آخر المستجدات
أبرز التعديلات على نظام تعيين الوظائف القيادية الحملة الوطنيّة لإسقاط اتفاقيّة الغاز تخوض معركتها الأخيرة.. والكرة في ملعب النوّاب تضامنا مع السجناء السياسيين.. وسم #بكفي_اعتقالات يتصدر تويتر في اليوم العالمي لحقوق الإنسان الطفايلة في مسيرة وسط البلد: إحنا أسسنا عمان.. يلّا نمشي عالديوان على هامش الموازنة.. خبراء اقتصاديّون يحذّرون من الخلل المالي الهيكلي ويدعون لعدم الإعتماد على ضريبة المبيعات اليوم العالمي لحقوق الإنسان.. أين يقع الأردن؟ صورة صادمة من داخل مصبغة البشير.. وزريقات لـ الاردن24: نرصد كافة مخالفات شركات النظافة معتقلون سياسيون يواصلون الاضراب عن الطعام.. ومنع الزيارة عن المشاقبة اسماعيل هنية: أمن الأردن خطنا الأحمر.. ومعه بالقلب والسيف.. ورقابنا دون الوطن البديل الامن يهدم خيمة بحارة الرمثا.. والمعتصمون يتعهدون باعادة بنائها بما فيهم المياومة.. مجلس الأمانة يوافق على زيادة رواتب العاملين في أمانة عمان تحذيرات داخلية إسرائيلية من تداعيات ضم غور الأردن متقاعدو الضمان يحتجون أمام النواب على استثنائهم من زيادات الرواتب سقوط قصارة أسقف ثلاثة صفوف في سما السرحان: الادارة تعلق الدوام.. والوزارة ترسل فريقا هندسيا - صور السقاف لـ الاردن24: الضمان لن يدخل أي مشاريع لا تحقق عائدا مجزيا.. والصندوق المشترك قيد الدراسة الحكومة: وفاة و49 إصابة بانفلونزا الخنازير في الأردن البترول الوطنية: نتائج البئر 49 مبشرة.. وبدء العمل على البئر 50 قريبا الحكومة خفضت مخصصات دعم الخبز والمعالجات الطبية للعام القادم! هل ترفع الحكومة أجور العلاج في مستشفياتها؟ القبض على المتورطين بسلب ٥٣ دينارا من فرع بنك في وادي الرمم - صور
عـاجـل :

محاولة جديدة لحلّ مشكلة المتعطّلين عن العمل

الاردن 24 -  
تامر خورما - علمت الأردن 24 أن وزير العمل، نضال البطاينة، بادر عبر القنوات غير الرسميّة، بالتواصل مع نشطاء من المتعطّلين عن العمل، المعتصمين أمام مباني المحافظات للمطالبة بتوفير فرص عمل، حيث دعا إلى لقاء النشطاء بهدف حلّ هذه المسألة.

وقد قال البطاينة، عند طلب اللقاء، إن بإمكانه توفير ما يزيد عن 12 فرصة عمل في القطاع الخاص.

هذا ويعتزم عدد من المتعطلين عن العمل تلبية دعوة البطاينة ولقائه في بدايات الأسبوع المقبل، ولكنّهم أصرّوا على أن يكون اللقاء بعد يوم الأحد، الذي من المقرّر أن تطلق فيه "حملة شهادتك وعلى المحافظة"، لتنظيم جهود المحتجّين، وتوحيد فعاليّاتهم ضمن عمل مشترك.

وبعد تداولات فيما بين النشطاء، قرّر عددا منهم القبول بفرص العمل المتاحة في القطاع الخاص، إذا ما كانت مخرجات اللقاء المنتظر إيجابيّة، وذلك لعدم إغلاق باب الحوار، مع ضمان حقّ المطالبين بوظائف حكوميّة بمواصلة احتجاجاتهم.

يذكر أنّه سبق وأن تمّ عرض وظائف شاغرة في عدد من المصانع التي لا تتجاوز رواتبها الحدّ الأدنى للأجور، وهو ما رفضه المحتجون، متمسّكين بحقّهم في عمل لائق يضمن لهم حياة كريمة، إلاّ أنّه من المتوقّع أن يفضي لقاء البطاينة المرتقب إلى توفير فرص ترتقي قليلا إلى مطالب المعتصمين.