آمنة.

أما دخول منى ومزدلفة وعرفات، فاقتصر فقط على من يحملون تصاريح للحج.

كما كان رمي الجمرات كذلك مختلفا هذا العام، حيث تم تحديد عدد الحجاج الذين سيرمون الجمرات في كل دور بخمسين حاجا، زُودوا بحصوات معقمة مسبقا، تم وضعها بأكياس مغلقة من قبل الجهة المنظمة.

وأخيرا، وضمن تدابير احترازية مكثفة، أدى حجاج بيت الله الحرام طواف الوداع بكل سلاسة.

الجهود التي بذلتها المملكة في هذا الموسم لم تقل شأناً عما بذلته في مواسم ماضية، بل إنها تميزت باحتياطات صحية غير اعتيادية، إذ أن تحدي فيروس كورونا الذي أرعب العالم أجمع، استوجب إجراءاتٍ استثنائية نجحت فيها السعودية بشهادة الجميع.سكاي نيوز

 
 
Developed By : VERTEX Technologies