آخر المستجدات
ذبحتونا: نتائج صندوق دعم الطالب تمهيد لإقرار القروض البنكية وتحويل الطلبة إلى غارمين تعديلات على أسس وآليات تقديم الخدمات الأساسية والتكميلية ضمن برنامج الدعم التكميلي البريزات : لا تقويض لنظام الحكم ولا تغيير لكيان الدولة في نشاط الحراكيين خبراء: الحكومة تحاول تغطية فشلها بالتنقيب عن السيولة في مدخرات الضمان مجلس الوزراء يوافق على تخفيض رسوم تصريح عمل المياومة (الحر) بشكل دائم تخفيض ضريبة المبيعات على 76 سلعة أساسيّة وغذائيّة اعتباراً من شباط قانونيون لـ الاردن24: قرار النواب لا يلغي اتفاقية الغاز.. والقانون قد لا يرى النور مجلس الوزراء يوافق على السير بإجراءات ترخيص ثلاث جامعات طبية خاصة فرانكشتيان جديد يبتلع أمانة عمّان.. اختزال الدولة في شركات! الحكومة توضح حول مقترح قانون حظر استيراد الغاز الاسرائيلي: سندرس توافقه مع الدستور والاتفاقيات احتجاج في العقبة على أسس توزيع الأراضي: آلية تثير الريبة.. وغير عادلة - صور #غاز_العدو_احتلال تهاجم النواب وقرارهم: مجلس شريك ومتواطئ الزبيدي يكتب عن تباطؤ نمو الطاقة المتجددة في المملكة.. ارشيدات لـ الاردن24: قانون منع استيراد الغاز من الاحتلال سيحظر استيراده منذ صدوره في الجريدة الرسمية النواب يوافق على مقترح بقانون لحظر استيراد الغاز من الاحتلال الاسرائيلي تزامنا مع مناقشة قانون يحظر استيراده من الاحتلال.. اعتصام أمام النواب للمطالبة بالغاء اتفاقية الغاز جابر لـ الاردن24: تعديلات على نظام الصحة المدرسية.. وفرق متخصصة لمتابعة أوضاع الطلبة سيف لـ الاردن24: استمرار دراسة دمج هيئات النقل.. ولا مساس بحقوق الموظفين أصحاب شركات نقل ذكي يطالبون بالتصدي لغير المرخصين: النقل غير جادة الأرصاد: تساقط للثلوج صباح الثلاثاء.. وتراكمها في الجنوب
عـاجـل :

مصير حارة أبو عواد

كامل النصيرات

يرحل (أبو عواد) بعد أن رحل عن الحارة منذ زمن بعيد..! تلك الحارة التي كانت في ثمانينات القرن الماضي ..الحارة التي كل مشاكلها شوية نميمة على شوية فواتير على شوية سلوكيات لم نبرأ منها للآن.. لكنها كانت حارة من الـ (يوتوبيا) ..كانت بلا سياسة ولا أحزاب ولا حتى ضغوط خارجية ..! لكننا أحببناها لأننا كنّا نريد العيش فيها ونكتفي بما لديها من مشاكل..!
يرحل الفنان نبيل المشيني زعيم حارة أبو عواد والذي يقدّمه المسلسل بأجزائه الأولى قبل أن تتفرّق الحارة ويضيع أبطالها في الحارات الأخرى الواقعية ..فيسحقهم الواقع و يصبحون حكايات مؤلمة يتندّر بها الناس لليوم..!
لن ينسى الأردنيون (شي غاد)..والتي سارت بينهم سير المثل وأصبح استخدام هذه الجملة حالة أردنية يومية وكأنها تعبّر عن تحوّل اجتماعي وصلنا إلى مشاهده قبل الأخيرة الآن ..حالة من الرفض المجتمعي يزداد معها العنف والبلادة و التلوث السياسي حتى صار الخراب حديث الانقياء..!
برحيل أبو عواد تكون الحارة قد تفككت تماماً ..فتلك الحارة لا مختار فيها ولا شيخ عشيرة ولا حتى مدرسة ابتدائية ..ولن تجد اليوم من يخرج علينا ليطلب نصيبه من الحارة ولا من مقاعدها الشاغرة ..
رحم الله نبيل المشيني..قاد حارة وتركها مرتين ..مرة حين هاجر عنها ومرّة حين هاجر عن الدنيا..