آخر المستجدات
السياحة: 4 إصابات داخل الوزارة ولا إصابات داخل مكتب الوزيرة العواد: لم نتبلغ بأي توجه حكومي لإعادة فتح صالات المطاعم حقوقيون يستهجنون لغة التهديد الحكومية.. ويؤكدون عدم الحاجة لأمر الدفاع رقم 16 اسحق للأردن24: ندرس حجر المصابين بكورونا من الأطفال بعمر خمس سنوات فما دون منزليا تموضع اسرائيلي جديد عبر اتفاقيات التحالف مع دول خليجية الفشل الحكومي المركب.. بين لغة مسطحة ونزعة ترويعية! الزميل نبهان ومواطنان اثنان يناشدون الملك التدخل لإعادتهم إلى الوطن من سورية اتحاد المزارعين يطالب بتسهيل عمل القطاع في ظل الحظر المفروض على الأغوار محافظة للأردن 24: مطاعيم الانفلونزا مفيدة جدا للوقاية من مضاعفات الكورونا الشياب للأردن 24: الكلب المصاب بالكورونا لم ينقل العدوى لأحد مقتل مطلوب وإصابة رجل أمن في تبادل لإطلاق النار الجبور للأردن24: نتتبع شركات التطبيقات غير المرخصة لحجبها.. ورصدنا 14 شركة التربية: عدم دخول الطالب للمنصة سيحتسب غيابا الكلالدة: الانتخابات العشائرية الداخلية لا تختلف عن حفلات الزفاف.. وأحلنا (4) قضايا للادعاء العام سعد جابر: لقاح كورونا قد يتوفر في كانون.. وسننتقل إلى عزل الكوادر الصحية والأطفال منزليا فرض حظر التجوّل الشامل في سويمة والروضة بلواء الشونة الجنوبيّة اعتباراً من الأحد الناصر لـ الاردن24: ملتزمون باستكمال تعيين الكوادر الصحية خلال أسبوعين.. و447 ممرضا اجتازوا الامتحان #نظرية_الضبع تجتاح فيسبوك الأردنيين - فيديو المطاعم السياحية تطالب بالتراجع عن اغلاق صالاتها: قرار ظالم وغير مبرر سالم الفلاحات يكتب: العشائر والأحزاب السياسية.. خبز الشعير 1/2

كتلة الحجم ضرورة للسياحة

لما جمال العبسه

اظهرت مؤشرات السياحة الاردنية تقدما مرصودا خلال الثلاث سنوات الماضية بالرغم من استمرار تقلبات الاقليم وضعف الاستقرار الامني في المنطقة وهذا يشير الى المخزونات السياحية الكبيرة في البلاد والقدرة على استقطاب مجموعات سياحية اضافية من مناطق مختلفة، وخلال العام 2019 ارتفعت مقبوضاتنا السياحية بنسبة 10 %، الا ان السياحة الاردنية لم تأخذ حقها الممكن للتأثير في الناتج المحلي الاجمالي كما يجب.
السياحة منجم لا ينضب، لكنه يتطلب الاهتمام بالمكونات السياحية وتطوير المواقع السياحية المكتشفة والمؤكدة، والتي تزيد عن 20 الف موقع موزعة على جغرافية المملكة كاملة، فالبتراء على سبيل المثال سجلت اهتماما كبيرا من قبل السياح الاجانب وتجاوز اعداد زائرها المليون، علما بان المنطقة قادرة على استقطاب المزيد، ورفع المقبوضات السياحية في البتراء ووادي موسى من خلال استقطاب استثمارات سياحية متنوعة تُقنع السائح لزيادة فترة الاقامة فيها عبر بناء منظومة فندقية متعددة التصنيفات وتقديم برامج ترفيهية للسياح للاستفادة من وقتهم بشكل كامل وللتوسع في برامج السياحة الصحراوية (السفاري) وهي تتلاءم مع بيئة المنطقة، وهذا يتطلب التعامل الايجابي مع قاطني المنطقة والاستثمار فيهم من خلال التثقيف والتدريب السياحي، بحيث تشكل السياحة مصلحة معيشية لهم بالدرجة الاولى والاقتصاد على المستوى الكلي.
كما ان التطور الاخير في الطلب السياحي يستدعي اجراء مراجعة لتطوير النقل السياحي المتخصص بحيث يقدم خيارات متعددة بكلف منافسة بالمقارنة مع الاسعار السارية والمعمول بها في دول الاقليم، فالسوق بحاجة الى اساطيل اكثر تنوعا للنقل السياحي من جهة وتقديم اعداد اكبر من الاستراحات السياحية والمطاعم عبر الطرق بكلف معتدلة بعيدة عن المبالغة في الاسعار بحيث نصل في نهاية المطاف الى تصميم برامج تسويق سياحي متنوعة من حيث الاسعار والمنتج ولنا في ذلك تجارب مهمة في مدينة شرم الشيخ المصرية اضافة الى المدن التركية، حتى ندرك مرحلة المنافسة الحقيقية على مستوى الاقليم.
وهذا الامر ينطبق على كافة مناطق الجذب السياحي التي لازالت تفتقر الى تنوع المرافق والخدمات السياحية، خصوصا منطقة البحر الميت ومنطقة الشمال وعجلون وجرش اللتان بحاجة الى فنادق واستراحات مؤهلة ببنية تحتية مقنعة وكوادر بشرية مؤهلة وعندها سنجد مقبوضاتنا السياحية تسهم برقم كبير في الايرادات بالعملات الاجنبية، وهذا يؤدي بنفس الوقت الى زيادة استقطاب الاستثمارات وتوفير فرص عمل جديدة تعود بالخير والمنفعة على مستويات معيشة المواطن في هذه المناطق بشكل اساسي...السياحة مصدر دخل كبير لم نتعامل معه كما تتعامل معه الكثير من الدول.

 
Developed By : VERTEX Technologies