آخر المستجدات
النقابات المهنية تقر توصياتها بشأن تعديلات نظام الخدمة المدنية الثلاثاء: تركيز على العلاوات الفنية اقتصاديون لـ الاردن24: ارتفاع المديونية نتيجة طبيعية للسياسات الحكومية ونهج رفع الضرائب مواطنون من وادي السير ينتظرون تعبيد شارع منذ خمس سنوات: تفاجأنا باصلاحه أمام عمارة دون غيره! نظام حوافز معدل وموحد للمهن الصحية دعوة المتقدمين لوظائف الفئة الثالثة إلى المقابلات الشخصية - أسماء النواصرة يردّ على الوزيرة غنيمات: محاولة للتشويش على الصورة.. ونؤيد وجود مسار مهني مع العلاوة البلقاء ترفض تسجيل طلبة منقولين بـ"القبول الموحد".. وعوض لـ الاردن24: المشكلة انتهت ذبحتونا تحذر من خطورة غياب مصداقية القبول الموحد.. وتطالب الوزارة بالموضوعية في عرض الأرقام العايد: السلطات المصرية تعهدت بالافراج عن طالب أردني اعتقل أثناء تواجده في ميدان التحرير النواصرة من مسقط رأس الحجايا في الطفيلة: في جعبتنا الكثير.. وملتزمون بعهد النقيب - صور غنيمات: مبادرة الحكومة ترتكز على تشكيل فريق مشترك مع النقابة لوضع نموذج جديد لعلاقة تشاركية معلمو المفرق يطالبون باقالة الحكومة.. وشعبان لـ الاردن24: خيار العودة إلى الرابع مطروح - صور وفيديو طلبة عائدون من السودان يناشدون الملك.. ويسألون: من أين ندفع 4000 دينار كلّ أربعة أشهر؟! المعلمين لـ الاردن٢٤: كل محاولات التجييش فشلت.. ونسبة الاضراب ١٠٠٪ أصحاب شركات نقل يلوحون بالطعن في تعليمات الهيئة: سنخسر رأس مالنا ابو حمور امينا عاما لوزارة الداخلية الشواربة لـ الاردن٢٤: ماضون بدمج والغاء مديريات وأقسام.. ولن نحول موظفي الفئة الثالثة عن الصناعيين واضراب المعلمين: ماذا عن 120 ألف أسرة تنتظر اقرار علاوة الـ50%؟ إعلان نتائج الإنتقال من تخصص إلى آخر ومن جامعة إلى أخرى - رابط المعلمين تردّ على دعوات التربية للأهالي بارسال أبنائهم إلى المدارس: الاضراب مستمر.. وهذا عبث بالسلم الأهلي
عـاجـل :

مفوضية اللاجئين: ادخال سورية تعرضت للحريق في الركبان إلى الاردن.. والحادث ليس انتحارا

الاردن 24 -  
استقبلت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين سيدة في المركز الطبي على الحدود الأردنية في منطقة الركبان يوم الأحد الموافق 12/1/2019 وقد أصيبت بحروق من الدرجة الثانية على يديها ووجهها وعنقها وبطنها وساقيها بنسبة 15% من جسدها وسرعان ما نقلت إلى مستشفى في عمان الاردن وكان برفقتها طفلها البالغ من العمر 5 أشهر جلبت معها لأنها لا تزال ترضعه [الطفل لم يتعرض لإصابات أثناء الحريق].

وبعد سؤالها اليوم من قبلنا لتقييم أي مخاوف تتعلق بالحماية حول الحدث، تمكنت المفوضية من التحقق من أن الحروق ناتجة عن حريق في ملجأها بسبب موقد الغاز وليس عملية انتحار كما تتداول بعض وسائل الإعلام.

يأتي ذلك بعد أن عانت عائلة أخرى من ثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم بين 11 و6 و3 سنوات من حروق من الدرجة الثانية بعد أن اشتعلت النيران في ملجأهم يوم الخميس 9 يناير.

وقد استقبلتهم العيادة في الركبان وتم نقلهم إلى مستشفى في عمان يرافقهم والدتهم حيث يتلقون العلاج.

وتجدد المفوضية دعوتها لوصول المساعدات الإنسانية الضرورية بصورة آمنة ومستدامة إلى قاطنين الركبان، وتحث المجتمع الدولي على العمل من أجل معالجة وضع السوريين الذين يعيشون هناك.