آخر المستجدات
المياه لـ الاردن24: اعلان خطة تزويد المواطنين بالمياه في الصيف الشهر القادم الأمن يعتقل ناشطة مصابة بالسرطان استثمار البترا أم بيع الوطن؟ خرائط جاهزة.. هذا ما ستفعله اللجنة الأميركية الإسرائيلية بأراضي الضفة حياتك أسهل إذا عندك واسطة! مائة يوم وأربعة ليالي.. والطفايلة مستمرون في اعتصامهم أمام الديوان الملكي الكركي لـ المعلمين: مجمع اللغة العربية حسم موقفه من الأرقام في المناهج الجديدة مبكرا مستشفيات تلوح بالانسحاب من جمعية المستشفيات الخاصة احتجاجا على ضبابية "الجسر الطبي".. ومطالبات بتدخل الوزارة الشراكة والانقاذ: تدهور متسارع في حالة الرواشدة الصحية.. ونحمل الحكومة المسؤولية الكركي لـ الاردن24: الأمانة أوقفت العمل بساحة الصادرات.. وعلقنا الاعتصام - صور الرواشدة يؤكد اعادة ضخ الغاز الطبيعي المصري إلى الأردن شبيبة حزب الوحدة تحذر من دعوات الاتحاد الأوروبي التطبيعية شركات الألبان.. بين تخفيض الضريبة وغياب التسعيرة! تجار الألبسة: قرارات الحكومة زادت الأعباء علينا ٥٠٠ مليون دينار نواب يضغطون لتمرير السماح ببيع أراضي البترا.. والعبادي يُحذر شركات ألبان تمتنع عن خفض أسعارها رغم تخفيض الضريبة.. والصناعة والتجارة تتوعد رشيدات لـ الاردن24: للمتضرر من التوقيف الاداري التوجه إلى المحكمة.. ومقاضاة الحاكم الاداري مصدر لـ الاردن24: التوافق على حلول لقضية المتعثرين نقابة المعلمين للأردن 24: مجلس الوزراء يتخبط في إدارة ملف التقاعد لجنة مقاومة التطبيع النقابية تطالب بمنع مشاركة الكيان الصهيوني في "رؤية المتوسط 2030"
عـاجـل :

الرمثا: احراق مدرعة ومطالبات باسقاط الرزاز.. والدرك يطلق الغاز المسيل للدموع بكثافة

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - جدد المئات من أبناء مدينة الرمثا احتجاجاتهم على قرارات مجلس الوزراء المتعلقة بالتشديد على أمتعة القادمين إلى المملكة عبر معبر جابر، ومنع ادخال أكثر من كروز دخان مع كلّ مسافر، بالاضافة إلى تحديد مسرب خاص للتعامل مع المسافرين المترددين.

وشهدت المدينة اغلاق المحتجين الشارع الرئيس في المدينة بالحجارة والاطارات المشتعلة، فيما أطلقت قوات الدرك الغاز المسيل للدموع بكثافة باتجاه المحتجين.

وبينما حاولت قوات الدرك التقدم نحو المحتجين بالمدرعات، ألقى مشاركون في الاحتجاج الحجارة باتجاه المدرعات.

وأظهرت صور احتراق مدرعة درك على الدوار الرئيس بالقرب من موقع الاحتجاج، فيما سُمع صوت اطلاق نار من سلاح آلي.

وهتف المحتجون باسقاط حكومة الدكتور عمر الرزاز التي قالوا إنها تلاحقهم في لقمة عيشهم، في ظلّ الضنك الذي يعيشونه، كما طالبوا باقالة وزير الداخلية سلامة حماد ومحاسبته على خلفية الاستفزازات التي قالوا إنهم يتعرضون لها جراء التعامل الأمني مع مطالبهم بدلا من الاستجابة لها والحوار معهم حولها.

وشددوا على تواصل فعالياتهم الاحتجاجية لحين الاستجابة لمطالبهم.