آخر المستجدات
سيناريو العام الدراسي المقبل: تقسيم الصفوف ومزيج من التعليم الإلكتروني والمباشر واشنطن تنتقد تقريرا أمميا حول عملية قتل قاسم سليماني وفاة خمسيني في مشاجرة جماعية بالمفرق الدمج الذي نريد.. قطاع النقل أنموذجا تسجيل 8 حالات شفاء من فيروس كورونا الإفراج عن أحمد عويدي العبادي وزير التخطيط: نتفاوض على مساعدات جديدة بـ 1.13 مليار دينار.. والمنح تُعطى ولا تسترد العسعس: لا أحد يكون سعيدا بلجوئه للاقتراض.. ونسعى لضخّ سيولة في الأسواق العضايلة: لا اصابات جديدة بفيروس كورونا في الأردن ليوم الأربعاء عاملون في الرأي يعتصمون أمام مبنى الصحيفة.. والادارة تصرف رواتب نيسان وأيار طلبة الجرايات في اليرموك يناشدون رئيس الجامعة.. وكفافي: أين الظلم؟! الشوبكي يوجه انتقادات لاذعة لاستراتيجية الطاقة: نسخة مكررة.. ولم تتطرق للضريبة المقطوعة! فريق ترامب يجتمع اليوم- مصدر امريكي يقول الضم لا يزال ممكنا هذا الشهر إرادة ملكية بتعيين ديرانية وبسيسو عضوين بمجلس ادارة البنك المركزي سيف لـ الاردن24: قد نلجأ لتوزيع بعض موظفي هيئات النقل.. ولن نستغني عن أحد عاطف الطراونة يلتقي السفير التركي.. تأكيد على رفض خطة الضمّ ودعم الوصاية الهاشمية التعليم العالي لـ الاردن24: قبول طلبة الدورة التكميلية في الجامعات يعتمد على موعدها النعيمي حول طلبة البرامج الدولية: لا نعتمد علامة مدرسية.. وبرنامج البكالوريا اعتمد التنبؤ التنمية والتشغيل: قمنا بتأجيل أقساط أشهر (7،6،5،4) دون فوائد ولا غرامات الناصر لـ الاردن24: فترة ولاية الأمناء والمدراء العامين ستكون مقيّدة بأربع سنوات قابلة للتجديد

بيض ولبن و (معط) سياسة!

أحمد حسن الزعبي

رفع الدعم مثل خلع «الضرس»، لا يظهر ألمه الحقيقي، إلا بعد أن تحاسب على «وجعك» وتخرج من عيادة الدكتور، و»تتلاشي» أكذوبة البنج المؤقت تماماً من بين «شلاطيفك»..

هذا الأسبوع فقط .. شعرت حقاً بفرق الأسعار، وشعرت كأي مواطن «ملتعن أبو أفطاسه» ..وهذا الأسبوع فقط، قفزت الى ذهني أسئلة مجنونة..مثل ما علاقة دلو «الرايب» باحتكار مصفاة البترول؟..وما علاقة سعر بيض المائدة بانقطاع الغاز المصري؟..وهل لموقفنا من الأزمة السورية أية علاقة بــ»معّاطات الجاج»؟؟؟..

اول أمس..حاولت ان اشتري «دلو رايب» من الحجم المتوسط 2/ كغم لأكتشف ان سعره ارتفع من 1.30دينار وثلاثين قرشاً الى 1.50 دينار ونصف ! وبما أن «الرايب» الذي اشتريه هو انتاج ملابن أهلية ولا علاقة له بالمصانع، لذا فإن حجة النقل ملغية تماما من قناعاتي .


سألت الرجل :لم كل هذا الارتفاع؟؟؟؟!! ..فأجاب بكل بساطة: «البترول ارتفع»...قلت له: ليش خيوه بقرتك بتشرب أوكتان 90؟.. فبرر الارتفاع بسبب النقل..نظرت الى جزمته المطاطية التي تلامس ركبتيه...ثم قلت له: حتى جزمتك مش ع ديزل!..فطرق شتيمة قوية وعلى «أخت» «اللبن»..وأخت مصفاة البترول..مع ان «المصفاة» لم تكن بوارد الحديث!!.


الأمر لم يتوقّف عند دلو «الرايب»..فبيض المائدة ارتفع كذلك 30 قرشاً...والسبب انقطاع الغاز المصري حسبما أخبرني « عبود الليفه « صاحب السوبرماركت القريب من بيتي ، حيث قال لي : جرة الغاز التي تدفىء سيقان الديك - المسؤول الأول في عملية انتاج البيض- قد ارتفعت، وحتى «تدبّ» الحميّة في جسم الديك وباقي الديوك «شروا من عندي»، لتبيض لنا الدجاجات الفاضلات بيضاً يغطي استهلاك السوق المحلي،يجب أن يقوم أصحاب المزارع بتشغيل المدافىء 10 ساعات على الأقل أي ان هناك تكلفة مضافة بعملية الانتاج، ولن يتحملها أحد سوى المواطن..بمعنى آخر حتى – الديك - اذا ما اراد ان يبسط حاله ويقوم بواجبه الشرعي على اكمل وجه، يجب ان يدفع المواطن ثمن انبساطه ايضاً..

أما سبب غلاء «جاج المعّاطات» المفاجئ و بنسبة 20%، فقد فسّرها لي صاحب المعّاطة المصري « عبد المعطي فخذة « بما معناه: لو أبدى الأردن مرونة مع دول الخليج فيما يتعلق بالقضية السورية، لوصل الدعم الخليجي في وقته، وبالتالي لم يرفع الدعم عن البترول، وبالتالي فإن سعر الدجاج سيبقى ثابتاً..وعليه فإن «جاج المعّاطات/ النتّافات « والأزمة السورية تمشيان في ذات السياق!

 
Developed By : VERTEX Technologies