آخر المستجدات
النعيمي لـ الاردن24: لا تغيير على نظام التوجيهي.. ولن نعقد الدورة التكميلية في نفس الموعد السابق توق لـ الاردن24: اعلان المستفيدين من المنح والقروض الجامعية قبل منتصف شباط أبو حسان لـ الاردن24: ندعم رفع الحدّ الأدنى للأجور منخفض جوي جديد اليوم وتحذيرات من تشكل السيول “الضمان” للمتقاعدين: القانون لا يسمح بزيادات مجلس الشيوخ قد يبدأ مساءلة ترامب الشهر المقبل ارشيدات لـ الاردن24: مستوى الحريات انحدر إلى حدّ لم يصله إبان الأحكام العرفية البطاينة لـ الاردن24: نحو 100 ألف عامل صوبوا أوضاعهم.. ولن نمدد الطفايلة في مسيرة المتعطلين عن العمل: إذا ما بتسمعونا.. عالرابع بتلاقونا سامح الناصر يتعمّد تجاهل مطالب الصحفيين الوظيفيّة عبير الزهير مديرا للمواصفات وعريقات والجازي للاستثمارات الحكوميّة والخلايلة لمجلس التعليم العالي وفاة متقاعد سقط من أعلى السور المقابل لمجلس النواب خلال اعتصام الثلاثاء ترفيعات واحالات واسعة على التقاعد في وزارة الصحة - اسماء وقفة أمام الوطني لحقوق الإنسان تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام الخميس توق يُشعر جامعات رسمية بضرورة تعيين أعضاء هيئة تدريس أو خفض عدد طلبتها الكنيست تصادق على حل نفسها والدعوة لانتخابات جديدة شج رأس معلم وإصابة ٤ آخرين في اعتداء على مدرسة الكتيفة في الموقر دليل إرشادي لطلبة التوجيهي المستنفدين حقهم من 2005 إلى 2017 اجراءات اختيار رئيس للجامعة الهاشمية تثير جدلا واسعا بين الأكاديميين سائقو التربية يعلقون اضرابهم بعد التوصل لاتفاق مع الوزارة - تفاصيل

كرّرْ هذا الفعل كلّ لحظة

كامل النصيرات

عندما تصحو من النوم .. وقبل أن ( تشيل دبق عيونك ).. وقبل أن تطس وجهك بشوية مية ..أمسك بطاقة هويتك بيديك ..تأكد من اسمك ..ما زال كما هو ..رقمك الوطني ..كما هو ..تاريخ ميلادك ..أيضاً كما هو ..بلاش اسم امك لأنه عيب حتى في القرن الواحد وعشرين ..!! احمد الله كثيراً و صلِّ ركعتين شكر ..!!
عندما تعود من عملك ؛ بعد الأزمة و الازدحام ..وقبل أن تشلح من رجليك أو حتى قبل أن تقول لأهل الدار السلام عليكم ..توجّه لأي جرار خربان لديك وابحث عن دفتر عائلتك ..وتأكّد من اسمك ..ما زال كما هو ..رقمك الوطني ؛ لم يتغيّر قيد رقم ..تاريخ ميلادك ..ما زال محافظاً على رونقه ..و بلاش اسم امك لأنه عيب حتى في الألفية الثالثة ..!! احمد الله أيضاً ..وصلِّ ركعتين ..!!
والآن ..عندما تنعس ..و رأسك يثقل ..وقبل أن تدحش حالك في فراشك ..قم وأخرج من حقيبة مقرفة ؛ شهادة ميلادك ..تأكد أن اسمك هو الذي فيها ..وأن رقمك الوطني هو المتربّع على صدرها ..وأن تاريخ ميلادك ما زال لم يراوح مكانه .. وبلاش اسم امك لأنه عيب حتى في مرحلة ما بعد الحداثة ..!! قم وصلِّ لله شكراً ..
أرجوك ..أيها المواطن ..افعل هذا كل يوم ..كرره بقدر ما تستطيع ..لا تقنع نفسك بأن الفكرة سخيفة ..الفكرة عظيمة جداً.. ..فقط لكي تضمن بأنك ( لن تنسى اسمك ) وسط كل الذي يدور هنا و هناك و هنالك ..!!
صدّقني: لحظة تأمل واحدة بمحيطك ومحيط محيطك يخليك تنسى حليب أمك وكلّ قرايبك ومش اسمك وبس..
أنا نصحتك وإنتَ حُر .. وصدق من قال : اسم باليد ؛ خيرٌ من عشرة مش عارفهم..!!