آخر المستجدات
الممرضين تمهل مستشفى الجامعة الاردنية 14 يوما قبل التصعيد مسيرة ليلية في الزرقاء تطالب بالافراج عن المعتقلين ومقاطعة مؤتمر البحرين - صور الاحتلال يسلم الاردن مواطنا عبر الحدود عن طريق الخطأ مجلس العاصمة يلتقي مع وزير المالية امن الدولة تعلن استكمال سماع شهود النيابة بقضية الدخان الثلاثاء المقبل الانخفاض الكبير لأسعار البنزين في لبنان تثير حفيظة اردنيين.. والشوبكي لـ الاردن24: الضريبة المقطوعة عليمات لـ الاردن24: توصلنا لاتفاق مع بحارة الرمثا.. والمظاهر الاحتجاجية انتهت التربية تنفي شطب السؤال الرابع في الفيزياء.. وتؤكد: سنحاسب على طريقة الحل تفاعل واسع مع #خليها_تبيض_عندك .. والحملة: "الشلن" لا يعني شيئا بعد تصريحات نتنياهو.. حماس تجدد مطالبتها الدول العربية بالامتناع عن حضور مؤتمر البحرين تباين آراء نواب حول حلّ لجان مجلس النواب مع نفاذ تعديلات النظام الداخلي استطلاع: حكومة الرزاز ثاني اسوأ حكومة.. و 79% من الاردنيين يرون الاقتصاد في الاتجاه الخاطئ الفاعوري: سنخاطب مكافحة الفساد لفتح ملف عقود تأمين عاملات المنازل عائلة المفقود حمدان العلي تواصل اعتصامها.. والجهات الرسمية تتجاهل مطالبها حملة الدكتوراة يجددون اعتصامهم المفتوح امام مبنى مجلس الوزراء الجغبير ل الاردن 24 : الغاء بند فرق اسعار الوقود اولوية وتكلفة النقل من عمان للعقبة اعلى منها مع الدول الاخرى الحجايا ل الاردن 24 : مطالب المعلمين أولوية ولا نستبعد اللجوء للإجراءات التصعيدية التربية: تخصص 20% من الجدول الدراسي للأنشطة الصفية واللاصفية طرح عطاء دراسة احتیاجات المدینة الاقتصادیة الأردنیة العراقیة الشهر المقبل اعتصام ذوي الاحتياجات الخاصة يُسقط ورقة التوت عن حكومة الرزاز
عـاجـل :

تواصل اعتصام ابناء حي الطفايلة المفتوح قرب الديوان الملكي.. وتمسك بالسلمية

الاردن 24 -  
وائل عكور - واصل أبناء حي الطفايلة المعطلين عن العمل اعتصامهم المفتوح قرب الديوان الملكي لليوم السابع على التوالي للمطالبة بايجاد فرص عمل لائقة لهم، وذلك بعد أن ضاق بهم الحال إثر بقائهم سنوات عديدة في البحث عن فرصة عمل دون فائدة، الأمر الذي دفعهم للعمل في مهن وأعمال لا تكاد تكفي أحدهم مصاريف التنقل والمعيشة اليومية.

وأكد المشاركون تمسكهم بحقّهم في الاعتصام إلى حين تأمين فرص عمل لهم ومباشرتهم جميعهم العمل، رافضين الحديث عن كون أي نائب يمثّلهم في الحوار مع الديوان الملكي أو الحكومة، وخاصة بعدما فشلت كلّ المساعي النيابية في تحقيق مطالبهم.

وطالب المشاركون بايجاد حلّ لمشكلة المعطلين عن العمل في الحيّ الذي يعاني من مشكلة الفقر والبطالة بشكل ملحوظ، حيث تجاوز عددهم الـ 300 شابّ بالاضافة إلى مئات الشابات أيضا، لافتين إلى أن القطاع العام قادر على استيعابهم جميعا "تماما كما يستوعب أبناء الذوات من جحافل المستشارين في الوزارات والمؤسسات الحكومية المختلفة والديوان الملكي".

وعبّروا عن يأسهم من التوظيف عبر ديوان الخدمة المدنية نتيجة مظاهر غياب الشفافية والعدالة عن كثير من التعيينات في القطاع العام، مؤكدين أن معظمهم من حملة الشهادة الجامعية الأولى "البكالوريوس".

وشددوا على تمسكهم بالسلمية في اعتصامهم مهما كانت درجة الاستفزاز الذي يمكن أن يتعرضوا له.