آخر المستجدات
الغضب يجتاح أميركا.. طوارئ وحظر تجول وآلاف أمام البيت الأبيض رفع العزل عن حي الإسكان وبناية مدينة الشرق بالزرقاء الفراية: قرار مرتقب يسمح بالتنقل بين المحافظات خلال الأيام القادمة صوت العمال: بلاغ الرزاز مقدمة لتسريح أعداد كبيرة من العمال.. ويثبت انحياز الحكومة لرأس المال سيف لـ الاردن24: لا موعد نهائي لفتح حركة الطيران واستقبال الرحلات الجوية أحداث مينيابوليس.. قتلى ومظاهرات في 30 مدينة أميركية ومسيرات بلندن وبرلين تقرير أممي يحذر من ضم إسرائيل أراضٍ فلسطينية الافراج عن الأستاذ الجامعي محمد بني سلامة ابلاغ عاملين في جمعية المركز الاسلامي بالاستغناء عن خدماتهم.. ودهيسات: ملتزمون بأوامر الدفاع الأوقاف تصدر تعليمات فتح المساجد: لا سنّ محدد للمصلّين.. ورفع المصاحف عن أيدي تسجيل (5) اصابات بالكورونا لقادمين من خارج الاردن.. واستثناء المحامين من نظام الفردي والزوجي التعليم العالي يقرّ بوجود مشكلات في التعليم عن بعد.. ويشكل ثلاث لجان لتقييم التجربة المرصد العمالي: البلاغ الحكومي كرس سياسة تخلي الحكومة عن مسؤولياتها في دعم الاقتصاد الحكومة تقرر رفع أسعار البنزين بمقدار (5- 5.5) قرشا لشهر حزيران التربية تبدأ استقبال طلبات العمل على حساب التعليم الإضافي - رابط الكيلاني يحذّر الحكومة من عدم القدرة على توفير مطاعيم الانفلونزا والأمراض الموسمية المركزي يوافق على طلبات قروض بقيمة 233 مليون دينار لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة استثناء المحامين من نظام الزَّوجي والفردي اعتبارا من الاثنين.. والسماح بتنقلهم بين المحافظات خبراء لـ الاردن24: بلاغ الرزاز الأخير يعزز انتهاك حقوق العمال ويتركهم في صراع مع أصحاب العمل الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملكة علياء في 19 حزيران

سياسة إعلامية جديدة... وخطوة إيجابية

نسيم عنيزات

تتجه الحكومة نحو سياسة إعلامية جديدة في إعلانها عن قرارات مجلس الوزراء ونيته عقد ايجاز إعلامي دوري بعد جلسات المجلس.
نهج يسجل للحكومة لتمكين الصحفيين والإعلاميين من التواصل بشكل مباشر مع المعنيين واصحاب القرار للإجابة عن تساؤلاتهم واستفساراتهم حول بعض القرارات التي يتخذها المجلس وماهية الدوافع والمبررات والأهداف المرجوة منها ليتم توضيحها وعكسها الى المتلقي والرأي العام بصورتها الصحيحة، لوضعه في الأجواء والآليات بشكل سهل وسلس بعيدا عن الجمود.
ان السياسة الجديدة ستساهم في عدم ترك الامور الى التأويل والتشكيك او نشر الاشاعات والتفاعل السلبي أحيانا كثيرة.
خطوة ستعيد الزخم الإعلامي إلى دار الرئاسة للاطلاع عن كثب على كثير من الامور والاشتباك المباشر مع وزير الاعلام او الوزير المعني بعد أن غاب المشهد الإعلامي عن الرئاسة وجلساتها في حكومات سابقة دون معرفة الأسباب والمبررات او الهدف منه الا انه حسب اعتقادي قد اضر كثيرا بعد ان ترك الحكومة وحيدة في الساحة ليس أمامها سوى النفي اوالرد هنا وهناك على كل ما يشاع مما شتت الأفكار وعدد المرجعيات.
ان هذا الأمر سيؤدي إلى خطاب اعلامي موحد يمنع عملية اجتزاء بعض التصريحات وتاويلها.
والتي أضرت المشهد كثيرا وفاقمت حالة انعدام الثقة بعد أن لجأ البعض للتفاعل مع اي قرار من وجهة نظره فقط بعيدا عن التدقيق اوالتمحيص والقراءة الحقيقية والموضوعية بقصد او بدونه ساعد في ذلك غياب المعلومة الكاملة او ما يعززها أحيانا.
ان السياسة الجديدة اذا ما تم التعامل معها بجدية فإنها ستريح الحكومة اولا وتعيد الدور الحقيقي للاعلام الذي تؤكد السياسة الإعلامية الجديدة على دوره في نشر المعلومة الحقيقية والتوعية والمتابعة للحد من التسريبات والمصادر الوهمية أحيانا كثيرة.
هذا الاعتراف الحكومي بدور الإعلام يتطلب آليات جديدة ويضع الكرة في ملعب الثاني ليعيد دوره وألقه وتأثيره في الشارع من التعامل المهني الملتزم المحايد بعيدا عن الانحياز الا للوطن وقضاياه وكل ما يهم مصالحه العليا.

 
Developed By : VERTEX Technologies