آخر المستجدات
جمع عينات لمخالطي حلاق في إربد بعد إصابة زوجته بالكورونا دياب يدعو لانتخابات نيابية مبكرة لانتشال لبنان من الأزمة قتيل وعشرات الإصابات.. مواجهات ساخنة واقتحام مقار حكومية في بيروت - تحديث انفجار بيروت: لماذا تهبّ "الأم الحنون" فرنسا لنجدة لبنان؟ تسجيل أربعة إصابات محلية جديدة بفيروس كورونا الضمان: تمديد المهلة أمام الأردنيين الراغبين بالاشتراك الاختياري التكميلي الحموي الأردن 24: طلبنا من المخابز تزويدنا بأسماء أصحابها والعاملين لديها للتأكد من حصولهم على تصاريح العضايلة: اكتشاف حالات إصابة محليّة يتطلب الالتزام والتشدّد في تطبيق أمر الدفاع 11 راصد: 48% من النواب راضون عن أداء المجلس الناصر للأردن24: قرارات الإحالة على التقاعد المبكر تحددت بمن بلغت اشتراكاتهم 360 اشتراكا العضايلة ينفي صحة الأنباء المتداولة حول إلزام أفراد الأسرة الواحدة بارتداء الكمامات في المركبات الماراثون الانتخابي في ظل غياب العمل الحزبي والبرامج النعيمي للأردن24: نتائج التوجيهي لم تظهر بعد ونرجح وجود علامات مرتفعة وكاملة الشريف يحذر من انهيار القطاع الزراعي "ممرضة بيروت الشجاعة" تروي تفاصيل إنقاذها للأطفال الرضع تنقلات خارجية في "التربية" (اسماء) المشاركة بالانتخابات النيابيّة.. مؤشر حاسم وغاية بحد ذاتها! اعلان تفاصيل المرحلة الخامسة من اعادة الأردنيين في الخارج.. ودعوة المسجلين سابقا لتجديد طلباتهم المستقلة للانتخاب لـ الاردن24: عرض جداول الناخبين قبل 14 آب العقرباوي يحذّر من تكرار حالات التسمم: هناك نحو 3500 مشغل شاورما.. جزء كبير منها غير مرخص

ما بعد كورونا

نسيم عنيزات

لن يبقى العالم بعد انتهاء أزمة كورونا بعون الله كما كان قبلها.

وعندما نتحدث عن العالم نعني كل مقوماته ومكوناته بدءا من القارات والدول والمدن والمجتمعات كاملة .

فعلى الصعيد العالمي سنشهد في المستقبل انهيارا لبعض التحالفات وإنشاء أخرى على خلفية المواقف أثناء الأزمة التي هزت أركان التحالف وعزلت دولا عن بعضها وتركت كل واحدة تحارب لوحدها. وقبل التحدث عن القيم الإنسانية و الدولية التي أضاعت وقتا طويلا في توجيه التهم أحيانا بلهجة عنصرية أنانية على غرار الفيروس الصيني او حجب معلومات علمية وطبية عن البعض في ظل تسابق محموم وتنافس للحصول على علاج أو لقاح لا يخلو من الأنانية طمعا في الأموال الطائلة التي ستجنى من هذا الاكتشاف.

وستشهد القارة الأوروبية تراجعا كبيرا في الدور والتأثير العالمي بعد الهزة الاقتصادية والطبية التي أصابتها وضعف الترابط بين دولها وحالة العجز التي مرت فيها.

ولا ننسى النظرة العالمية المستقبلية للولايات المتحدة الأمريكية بعد مواقفها السلبية في بداية الأزمة وعجزها عن إيجاد وسائل وطرق ناجعة للحد من الخسائر البشرية والمادية أثناء الأزمة التي أسقطت مقولة القوة التي لا تقهر او الدولة العظمى .

أما عربيا والتي لم يختلف حالها وواقعها عن غيرها من دول العالم حيث واجهت كل دولة أزمتها بمفردها بعيدا عن غيرها ودون وضع خطة واحدة و شاملة خاصة في ظل تشابه ظروف الإصابات او تشكيل لجنة عربية للتنسيق او تقديم الدعم لبعض الدول المحتاجة .

أما مجتمعيا و خاصة لدينا في الأردن فكانت الدولة هي الرابح الأكبر بعد أن كسبت الدولة الناس والمجتمع بعد أن شكلت الأزمة تقاربا و انسجاما بين الطرفين في ظل الإجراءات التي نفذتها الدولة والتي فاقت إمكانياتها .

أما على الصعيد المجتمعي فأعتقد ان الروابط ستزداد بعد الخلوة الأسرية الإجبارية التي شكلت مراجعة للنفس في كثير من الأحيان.

ندعو الله أن يزيل الغمة عن العالم أجمع قريبا.

الدستور

 
Developed By : VERTEX Technologies