آخر المستجدات
الافراج عن العجلوني والحموز.. وتعليق اعتصام الصحفيين الزميلان غبون والمحارمة: نهج حكومي متصاعد في التضييق على الحريات المزارعون يطالبون الحكومة بانفاذ توصيات النواب واقرار اعفاء القروض من الفوائد حماية وحرية الصحفيين يطالب بالإفراج عن العجلوني والحموز.. ويرفض عقوبة التوقيف الاطباء يحتجون على الاعتداء عليهم امام حمزة.. ويطالبون بتغليظ عقوبات المعتدين - صور العرموطي يسأل الرزاز: هل تطبق الورقة النقاشية للملك؟ ولماذا تم ترويع عائلة ابو ردنية؟! الصحة لـ الاردن24: سنعقد اتفاقية جديدة مع الامن.. وسنغلظ العقوبات على المعتدين على كوادرنا مصدر لـ الاردن24: اللجنة الثلاثية لبحث رفع الحدّ الأدنى للأجور لم تجتمع! غنيمات لـ الاردن24: لا مجال لمزيد من الضرائب.. والاطار الوطني للاصلاح سيضعه فريق يمثل جميع القطاعات المعاني يكشف لـ الاردن24 خطة الوزارة في التعامل مع الطلبة الدارسين في السودان واوكرانيا وفاتان واصابات بالغة بحادث تصادم في المفرق استثناء مجالس اللامركزية من تخفيض النفقات الرأسمالية بعد 5 أشهر من وقفها.. الصناعيون ينتظرون انجاز استراتيجية الطاقة لبدء مشاريع الطاقة المتجددة أحمد أبو غوش يحقق المركز الثاني في بطولة العالم للتايكواندو الصحة تكشف حيثيات اعتداء موظف في مستشفى الامير الحسين على اشقائه جرش: ضبط مصنع يعيد تصنيع اللبنة باستخدام مواد مسرطنة.. واتلاف نحو طن مواد لبنية - صور د. الحسبان يكتب: "الجغرافيون الجدد" إذ يحاولون العبث بالتاريخ وبالخرائط بترا: الحكومة لن تزيد تعرفة الكهرباء الإعتداء على طبيب أسنان وتكسير اضلاع من قفصه الصدري التربية تصرف مخصصات المكرمة الملكية لأبناء المعلمين
عـاجـل :

الوحش يهاجم المعشر: استمرار واصرار على نهج الجباية

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - انتقد عضو اللجنة المالية في مجلس النواب، الدكتور موسى الوحش، البرنامج الذي أعلن عنه نائب رئيس الوزراء رجائي المعشر مع صندوق النقد الدولي قائلا إنه استمرار واصرار على سياسة الجباية وتأكيد على أن هذه الحكومة تسير على نهج سابقتها.


وقال الوحش لـ الاردن24 إن برنامج الاصلاح المالي المعلن عنه من قبل نائب الرئيس لم يقدم شيئا في مجال التنمية والاستثمار، إنما يعتمد على الجباية رغم الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمرّ بها الاقتصاد الأردني وتراجع النمو الاقتصادي.

اقرأ أيضا:الوحش لـ الاردن24: القرض الجديد نتيجة لسياسات الحكومة غير الرشيدة.. وهذه مؤشرات الفشل الذريع
 
وأكد على أن الحكومة ستبقى تدور في نفس الحلقة المفرغة، بينما تعتمد على رفع كفاءة العاملين في مكافحة وضبط التهرب الضريبي لزيادة الايرادات والتحصيل، واقناع صندوق النقد الدولي بأن الحكومة قامت بكافة المتطلبات للحصول على قروض جديدة، بينما تغيب عن الملف الأهم وهو تشجيع وتنمية الاستثمار.

  •