آخر المستجدات
الفراية: قرار مرتقب يسمح بالتنقل بين المحافظات خلال الأيام القادمة صوت العمال: بلاغ الرزاز مقدمة لتسريح أعداد كبيرة من العمال.. ويثبت انحياز الحكومة لرأس المال سيف لـ الاردن24: لا موعد نهائي لفتح حركة الطيران واستقبال الرحلات الجوية أحداث مينيابوليس.. قتلى ومظاهرات في 30 مدينة أميركية ومسيرات بلندن وبرلين تقرير أممي يحذر من ضم إسرائيل أراضٍ فلسطينية الافراج عن الأستاذ الجامعي محمد بني سلامة ابلاغ عاملين في جمعية المركز الاسلامي بالاستغناء عن خدماتهم.. ودهيسات: ملتزمون بأوامر الدفاع الأوقاف تصدر تعليمات فتح المساجد: لا سنّ محدد للمصلّين.. ورفع المصاحف عن أيدي تسجيل (5) اصابات بالكورونا لقادمين من خارج الاردن.. واستثناء المحامين من نظام الفردي والزوجي التعليم العالي يقرّ بوجود مشكلات في التعليم عن بعد.. ويشكل ثلاث لجان لتقييم التجربة المرصد العمالي: البلاغ الحكومي كرس سياسة تخلي الحكومة عن مسؤولياتها في دعم الاقتصاد الحكومة تقرر رفع أسعار البنزين بمقدار (5- 5.5) قرشا لشهر حزيران التربية تبدأ استقبال طلبات العمل على حساب التعليم الإضافي - رابط الكيلاني يحذّر الحكومة من عدم القدرة على توفير مطاعيم الانفلونزا والأمراض الموسمية المركزي يوافق على طلبات قروض بقيمة 233 مليون دينار لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة استثناء المحامين من نظام الزَّوجي والفردي اعتبارا من الاثنين.. والسماح بتنقلهم بين المحافظات خبراء لـ الاردن24: بلاغ الرزاز الأخير يعزز انتهاك حقوق العمال ويتركهم في صراع مع أصحاب العمل الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملكة علياء في 19 حزيران العوران لـ الاردن24: الحكومة تضع القطاع الزراعي في آخر أولوياتها.. والرزاز لم يلتقِ المجلس الزراعي منذ عامين الكباريتي يحذر من انهاء خدمات الأردنيين في الخليج.. وينتقد عدم جدية الحكومة

سياح: الاردن بيئة سياحية آمنة وجاذبة وافضل الوجهات السياحية العالمية

الاردن 24 -  
عبر العديد من السياح الاجانب عن اعجابهم وتقديرهم للرعاية والاهتمام الذي يوليه الأردن للسياح والزائرين والذي يعزز الثقة بالأردن كوجهة سياحية آمنة وجاذبة وكواحد من افضل الوجهات السياحية العالمية.
وعبروا في احاديث لوكالة الانباء الاردنية (بترا) عن اعجابهم الشديد بما يزخر به الاردن من تنوع سياحي جاذب ورائع ما جعله وجهتهم السياحية الاولى، لاستكشاف المواقع السياحية التي تعاقبت عليها الحضارات الانسانية المختلفة على مر العصور، ومنها مدينة البترا (المدينة الوردية) في جنوب الاردن، وهي احدى عجائب الدنيا السبع ، ومنطقة البحر الميت ووادي رم والعقبة وجرش والمناطق الاثرية في العاصمة عمان، بالإضافة الى كرم شعبه المضياف الاصيل.
وقال السائح الفلبيني ريان ان زيارته الى الاردن جاءت من خلال تصفحه للمواقع السياحية والاثرية المفضلة على الانترنت، والتي جاء الاردن بما يتناغم مع بحثه وهدفه بزيارة بلد يضم تنوعا للمنتج السياحي وبخاصة المواقع الطبيعية والاثرية، مشيرا الى انه يزور الاردن وعائلته في رحلة تمتد اسبوعا، استهلها بزيارة المدرج الروماني الذي يتميّز بتصميم هندسي بديع والقصر الأموي فوق جبل القلعة.
واشار الى انه سيزور وعائلته خلال الايام المقبلة مدينة جرش الاثرية التي تضم آثارا رومانية ومنها مسارح ومدرجات وأعمدة وحمامات وشلالات، وانه سيعمل وبعد عودته الى بلاده للحديث عن زيارته الرائعة والترويج للمواقع السياحية التي زارها ونقل تجربته المميزة والرائعة الى اصدقائه عن المواقع السياحة الاردنية وجمالها.
وحول الحادثة التي تعرض لها سياح واردنيون في مدينة جرش، قال ريان انها حادثة فردية وتحدث في معظم دول العالم، مشيرا الى ان الاردن بلد يتمتع بالأمن والاستقرار ويشكل بيئة آمنة للسياح والذين يحظون بكل الرعاية والاهتمام وحسن الضيافة وحفاوة الاستقبال من الشعب الاردني الطبيب والاصيل.
ويقول، ميل شميت من استراليا والذي يقيم وعائلته في عمان منذ عامين، وكان ينتظر في الاثناء قدوم اصدقاء له ولعائلته من بريطانيا، دعاهم لزيارة مدينة جرش الاثرية والبتراء وبعض المواقع الاثرية الاردنية، انه يعلم طبيعة الشعب الاردني الطيب والمضياف والذي يجلس وزوجته عادة بينهم في الاماكن العامة ويجد منهم حُسن المعاملة والاحترام ويقدمون لهما المساعدة دائما.
وعلق شميت على حادثة الاعتداء على سياح واردنيين في مدينة جرش بانه لا يمثل الجو العام للأردن وهو حادث طارئ وغريب على المجتمع الاردني ،وقد يحدث في اي بلد آخر في العالم فبالرغم من أن الاردن يقع في اقليم ملتهب الا انه يحافظ على مقومات الامن والاستقرار، مبديا اعجابه الشديد بالكثير من العادات والتقاليد الأردنية والاكلات الشعبية، التي تعود على تناولها، بينها " المنسف" والذي سيقدمه لأصدقائه مايكل واليزابيث الذين لبوا دعوته بالزيارة لتناول المنسف وتجربته.
ووصفت زوجة شميت "ليث" الاردن بالبلد الهادئ والآمن وأنها تتجول وزوجها خلال فترة اقامتهما في عمان بكل هدوء وخصوصية كاملة، وتلقى كل التعاون وكرم الاخلاق وحسن المعاملة من الشعب الاردني، مشيرة الى انها ستزور قلعة الكرك خلال الايام المقبلة والتي سمعت عن جمال موقعها وطيبة أهلها وأنها ستتناول المنسف هناك لسماعها ان الكرك يشتهر بالجميد واللحم البلدي والذي تناولتها مرات عديدة.
وقالت يوليا وماريا من روسيا،بدورهما، انهما كانتا يسمعان عن الاردن في بلدهما وعن وادي رم والبحر الميت والبتراء وعن تنوع المواقع الاثرية والتاريخية فيه، مما اثار في نفسهما الرغبة للزيارة والاستكشاف للاماكن السياحية والاثرية في الاردن . ودعت كاتيا من كينيا السياح الى زيارة الاردن الذي يحترم الاديان، ويرحب بزواره وهو ما لاقته عند وصولها ارض الاردن الذي يشتهر بالعراقة والحضارة والتاريخ، لافتة الى انها تتواصل مع اصدقائها في كينيا وفي دول اخرى وترسل لهم باستمرار صورا ومقاطع فيديو عن المواقع الاثرية التي تزورها في رحلتها والتي تلقى الاهتمام والدهشة والشغف لزيارتها. وقال المدير التنفيذي لإحدى شركات السياحة الاردنية عمر الملكاوي إن المواقع السياحية في المملكة تشهد توافدا متزايدا من السياح الاجانب لزيارة المواقع السياحية، وأبرزها مدينة البتراء الأثرية، وصحراء وادي رم، والبحر الميت، ومدينة جرش، وعجلون، وغيرها من المواقع السياحية التي تزخر بها المملكة.
واكد الملكاوي أنه لم يتم إلغاء أية حجوزات او رحلات سياحية في البرامج التي تنظمها الشركة للسياح الى الأردن بعد حادثة الاعتداء التي تعرض لها سياح اجانب واردنيون بمدينة جرش.
--(بترا)
 
 
Developed By : VERTEX Technologies