آخر المستجدات
التربية لـ الاردن24: اعلان أسماء المقبولين لوظيفة مشرف خلال أسبوعين في اليوم 66 لاعتصامهم قرب الديوان الملكي.. نقل أحد المتعطلين عن العمل إلى الطوارئ ذبحتونا: التعليم العالي تستخف بالطلبة.. وطالب معدله الجامعي 98.5% حُرم من المنح والقروض! الرحاحلة: سلف بمقدار عشرة آلاف دينار على نظام المرابحة الإسلامية الشهر المقبل تحديث 2 || تأخير دوام المدارس في عدة مديريات تربية الأحد - تفاصيل صداح الحباشنة: الحل الحقيقي لاسقاط اتفاقية الغاز هو طرح الثقة بالحكومة وعدا ذلك مسرحية فاشلة المصري لأعضاء مجلس محلي جرش: القضاء هو الفيصل توقع تساقط ثلوج فوق 1000م في عمان مع تراكم محدود الثلاثاء النائب بينو: الموازنة الحالية ستنهك الاقتصاد الوطني والحكومة ليس لديها خطة خلاص احتجاجا على تخفيض مخصصات مجالس المحافظات.. أعضاء مجلس محافظة الكرك يلوحون باستقالات جماعية التربية تعتزم تعيين 800 معلمة ومساعدة في رياض الأطفال نقيب تجار القرطاسية: تخفيض أسعار المواد المكتبية لن يلمسه المواطن في هذا الموسم.. والقرار صدر دون استشارتنا المصري لـ الأردن 24: لم نخفض موازنة مجالس المحافظات وإنما حوّلت مبالغ لمشاريع الشراكة حملة غاز العدو احتلال: غدا فرصة مجلس النواب الأخيرة ليثبت أنه يمثل الشعب ولا يمثل عليه مشرفون تربيون يرفضون استلام شهادات التدريب الخاصة بمناهج كولينز.. والتربية تدعو لعدم إصدار الأحكام المسبقة أهالي العقبة يحذرون من إثارة النعرات عبر شروط توزيع الأراضي.. والاحيوات يلوحون بالتصعيد بعد تأكيده استمرار إضرابه حتى الإفراج أو الموت.. ذوو المعتقل الزعبي يحمّلون الجهات المعنيّة المسؤوليّة عن حياته بعد تأكيده استمرار إضرابه حتى الإفراج أو الموت.. ذوو المعتقل الزعبي يحمّلون الجهات المعنيّة المسؤوليّة عن حياته متضرّرو التنمية والتشغيل يلوّحون بالاعتصام في كافّة المحافظات حتى إعادة جدولة القروض أجواء باردة وغائمة وأمطار على فترات
عـاجـل :

لهذه الاسباب تم الغاء مسيرات العودة اليوم

الاردن 24 -  
- ذكرت صحيفة "الأحبار" اللبنانية صباح الجمعة، أن الاحتجاجات على حدود قطاع غزة مع إسرائيل، قد ألغيت للأسبوع الثاني على التوالي.
ويأتي الإلغاء ر بحسب الصحيفة في أعقاب المعلومات التي تفيد بأن "إسرائيل ستنتهك شروط وقف إطلاق النار الذي أبرم في الجولة الأخيرة"، وإطلاق النار على المتظاهرين على الحدود، الأمر الذي سيدفع حركة الجهاد الإسلامي إلى الرد، ويؤدي إلى مواجهة جديدة.

 

كما قالت الصحيفة ان الفصائل ترغب في تثبيت الهدوء وتفويت فرصة التصعيد على رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، الذي يعيش في أزمة كبيرة، تتمثيل بتقديم لوائح اتهام ضده بالرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة العامة.
ورجّحت المصادر أن نتنياهو الذي يعيش في أزمة، لن يتناوى عن اقتناص الفرص، لجر إسرائيل لمواجهة مع القطاع، لإنقاذ نفسه من هذه الضائقة.
وقالت الفصائل "لن ندع نتنياهو يصدّر أزمته إلى غزة".

 

كما تقرر عدم إقامة الاحتجاجات، لإتاحة الوقت لحل الخلافات بين حركتي حماس والجهاد الإسلامي.
وأما السبب الثالث الذي جاء في التقرير، هو رغبة الفلسطينيون بفحص المناطق الحدودية، لاكتشاف أي مخلفات بعد التصعيد الأخير.
وأفيد بأن اللجنة المنظمة لهذه الاحتجاجات، تناقش ما إذا كانت ستقلص عدد الاحتجاجات، وتقيمها مرة كل شهر أو حسب الظروف، بدلاً من إقامتها كل يوم جمعة، كما هو الحال الآن.