آخر المستجدات
ناشطون يعتصمون أمام قصر العدل تضامنا مع المعتقلين - صور المستقلة تنشر سجلات الناخبين للانتخابات النيابية على موقعها الالكتروني اجراءات جديدة لمواجهة الكورونا: مستشفى ميداني في خو ومبنى مستقل في حمزة.. وانتاج كمامات على نطاق واسع القطيشات يكتب: توقيف الصحفيين في قضايا المطبوعات والنشر مخالف للدستور الملكية تعلق رحلاتها إلى روما وتلغي رحلات الى الشرق الأقصى وزارة الشباب تلغي انتخابات نادي موظفي أمانة عمان.. وتعين هيئة ادارية جديدة - اسماء الافراج عن ابو سويلم المشاقبة بعد انهاء مدة محكوميته تأجيل مريب لاجتماع لجنة التحقق من ارتفاع فواتير الكهرباء! حماد والتلهوني يبحثان وسائل توريط المواطنين بالديون.. وزير المياه يعلن اطلاق المرحلة الأولى من مشروع الناقل الوطني للمياه.. ويكشف عن مشاريع استراتيجية جديدة المزارعون يعلقون اعتصامهم.. والأمانة تخاطب الحكومة لاعفائهم من رسوم ساحة الصادرات للمرة الثانية.. الأمن يمتنع عن احضار المعتقل المضرب عن الطعام بشار الرواشدة لحضور جلسة الأربعاء خبراء أردنيون وفلسطينيون يدعون لإستراتيجية فلسطينية وأردنية وعربية مشتركة لمواجهة "صفقة القرن" وإفشالها جابر لـ الاردن24: شركة لتعقيم مرافقنا الصحية.. وسنتخذ قرارا بشأن القادمين من أي دولة يتفشى بها الكورونا المرصد العمالي: الحدّ الأدنى الجديد للأجور وموعد انفاذه غير عادلين القيسي لـ الاردن24: استمرار شكاوى ارتفاع فواتير الكهرباء رغم تحسن الأجواء كورونا يواصل حصد الأرواح في الصين.. والحصيلة تبلغ 2715 وفاة الرزاز يتعهد بتحويل مطلقي الاشاعات المضرة بالاقتصاد إلى القضاء العمل لـ الاردن24: نحو 40 ألف طالب توظيف في قطر خلال 24 ساعة على الاعلان - رابط قناة أبوظبي تلغي برنامج وسيم يوسف
عـاجـل :

ضربة شمس

أحمد حسن الزعبي
يعرّف الأطباء ضربة الشمس: بأنها حالة تنتج عن تعرّض الجسم للحرارة الشديدة لوقت طويل بحيث ترتفع حرارة المصاب التراكمية لأكثر من 40درجة ، ويرافق هذه الحرارة بعض الأعراض مثل احمرار الجلد والجفاف ، والصداع ، واضطرابات البطن من تقيؤ و إسهال..وفي بعض الأحيان فقدان الوعي...
**
كل الأعراض المذكورة اعلاه بدت واضحة على مسيرات يوم الجمعة الماضي بتسع محافظات وبمناطق مختلفة من المملكة في طقس لاهب تجاوزت حرارته الــ35 درجة مئوية ..
شمس الانتظار الطويل «ضربت « رؤوس الواقفين ، وهم حاسري الرؤوس تماما تحت «شوب» التهميش ، وبسبب هذا «التسخين»المتراكم الذي مارسته عليهم الحكومات المتعاقبة ، استنزفوا عرق الصمت الذي ظلوا يخزّنونه في مسامات التصبر منذ عام ، وتلونت جلودهم احمرارا بسبب رفع الأسعار والضرائب المباشرة ، فشعروا بصداع الاستعلاء الذي يمارسه كل المارين من فوق رؤوسهم ...وبدأت اضطرابات البطن من جوع وتلبّك في «العدالة» الى ان استفرغوا كل الوعود غير الصالحة للتطبيق...متهيئين تماماً لفقدان الوعي...
**
في المسيرات الأخيرة هناك عدة مؤشرات مهمة ، تدل على ان الحراك بدأ دخول مناطق لأول مرة على خط الحراك بعد ان بقيت فترة على قائمة الانتظار.
وقد لوحظ تضاعف عدد المشاركين في المسيرات الكبرى وخروج جزء كبير عن صمتها وانحيازها لمسيرة الحراك كما جرى في اربد..
ووصول الهتافات والشعارات الى حد تجاوز التوقعات..
اضطررت للكتابة في هذا الموضوع..في محاولة لتنبيه كل المعنيين في صنع القرار أن يستشعروا آثار «ضربة الشمس» السياسية التي يتعرض لها الشارع في هذه الاثناء ..عسى ان يقدموا له الإسعافات الأولية اللازمة .. قبل ان نصل جميعاً الى مرحلة فقدان الوعي...
الرأي