آخر المستجدات
تشكيلات أكاديمية واسعة في الجامعة الأردنية - اسماء “ديوان الخدمة” يحدد مواعيد مقابلات المرشحين للتعيين (أسماء) المياه : اعتداء سيوقف ضخ مياه الديسي لعمان والزرقاء ومحافظات الشمال اسبوعا خريجو تخصص معلم الصف يواصلون اعتصامهم المفتوح لليوم الثالث على التوالي ويرفعون شعار إقالة الأمين العام حملة الدكتوراة يواصلون اعتصامهم لليوم الواحد والعشرين ويرفعون شعار من لايعمل عليه أن يرحل الحجايا ل الاردن 24: التقاعدات الأخيرة أفرغت وزارة التربية من الكفاءات ... والمدارس غير جاهزة لاستقبال الطلبة جابر ل الاردن 24 : برنامج الإقامة شارف على الانتهاء .. وهدفنا تصدير الكفاءات عن موقف ابو صعيليك من خلاف الطراونة - الرزاز.. وقفة احتجاجية في البقعة للمطالبة بالافراج عن المعتقلين - صور عبد الله حمدوك: هدفنا هو كيف سيحكم السودان وليس من سيحكم السودان الاردن24 تنشر اسماء محالين على التقاعد في امانة عمان مسؤول إسرائيلي: ترامب سيعلن عن "صفقة القرن" خلال أسابيع أكثر من ألف مرشح للتعيين في وزارة التربية والتعليم - اسماء سعيدات يرجح خفض اسعار المحروقات بنسبة 3% على الاقل.. ويؤكد: كلها انخفضت عالميا ايهاب سلامة يكتب: ضد الدولة! موانئ العقبة تفرض رسوما جديدة.. وأبو حسان لـ الاردن24: الحكومة اذن من طين وأخرى من عجين! تدهور الحالة الصحية للمعتقل عطا العيسى نتيجة الاضراب عن الطعام ذبحتونا: 260% نسبة زيادة رسوم التمريض في أردنية /العقبة عن نظيرتها في المركز النواب يضع نفسه أمام اختبار جديد.. المطلوب ليس الاعتصامات بل الالتزام بالتوصيات! سليمان معروف البخيت.. بطل ليس من ورق - صور
عـاجـل :

غزّة التي تفتتح رمضان بالشهداء

كامل النصيرات

كالعادة؛ الفلسطينيُّ هو أوّل الدم وآخر الدم؛ وغزة التي ترونها الآن وبضاعة دمائها معروضةٌ على شاشاتكم؛ كلّ شاشاتكم ؛ اشتراها الله كاملةً وهي معروضة عليك لتنخز قسماً منكم ولتقول لقسم آخر : يا لنخوتكم التي تسكن الطين، وترسم على أنفاس من تبقّى منكم لوحةً لضمير كان يسكنكم لكنه أصيب بالبلادة فسافر إلى جهة مجهولة وجاري البحث عنه..!
ها هو رمضان يداهم الأغنياء كما يداهم الفقراء؛ لكنّ مداهمة عن مداهمة تختلف عند العارفين بتفاصيل الأمور..كما تختلف عند طبقة من بعض الذين يعلّقون نياشين من فضة وذهب ولكنها في معارك بعينها تتحول إلى نياشين من ورق تصلح للتصوير واخذ السلفي..!
غزة التي ترونها الآن..فلسطينية الحُسن وفلسطينية النوايا وفلسطينية المقاومة؛ تفتتح رمضان بالشهداء؛ تقدّم لكم وجبتها الأثيرة من الصمود والمقاومة لكلّ الجوعى لبعض كرامةٍ ويسعون لإعادة الضمير إلى أرض الوطن سالماً غانماً..!
غزّة التي تقاتل؛ هي ذات غزة التي تحاصر بأمر الأعداء؛ وهي ذات غزة التي تطعن ( الصفقة) و (القرن) معاً وتؤسّس مع الرافضين معركتها الكبرى ضمن حرب التحرير..
كل عام وأمهات الشهداء بخير ..كل عام وضميركم معلوم غير مجهول..