آخر المستجدات
موظفو فئة ثالثة في التربية يعلنون العودة للاعتصام: الوزارة تتنصل من الاتفاقية المعلمين لـ الاردن24: سيناريوهات بدء العام الدراسي المقترحة غير عملية.. والوزارة لم تستشرنا الحكومة تجيب على سؤال حول صناديق التبرعات وأسماء المتبرعين.. وطهبوب: تضارب في الاجابة المركزي: يمكن للموظفين ممن اقترضوا على أساس زيادة رواتبهم طلب تأجيل أقساطهم العون للمقاولات تغلق مكاتبها وتوقف أعمالها في كافة المشاريع أطباء امتياز يطالبون باعادة النظر في تأجيل امتحانات أيلول: لا مبرر منطقي لذلك الخرابشة: أسعار الأضاحي ستكون في متناول الجميع.. وتوفر 450 ألف رأس غنم سائقو تكسي المطار وجسر الملك حسين يعتصمون ويطالبون الوزير سيف بالتدخل - صور واشنطن تضع شروطا جديدة للموافقة على ضمّ الضفة وغور الأردن فيروس كورونا يهدد عودة ملايين التلاميذ إلى مدارسهم النعيمي لـ الاردن24: لم نقرر موعدا جديدا للعام الدراسي.. والكتب جاهزة باستثناء العلوم والرياضيات التعليم العالي بلا أمين عام منذ ستة أشهر.. والناصر لـ الاردن24: رفعنا أسماء المرشحين عاطف الطراونة: ما يجري الآن سابقة خطيرة تتجاوز الخصومة السياسية إلى تشويه معيب نقابة مقاولي الإنشاءات تستنكر توقيف أحد كبار المقاولين الاعتداء على الأطبّاء.. ثلاثة محاور لاجتثاث هذه الظاهرة استياء بين أطباء في البشير اثر تكرار الاعتداءات عليهم الخدمة المدنية يوضح حول الدور التنافسي.. ويؤكد أن احالة من بلغت خدمته 25 عاما للتقاعد يؤثر على الضمان العمل: إنهاء خدمات عاملين في مياه اليرموك مخالف لأوامر الدفاع أصحاب المطاعم ينتقدون وزارة العمل.. ويطالبون بتمديد ساعات رفع الحظر لجنة التحقق من سلامة مصنع "الزمالية" ترفع تقريرها.. والبطاينة يقرر إعادة فتحه

شوارع عمان تكشف فشل الأمانة في تقديم أبسط الخدمات

الاردن 24 -  
محمد الموسى - مع كلّ منخفض جوي جديد، تتكشف أوجه الخلل في عمل وأداء المؤسسات الرسمية بشكل عام، وأمانة عمان بشكل خاص، فالأخيرة أثبتت فشلها في كلّ المنخفضات، وبان عجزها عن القيام بمسؤولياتها على مختلف المستويات.

الأمانة، والتي أنشأت مؤخرا شركة رؤية عمان للاستثمارات، وتحدث مسؤولون فيها عن أحلام أقرب للأوهام، وتطرق أمينها مرارا لخطط ومشاريع الباص السريع والقطار وشبكة مواصلات عالمية سيتمتع بها المواطن العمّاني، تناست أهم مسؤولياتها والخدمات الأساسية التي يُفترض أن تضمنها للناس وهي الشوارع!

لا نعلم السرّ وراء تكسر طبقة "الاسفلت" بعد أيام قليلة على تعبيد شارع ما، هل الأمر عائد لمواصفات الاسفلت نفسه؟ أم لسماكة الطبقة التي لا تتجاوز (٣- ٥) سم في أحسن الأحوال؟! إذا كان الأمر مرتبطا بتعرض الشارع للمياه، فلماذا نجري عمليات التعبيد في فصل الشتاء إذن؟!

الواقع أن جولة واحدة في مركبة يمكن أن تكشف كيف تحولت شوارعنا جراء سوء عمليات التعبيد إلى حفر.. تخرج من حفرة لتقع في أخرى، وكيف انتشرت ظاهرة هبوط الشوارع في أنحاء العاصمة، هذا بالاضافة إلى المناهل التي صارت جزءا من الحفر التي كسرت مركبات العمانيين، وآثار عمليات الحفر التي تجريها شركات مثل المياه والكهرباء والاتصالات وغيرها..

نريد من أمين عمان يوسف الشواربة تركيز جهوده وجهود الأمانة على الشوارع وادامتها، خاصة في ظلّ الفشل بحلّ مشكلة غرق الشوارع لدى هطول أمطار غزيرة.



 
 
Developed By : VERTEX Technologies