آخر المستجدات
نديم ل الاردن٢٤:لن نلجآ لاية اجراءات تصعيدية لحين انتهاء الحوار مع الحكومة المتعطلون عن العمل في المفرق يواصلون اعتصامهم المفتوح ،ويؤكدون :الجهات الرسمية نكثت بوعودها جابر ل الاردن ٢٤: ندرس اعادة هيكلة مديرية التأمين الصحي السقاف لـ الاردن24: حريصون على أموال الأردنيين.. ولا ندخل أي استثمار دون دراسات معمقة شكاوى من ارتفاع أجور شركات نقل ذكي.. والخصاونة لـ الاردن24: نفرض رقابة مشددة يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي التربية: لدى الحكومة الخطط الكفيلة لبدء العام الدراسي.. والنقابة طلبت مهلة 48 ساعة الحكومة: أعداد اللاجئين السوريين العائدين منخفضة.. ونسبة التزام المانحين بخطة الاستجابة متواضعة الحوثيون يعلنون وقف استهداف السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية المعلمين تعلن سلسلة وقفات احتجاجية في الأسبوع الثالث من الاضراب نتائج الاعتراضات والمناقلات بين الجامعات الرسمية السبت تويتر يحذف 4258 حسابا مزيفا تعمل من الامارات والسعودية وتغرد بقضايا اقليمية اسرائيل امام ازمة - اعلان النتائج النهائية لانتخابات الكنيست "جائزة ياشين".. فرانس فوتبول تستحدث كرة ذهبية جديدة وزير الصحة يوعز بتدريب 1000 طبيب بمختلف برامج الإقامة وزارة العمل تدعو الى التسجيل في المنصة الاردنية القطرية للتوظيف - رابط التقديم مشاركون في اعتصام الرابع: الحكومة تتحمل مسؤولية اضراب المعلمين.. وعليها الاستجابة لمطالبهم - فيديو الرواشدة يكتب عن أزمة المعلمين: خياران لا ثالث لهما النواصرة: المعاني لم يتطرق إلى علاوة الـ50%.. وثلاث فعاليات تصعيدية أولها في مسقط رأس الحجايا العزة يكتب: حكومة الرزاز بين المعلمين وفندق "ريتز" الفاخوري
عـاجـل :

غزل شتائي

كامل النصيرات

طقوس الكتابة تحت المطر تسلب لبّي..تحيلني إلى رجلٍ رومانسي فجأة..بل أشعر بأنني طفلٌ يريد الارتماء بحضن ما ؛ يريد أن يغمض عينيه وهناك من يداعب شعره و يغني له.
المطر رغم ذكوريّة اللفظة إلاّ أنه امرأةٌ تأخذك إلى تفاصيل أخرى غير السياسة و الهمّ اليومي و التذمر الذي أصبح مهنتي..امرأة من تحبّ الأرانب ولا تقتلهم ..تحبّ الورد الجوري ولا تقطفه ..امرأة إن ضحكت لك مع المطر ضحك الكون كلّه بتلك اللحظة..وإن غنّت لك حسبتَ المطر دموع الفرح..
منذ زمن لم أتغزل بامرأة..وأنا أحبّ الغزل الحقيقي ..أحبّ الجمال الذكيّ..أحب ثرثرة النساء حين تكون الثرثرة طقساً ساحراً وليست مناكفةً لصنع النكد الذي تتقنه أغلب النساء..!
يا للمطر الآن ! كيف فتح عليّ كلاماً لم أودّ البوح به في هذه اللحظة على الأقل؛ وكلّ ما أخشاه أن أترك نفسي للكتابة فيتحوّل بعض البوح إلى استرخاء مريضٍ عند طبيب نفسي فيقول كلّ أسراره دفعةً واحدة كي يظفر بالعلاج ولا يظفر..!
لن أسترخي كثيراً..أكتفي بهذا البوح القليل؛ فالغزل في الشتاء سلاح رجوليٌّ لا تهزمه النساء.

الدستور