آخر المستجدات
استثمار البترا أم بيع الوطن؟ خرائط جاهزة.. هذا ما ستفعله اللجنة الأميركية الإسرائيلية بأراضي الضفة حياتك أسهل إذا عندك واسطة! مائة يوم وأربعة ليالي.. والطفايلة مستمرون في اعتصامهم أمام الديوان الملكي الكركي لـ المعلمين: مجمع اللغة العربية حسم موقفه من الأرقام في المناهج الجديدة مبكرا مستشفيات تلوح بالانسحاب من جمعية المستشفيات الخاصة احتجاجا على ضبابية "الجسر الطبي".. ومطالبات بتدخل الوزارة الشراكة والانقاذ: تدهور متسارع في حالة الرواشدة الصحية.. ونحمل الحكومة المسؤولية الكركي لـ الاردن24: الأمانة أوقفت العمل بساحة الصادرات.. وعلقنا الاعتصام - صور الرواشدة يؤكد اعادة ضخ الغاز الطبيعي المصري إلى الأردن شبيبة حزب الوحدة تحذر من دعوات الاتحاد الأوروبي التطبيعية شركات الألبان.. بين تخفيض الضريبة وغياب التسعيرة! تجار الألبسة: قرارات الحكومة زادت الأعباء علينا ٥٠٠ مليون دينار نواب يضغطون لتمرير السماح ببيع أراضي البترا.. والعبادي يُحذر شركات ألبان تمتنع عن خفض أسعارها رغم تخفيض الضريبة.. والصناعة والتجارة تتوعد رشيدات لـ الاردن24: للمتضرر من التوقيف الاداري التوجه إلى المحكمة.. ومقاضاة الحاكم الاداري مصدر لـ الاردن24: التوافق على حلول لقضية المتعثرين نقابة المعلمين للأردن 24: مجلس الوزراء يتخبط في إدارة ملف التقاعد لجنة مقاومة التطبيع النقابية تطالب بمنع مشاركة الكيان الصهيوني في "رؤية المتوسط 2030" الناصر: اسرائيل تريد أن تبيعنا المياه نقابة الممرضين: الجامعة الأردنية لم تلتزم باتفاقنا
عـاجـل :

غيشان يطالب الحكومة بموقف عملي واضح من صفقة القرن ومعاهدة وادي عربة

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - طالب النائب نبيل غيشان الحكومة الأردنية باتخاذ موقف عملي واضح من معاهدة وادي عربة "السلام" الموقعة مع العدوّ الصهيوني، وذلك في ظلّ اعلان رئيس وزراء الكيان بنيامين نتنياهو اعلان ضمّ مناطق غور الأردن إلى سيادة الاحتلال، وما تحمله تلك الخطوة من تهديد واضح لأمن الدولة الأردنية.

وقال غيشان لـ الاردن24 إن الموقف الأردني يجب أن يكون أكثر وضوحا وأكثر صلابة مع الاحتلال الذي بدأ برسم حدود جديدة مع الأردن، إذ لم يعد هناك أي ترابط مع فلسطين التاريخية نتيجة ممارسات الاحتلال، كما جرى التعدي على قضايا الحل النهائي.

وأضاف إن الموقف الأردني ملتزم بالثوابت المتفق عليها، إلى جانب لاءات الملك الثلاث، مشيرا إلى أن العرض الذي قدمه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فيما يسمى بصفقة القرن لا يلبي شيئا من طموحات الشعب الفلسطيني، بل إنه محاولة لانهاء الاحتلال وتسويقه على حساب الشعب الفلسطيني.

وتابع غيشان: "المهمّ اليوم هو موقف الشعب الفلسطيني بالدرجة الأولى، وقد جاءت تصريحات الرئيس الفلسطيني محمود عباس لتسدّ الطريق أمام صفقة القرن وتجعلها أوهاما كما هو حال قرارات الاحتلال منذ عام 1948".

ودعا الشعب الفلسطيني إلى الوحدة الكاملة وانجاز مشروع تحرير وطني يتفق عليه الجميع، واطلاق انتفاضة فلسطينية جديدة للردّ على صفقة ترامب، فالصمت يرسل رسالة إلى أمريكا والعالم بأن الشعب الفلسطيني في طريقه للقبول والرضا، مؤكدا أهمية دور العرب في أن يكونوا سندا للفلسطينيين في رفض الصفقة السخيفة.

وختم غيشان بالقول: "عنوان رسالة ترامب واضح، ويبدو أن الأردن سيكون أمام خيارات صعبة، لكون الصفقة تتعارض مع اتفاقية وادي عربة وتعتدي على الحل النهائي بطريقة أحادية، حيث أنها أنهت قضايا القدس واللاجئين والحدود بدون تفاوض".