آخر المستجدات
تسجيل وفاتين و(354) اصابة محلية جديدة بكورونا.. وجابر يبرر انخفاض عدد الاصابات توق يعلن تأجيل موعد بدء الدراسة في الجامعات العضايلة: لا حظر شامل قادم.. وعقوبات بحقّ مسؤولين في (37) مؤسسة حكومية المدعي العام يوقف شخصا هدد راغبين بالترشح في اربد عندما تتحوّل حدائق الحسين إلى مصيدة للمواطنين! الكباريتي ينتقد التخبط الحكومي: نريد أن نرى ضوءا نصير لـ الاردن24: (5) مصابين بكورونا على أجهزة التنفس.. واستقبلنا (30) حالة من اصابات الثلاثاء المطلوبون لخدمة العلم لن يشاركوا في الانتخابات.. وسيُعاملوا معاملة العسكري الأوقاف لـ الاردن24: نتابع تفاصيل قرار السعودية بخصوص السماح بأداء العمرة بدء التسجيل بامتحان التوجيهي التكميلي الأحد - شروط التقدم التربية توضح حول امكانية تمديد الدوام عن بُعد.. وفتح "درسك" لطلبة المدارس الخاصة التعليم العالي تردّ على اتهامات خصخصة الجامعات ورفع الرسوم التلهوني لـ الاردن24: بدء استخدام الأسوار الالكترونية في المحاكم في تشرين ثاني القادم العمل توضح بخصوص المطلوبين لخدمة العلم ممن تنطبق عليهم شروط الاستثناء منها مُنسّب بتعيينهم في وزارة التربية يطالبون الرزاز باستثنائهم: نلمس مماطلة وتسويفا تعليمات معدلة تجيز توكيل أشخاص عن المحجورين والمعزولين لتقديم طلبات ترشح للانتخابات أصحاب صالات الأفراح يطلقون النداء الأخير.. ويقولون إن الحكومة تختبئ خلف قانون الدفاع وزير التربية يوضح أسس توزيع أجهزة الحاسوب على الطلبة.. وبدء التوريد الشهر القادم جابر لـ الاردن24: مطعوم كورونا قد يتوفر في كانون ثاني القادم.. وحجزنا بعض الكميات الغاء مؤسسة المواصفات والمقاييس ونقل جميع أموالها وموظفيها إلى هيئة الجودة

قرارات صعبة امام النواب

ماهر أبو طير

لا تجد في اغلب حملات المرشحين للانتخابات النيابية،برنامجاً واضحاً يحمل خطة للاداء خلال البرلمان المقبل،وكل مانراه هو شعارات تخاطب الغرائز والعواطف،وتتعهد بما لا تقدرعليه في اغلب الحالات.

منذ اليوم على النواب المقبلين الاستعداد لقرارات صعبة،والحكومة كانت تعتزم رفع سعر الكهرباء والماء،الا انها قامت بتأجيل القرار الى مابعد الانتخابات وهذا يعني ان القرار سيتم اخذه تحت قبة البرلمان وبالتوافق مع النواب المقبلين.

بالاضافة الى هذا القرار،هناك قرار برفع الدعم عن الاعلاف خلال عام 2013،والقرار صعب وحساس،لانه سيؤدي الى تأثر عشرات الاف مربي المواشي،والقرار مؤجل ايضا الى مابعد الانتخابات النيابية،في حال تم حسمه بشكل نهائي.

هذا يقول ان النواب المقبلين امامهم تحديات صعبة،وفي الدورة الاولى سيجد النواب انفسهم امام هذه القرارات الصعبة والثقيلة جدا.

النواب بين حالين،فاذا رفضوها لانها غير شعبية،فهذا سيؤدي الى اضراراكبرعلى الخزينة والموازنة،واذا قبلوها فهذا يعني انهم سيتعرضون الى حملة نقد لا ترحم واحدا فيهم،من جانب الشعب.

اذا وافق النواب على القرارات الصعبة،فسيكون ذلك مدعاة لعنوان جديد في المسيرات والحراكات،ولن يكون غريبا ان نسمع عن مطالبات بحل النواب وترحيلهم الى آخر هذه المطالبات التي سمعناها خلال السنين الفائتة.

يمكن للنواب التعويض عن هذه الخسائر التي سيتعرضون لها مبكرا امام ناخبيهم وامام الناس،باعادة فتح كل الملفات المسكوت عليها،او تلك التي تم طويها وابرزها ملفات الفساد شريطة عدم اضاعة الوقت وعدم التستر على احد،وتقديم اثباتات للناس ان النواب لايمكن ان يكون طرفا في حماية فاسد،واستعادة المصداقية اكبر تحد امام النواب.

مع هذا فان النواب بامكانهم ان ُيفعّلوا مهمة الرقابة والتشريع بشكل جيد،والتعامل مع قوانين مؤجلة مثل المالكين والمستأجرين والضمان الاجتماعي والضريبة وغير ذلك من قوانين،مع جعل مهمة الرقابة فاعلة وحقيقية لاتخضع للمزاج ولا للتقلبات.

بامكان النواب ان ينالوا مكانة مميزة بين الناس اذا ضغطوا من اجل اخراج قانون من اين لك هذا من ثلاجة مجلس الامة وفك الانجماد عن هذا القانون المهم والذي سيكشف أصل ثروات كثيرين في البلد.
(الدستور )

 
Developed By : VERTEX Technologies