آخر المستجدات
نديم ل الاردن٢٤:لن نلجآ لاية اجراءات تصعيدية لحين انتهاء الحوار مع الحكومة المتعطلون عن العمل في المفرق يواصلون اعتصامهم المفتوح ،ويؤكدون :الجهات الرسمية نكثت بوعودها جابر ل الاردن ٢٤: ندرس اعادة هيكلة مديرية التأمين الصحي السقاف لـ الاردن24: حريصون على أموال الأردنيين.. ولا ندخل أي استثمار دون دراسات معمقة شكاوى من ارتفاع أجور شركات نقل ذكي.. والخصاونة لـ الاردن24: نفرض رقابة مشددة يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي التربية: لدى الحكومة الخطط الكفيلة لبدء العام الدراسي.. والنقابة طلبت مهلة 48 ساعة الحكومة: أعداد اللاجئين السوريين العائدين منخفضة.. ونسبة التزام المانحين بخطة الاستجابة متواضعة الحوثيون يعلنون وقف استهداف السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية المعلمين تعلن سلسلة وقفات احتجاجية في الأسبوع الثالث من الاضراب نتائج الاعتراضات والمناقلات بين الجامعات الرسمية السبت تويتر يحذف 4258 حسابا مزيفا تعمل من الامارات والسعودية وتغرد بقضايا اقليمية اسرائيل امام ازمة - اعلان النتائج النهائية لانتخابات الكنيست "جائزة ياشين".. فرانس فوتبول تستحدث كرة ذهبية جديدة وزير الصحة يوعز بتدريب 1000 طبيب بمختلف برامج الإقامة وزارة العمل تدعو الى التسجيل في المنصة الاردنية القطرية للتوظيف - رابط التقديم مشاركون في اعتصام الرابع: الحكومة تتحمل مسؤولية اضراب المعلمين.. وعليها الاستجابة لمطالبهم - فيديو الرواشدة يكتب عن أزمة المعلمين: خياران لا ثالث لهما النواصرة: المعاني لم يتطرق إلى علاوة الـ50%.. وثلاث فعاليات تصعيدية أولها في مسقط رأس الحجايا العزة يكتب: حكومة الرزاز بين المعلمين وفندق "ريتز" الفاخوري
عـاجـل :

تشخيص حالة

كامل النصيرات

قال على التلفون : تتذكّر كيف كانوا نسوان زمان و كيف كانن يرجفن من رجالهن ..و كيف كانن يتحرّكن على الاشارة و ما في داعي أصلاً الزلمة يحكي ..؟ قلت له : وهل أنسى ..أبوي كان هيك ..و أعمامي و أخوالي و إزلام حارتنا و إزلام الوطن كلّه كانوا هيك كمان ..؟! فأضاف وهو بين الضحكة و الجدّية : وكيف شايف إزلام الأيام هاي ..؟؟ ضحكت وقلت له : أبدأ من نفسي ..حاس حالي أبو بدر ..و كل من حولي من الرجال هو أبو بدر ؛ مع اعتذاري من كل من يرفض ذلك ..فإن أبو بدر أيضاً كان يرفض ذلك ..ولكنّ شعار ( كلنا أبو بدر ) يناسب الرجولة الجديدة ..!! فقال محدّثي وهو يقهقه : تعرف وين المشكلة يا أستاذ ؟ المشكلة ليس أننا (طلعنا) أبو بدر ..بل أن نسواننا طلعن (فوزيّة ) ..قهقهنا و انتهى التلفون ..!!
صحيح أن التلفون انتهى ..وصحيح أن النكتة كانت فائقة الجودة ..ولكن لا أعلم لماذا تلبستني حالة أبو بدر بعدها ..فنحن خائفون و نحن نمشي في الشارع ..خائفون و نحن داخل البيت ..خائفون ونحن نحمل الخبزات ..خائفون و نحن نصفّق ..خائفون و نحن نغنّي ..خائفون و نحن نناقش ..ولكن خوفنا ليس من فوزية ..بل من فوزيات وزعوهن على كل تفاصيلنا..!!