آخر المستجدات
الرزاز يجري تعديلا على أمر الدفاع رقم 7 عاملون على النقل وفق التطبيقات الذكية يشتكون من ممارسة بعض الشركات.. ويطالبون هيئة النقل بالتدخل الصحة العالمية: وفيات كورونا قد تصل إلى مليوني شخص حجاوي: نسبة وفايات كورونا في الأردن أقل منها عالميا.. ومعظم الاصابات الأخيرة بدون أعراض المستقلة للانتخاب توضح حول دورها في التعامل مع قضايا المال السياسي الاردن: ثلاث حالات وفاة بفيروس كورونا و(610) اصابات محلية جديدة كورونا.. ما درجة الحرارة التي يعشقها؟ وكيف نحمي أنفسنا منه في الخريف والشتاء؟ العواد لـ الاردن24: صالات المطاعم لن تُفتح قبل الخميس.. وأصحابها أصبحوا مطلوبين للقضاء مسؤول ملف كورونا: (25- 30)% من بؤر كورونا مجهولة المصدر وزير الأوقاف: سوء الظن يولد الضغائن والأحقاد ويهدم الأمم وزارة الصحة توجه رسالة مهمة للأردنيين عبيدات: عدد المصابين بكورونا كبير والبؤر منتشرة في اكثر من مكان وزير صحة سابق: الواقع يفرض علينا العزل المنزلي صحيفة: إعلان اتفاق السلام بين إسرائيل والسودان وسلطنة عمان مطلع الأسبوع المقبل تحويل 15 مدرسة إلى التعليم عن بعد_ أسماء الحجاوي: لن نعود الآن إلى الصفر فيما يتعلق بإصابات الكورونا.. والكمامة تضاهي المطعوم محكمة الاستئناف تعفي المستأجرين من دفع بدل الإيجار التجاري خلال فترات الحظر الشامل الاردن يسجل وفاة و(549) اصابة جديدة بفيروس كورونا وزير العمل يعلن عن قرارات للعمالة الوافدة من الجنسيات المقيدة والجنسية المصرية سعيدات يطالب الحكومة بخفض أسعار المحروقات.. ويدعو لانقاذ محطات الوقود

عن الحرب ..... كلام !

د. يعقوب ناصر الدين
كلام كثير عن حرب قادمة في المنطقة التي تشتعل فيها حروب صغيرة منذ عدة سنوات، والكلام عن الحرب لا يعني بالضرورة اشتعالها، ولكنه يعني أن احتمالاتها قائمة، خاصة في غياب توجه نحو حد معقول من التفاوض السلمي لحل نزاعات وأزمات متصاعدة، من بينها ملف أزمة الاتفاق النووي الإيراني، الذي يوشك الرئيس الأمريكي ترامب على اتخاذ قرار انسحاب بلاده منه، يوم الثاني عشر من شهر مايو أيار الحالي أي قبل يومين من توجهه المحتمل إلى القدس للمشاركة في افتتاح سفارة بلاده في المدينة التي اعترف بها عاصمة موحدة لليهود.
إيران تعلن من جانبها أنها لن تكون ملتزمة بالاتفاق الذي اكتسب صفة دولية إذا انسحبت منه الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، وبريطانيا، وألمانيا تحاول جهدها لإيجاد صيغة توافقية تثني الرئيس ترامب عن قراره، وتفرض المزيد من الالتزامات على إيران بشأن الصواريخ البالستية، ونفوذها في العراق وسوريا ولبنان واليمن.
إسرائيل تضغط بقوة على إدارة الرئيس الأمريكي لإلغاء الاتفاق النووي مع إيران، والكنيست يفوض رئيس الحكومة ووزير الدفاع شن الحرب دون الرجوع إلى مجلس الوزراء الموسع، ومراكز الأبحاث تضع سيناريو تلك الحرب وأثرها على بنية الكيان الإسرائيلي مستحضرة عناصر الخوف قبل عناصر القوة والقدرة على خوض أي حرب مباشرة مع إيران، فقرار الحرب في حد ذاته مغامرة مخيفة، وربما يؤدي في اللحظات ما قبل الأخيرة إلى التلاشي كليا، تماما مثلما حدث بين الكوريتين.
في كل الأحوال تتخذ الدول التي قد تتأثر من اندلاع حرب على مقربة منها، أو من انفراج محتمل ناجم عن صفقة معينة جميع الاحتياطات التي تضمن سلامتها، وتصون مصالحها، بمعزل عن العلاقة مع الأطراف الإقليمية والدولية، فعندما تندلع الحروب ينشغل المتحاربون بحربهم، ولا يحك جلدك مثل ظفرك.
يقع الأردن في وسط تلك الصراعات المتأججة، وهو معني بتهيئة وضعه للتعامل مع جميع الاحتمالات، وكلها على ما يبدو تتفاوت بين السيء والأسوأ، لأن الأطراف التي تدفع في اتجاه حرب مدمرة تعتقد أن حربا ما قد تساعدها على وقف انهيارها الذاتي.

 
Developed By : VERTEX Technologies