آخر المستجدات
العضايلة: حجر العمارات أصبح يشكل عبئا أمنيا كبيرا تسجيل 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مادبا النعيمي: لا يوجد شيء اسمه إلغاء امتحان الثانوية العامة عبيدات للأردن24: مطعوم الانفلونزا سيكون متوفرا الشهر المقبل عبيدات: تحديد فئات المرضى الذين ينطبق عليهم إمكانية العزل المنزلي العضايلة: إجراءات لمعالجة الثغرات على المعابر الحدودية جابر: تسجيل حالتي وفاة.. و264 اصابة محلية جديدة بفيروس كورونا الجيش يدعو مواليد 1995 للتأكد من شمولهم بخدمة العلم - رابط المستقلة للانتخاب لـ الاردن24: جداول الناخبين النهائية ستكون جاهزة مطلع الشهر القادم سمارة يوجّه مذكرة الى الرزاز حول توقيف بادي الرفايعة العمل الاسلامي يعلن مشاركته في الانتخابات: غيابنا يعتبر هروبا من المسؤولية تعليمات معدلة تجيز توكيل أشخاص عن المحجورين والمعزولين لتقديم طلبات ترشح للانتخابات التربية لـ الاردن24: التقدم لدورة التوجيهي التكميلية مطلع الشهر القادم.. وننتظر اقرار الأسس الصحة: تجديد التأمين الصحي والاعفاءات تلقائيا حجازين يتحدث عن مقترحات اعادة فتح صالات المطاعم.. والقرار النهائي قريبا شهاب يوافق على تكفيل الناشط فراس الطواهية صرف مكافآت للمعلمين ممن يتابعون تدريس طلبتهم عن بُعد وفق شروط أصحاب صالات الأفراح يطلقون النداء الأخير.. ويقولون إن الحكومة تختبئ خلف قانون الدفاع وزير التربية يوضح أسس توزيع أجهزة الحاسوب على الطلبة.. وبدء التوريد الشهر القادم الخطيب لـ الاردن24: اعلان نتائج القبول الموحد الأسبوع القادم

كل عام والمعلم بألف خير

الاردن 24 -  
يحل علينا عيد الأضحى المبارك، ليذكرنا بمآثر خليل الله، إبراهيم الحنيف، وقيمة التضحية، والطاعة اللامشروطة لله عزل وجل.

الأردن 24 تهتبل هذه المناسبة للتقدم بأطيب الأمنيات لشعبنا الأردني الأصيل، ولأمتنا العربية والإسلامية، سائلين المولى عز وجل أن يكلل أعيادنا بالأمل، ويجعل كل أيامنا خيرا، ويلهمنا أسمى معاني وقيم الإيمان.

هذا العيد تحديدا جاء ليحمل قيمة استثنائية مضافة، تذكرنا بفضل معلمينا، الذين ربوا بناة اليوم، كما يربون بناة الغد، فبفضلهم تخرج الطبيب والمهندس والسياسي ورجل الأمن.. حفظهم الله، وأدام عليهم الصحة والعافية.

هو عيد المعلم بامتياز.. صاحب المهنة الأنبل والأرقى.. الصابر القابض على حبه للوطن، كالقابض على الجمر، والحارس الأمين لأمنياتنا وأحلامنا بغد أجمل.

وفي هذا العيد لا بد أن نتذكر أن الأردن الحبيب على أبواب الانتخابات النيابية، وأصوات أهل العزم يجب أن تمنح لأهلها ومستحقيها، بعيدا عن المنافع الذاتية والعلاقات الشخصية، فالمستقبل رهن بأصواتنا، لذا علينا أن نحرص على منحها لمن يستحق.

نسأل الله تبارك وتعالى أن يجعل كل أيامنا أعيادا، وأن يبارك هذا الوطن بأهله ومعلميه، وأجياله التي تتوق إلى فسحة أمل.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies