آخر المستجدات
ذبحتونا: "التعليم العالي" تخفي النتائج الكاملة للقبول الموحد.. والمؤشرات الأولية تشير إلى كارثة التربية تحيل نحو 1000 موظف الى التقاعد - اسماء المعلمين تنفي التوصل لاتفاق مع الحكومة.. وتؤكد استمرار الاضراب قانونا التعليم العالي والجامعات يدخلان حيّز التنفيذ.. ويمهدان لتغييرات قادمة بيان شديد اللهجة من مجلس محافظة العاصمة يهاجم قرار الرزاز المحكمة الدستورية تقضي بعدم الزامية عرض اتفاقية الغاز الاسرائيلي على مجلس الأمة - وثائق اللصاصمة يدعو معلمي الكرك لعدم التعاطي مع تعميم المعاني البطاينة: خفض معدلات البطالة يحتاج لتوفير عدد استثنائي من فرص العمل ارباك بين المحامين.. والصوافين: ننتظر اقرار (4) أنظمة متعلقة بالملكية العقارية اليوم.. وننتظر (11) لاحقا الاوقاف تنفي استدعاء خطيب جمعة أشاد بالمعلمين وأيّد موقفهم للوزير ذنيبات .. كيف يكون ترحيل الازمة وتجاهل التفاهمات انجازا وبطولة ؟ الزعبي لـ الاردن24: درسنا الطاقة الاستيعابية للجامعات قبل اعلان القبول الموحد.. والعدد طبيعي مخطط برنارد لويس في تفتيت العالم العربي والإسلامي الداخلية تؤكد سلامة اجراءات تجديد جواز سفر مطلوب بحادث حريق جمرك عمان رغم تعميم الوزارة.. اضراب المعلمين يحافظ على نسبة 100%.. والمحافظات: اصرار كبير العمل ل الاردن24: تصويب اوضاع العمالة الوافدة الأسبوع القادم.. وسنعتبر كل مخالف مطلوبا الخصاونة لـ الاردن24: ندرس تغيير آلية دعم نقل طلبة الجامعات 72 ساعة تحدد مصير نتنياهو! بدء تقديم طلبات الانتقال من الجامعات والتخصصات - رابط التقديم عقدت في الضفة- ماذا قال نتنياهو اثناء جلسة الحكومة؟
عـاجـل :

الوحدة الشعبية: لمصلحة من يتم تأزيم الجبهة الداخلية؟!

الاردن 24 -  

استنكر المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني قيام الأجهزة الأمنية بمنع أهالي المعتقلين من التوجه للاعتصام أمام المركز الوطني لحقوق الإنسان، واحتجاز أكثر من 25 مواطنًا من أهالي المعتقلين ومتضامنين معهم، لاكثر من ساعتين في المركز الأمني دون أية أسباب، ومن ضمنهم رئيس بلدية الكرك السابق المهندس محمد المعايطة والأستاذ عبدالوهاب الفريحات والمهندس سعد العلاوين والناشط بلال النعيمي والناشط احمد البرشات الزيود. إضافة إلى طاقم قناة الأردن اليوم.

وأكد المكتب السياسي للحزب أن هذا الأسلوب في التعاطي مع المطالب العادلة للمواطنين يسهم في تأزيم الأوضاع الداخلية في الوقت الذي يعاني فيه الاردن من ضغوط خارجية تتطلب توحيد الجبهة الداخلية.

وطالب  المكتب السياسي للحزب الحكومة بالافراج الفوري عن كافة المعتقلين ووقف سياسة الترهيب التي لم ولن تستطيع وقف الحراك الشعبي الرافض للنهج السياسي والاقتصادي القائم.