آخر المستجدات
نقابة المعلمين للأردن 24: مجلس الوزراء يتخبط في إدارة ملف التقاعد لجنة مقاومة التطبيع النقابية تطالب بمنع مشاركة الكيان الصهيوني في "رؤية المتوسط 2030" الناصر: اسرائيل تريد أن تبيعنا المياه نقابة الممرضين: الجامعة الأردنية لم تلتزم باتفاقنا الأردن على موعد مع سلسلة منخفضات جوية هل يتدخل الطقس لمنع الجراد من الوصول إلى الأردن ؟ الكرك نظيفة من البضائع الصهيونية لماذا استبعد ديوان الخدمة المدنية طلبات من بلغت اعمارهم 48 عاما؟ النائب المسيمي تسأل وزير الصحة عن استقبال وتوزيع المرضى اليمنيين في مستشفيات المملكة 55 مليون دولار سنوياً كلفة استئجار شركة الكهرباء الوطنية لباخرة غاز إعلان موعد محاكمة نتنياهو الشواربة: سبب الأزمة ارتفاع عدد السيارات! 45 مؤسسة وحزبا يعلنون رفض عقد مؤتمر رؤية المتوسط المتعطلون عن العمل في الكرك يعودون للاعتصام بعد تنصل رئيس البلدية من وعوده طهبوب تستنكر تصريحات إيفانكا ترمب حول قانون العمل الأردني مستشفيات خاصة تطالب بآلية تضمن توزيع عادل للمرضى اليمنيين عليها اتحرك يحذر من تسهيل تملك الصهاينة للبترا أبو ركبة والقضاة وهديب والشياب الأكثر تغيبا عن جلسات النواب.. وأربعة نواب لم يقدموا أي مداخلة - اسماء اسراب الجراد على بعد ٥٠٠ كم من الأردن.. والزراعة تعلن حالة الطوارئ القصوى رفض تكفيل بشار الرواشدة.. ونقل مالك المشاقبة إلى المستشفى
عـاجـل :

صور ساحرة تحتفي بالمظاهر المختلفة في المجتمع المصري في ظل التمييز ضدها

الاردن 24 -  

- يرى الفنان المرئي المقيم في القاهرة، نور الدين المهدي، أن التمييز مفهوم من صنع الإنسان. ويسلط مشروع "The Human Nature" الخاص به الضوء على الأشخاص الذين يتعرضون للتنمر بسبب مظهرهم الخارجي.

وخلال أعماله، يهتم الفنان المرئي نور الدين المهدي، الذي يبلغ من العمر 23 عاماً، على التركيز على "أي شيء له علاقة بالبشر، وعمق شخصيتهم، وجمالهم الخفي، وأسرارهم، إضافةً إلى عيوبهم"، وفقاً لما قاله في محادثة مع موقع CNN بالعربية.

 

وأضاف المصور قائلاً: "إن الأشخاص هم دائماً مصدر الإلهام الرئيسي لكل شيء أقوم به، ثم تعزز الطبيعة هذا الإلهام، إذ أنني أؤمن بعلاقتنا العميقة مع الطبيعة".

ويتبين ذلك خلال السلسلة الفوتوغرافية الساحرة للفنان بعنوان "A Human Nature"، أي الطبيعة البشرية.

صور ساحرة تحتفي بالمظاهر الفريدة للمجتمع المصري في ظل التمييز ضدها

ويناقش المشروع فكرة التمييز، وكيفية أنه "مفهوم من صنع الإنسان لأنه لا يوجد في الطبيعة"، وفقاً لما قاله.

وخلال صوره، سلط المهدي الضوء على عدد من الأفراد الذين يبدون مختلفين عن باقي الأشخاص في المجتمع المصري.

صور ساحرة تحتفي بالمظاهر الفريدة للمجتمع المصري في ظل التمييز ضدها

وشرح الفنان الرمزية وراء استخدامه للفراشات بالتحديد في مشروعه خلال منشورة في حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، فقال: عندما تختار فراشة التواصل مع زهرة، فهي لا تفكر بما إذا كانت منقطة أم لا، أو إذا كان لونها جذاباً بالنسبة إليها أم لا".

وأضاف الشاب قائلاً إنه حتى إذا كانت للفراشة تفضل مظهراً معيناً، فهي تعطي الفرصةوراء ما هو سطحي ومتعلق بالمظهر الخارجي، وجعل ذلك الأمر الفنان يتيقن أن الطبيعة الأم لا تميز.

صور ساحرة تحتفي بالمظاهر الفريدة للمجتمع المصري في ظل التمييز ضدها

وكان مصدر إلهامه هم الأشخاص الذين يتعاملون مع جمل سلبية هدفها التنمر عليهمأو إيذائهم بسبب مظاهرهم المميزة، ومع ذلك، قال المصور إنه بالنسبة له "إن اختلافهم يبرز جمالهم بدلاً من أي شيء آخر رآه الأشخاص فيهم".

صور ساحرة تحتفي بالمظاهر الفريدة للمجتمع المصري في ظل التمييز ضدها

وأشار المصور إلى أنه لم يكن هناك معايير محددة لدى اختياره للأفراد المشاركين، ولكنه رغب فقط في التركيز على الأشخاص الذين يتميزون بمظهر مختلف بشكل عام، مثل الأشخاص الذين يعانون من المهق، أو البهاق،أو الأشخاص يختارون التعبير عن أنفسهم خلال تسريحات شعر بألوان جريئة.

صور ساحرة تحتفي بالمظاهر الفريدة للمجتمع المصري في ظل التمييز ضدها

ويركز المشروع على 9 أفراد بعضهم من أصدقاء المصور، وأما الباقي فقط كانوا أشخاصاً غرباء صادفهم عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وصرح المصور أنه لم يكن من السهلالعثور على أفراد منفتحين تجاه المشاركة في هذا المشروع، وتجاه مشاركة جزء من صراعاتهم الشخصية في معرض، وعبر مواقع التواصل الاجتماعي أيضاً.

ومن الجدير أنه تم إطلاق هذا المشروع كمعرض فردي في أغسطس/آب من عام 2017.