آخر المستجدات
الحكومة تحيل نحو 1400 موظفا على التقاعد - اسماء خلال زيارة رئيس الوزراء لها... اربد توجه انذارا عدليا للرزاز وحكومته المدرب محمد اليماني في ذمة الله الصحة ل الأردن 24 : تعبئة شواغر الوزارة مطلع آب وتتضمن تعيين 400 طبيبا الجغبير لـ الاردن24: نطالب الحكومة بالتعامل بالمثل مع الجانب المصري.. وهناك عراقيل مقصودة أمامنا حزبيون ل الأردن 24 : تعديل قانون الانتخابات لتطوير الحياة السياسية وتغيير نظام القوائم وطريقة احتساب الأصوات "الجرائم الالكترونية" تنصح بحماية الحسابات على مواقع التواصل الخصاونة ل الأردن 24 : حل مشكلة تصدير المنتجات الزراعية .. وسنحدد قائمة أسعار للصيف والشتاء مصدر رسمي ل الأردن 24: لانية لتمديد الدوام في معبر جابر ولن نتنازل عن إجراءاتنا الأمنية استشهاد الأسير نصر طقاطقة في العزل الانفرادي بسجن "نيتسان" الأمن يباشر التحقيق بشكوى اعتداء شرطي على ممرض في مستشفى معان التربية ل الاردن٢٤: صرف مستحقات مصححي ومراقبي الثانوية العامة قبل العيد متقاعدو أمن عام يدعون لاستئناف الاعتصام المفتوح أمام النواب.. ويطلبون لقاء الرزاز الطراونة ينفي تسلمه مذكرة لطرح الثقة بحكومة الرزاز: اسألوا من وقّعها.. عاطف الطراونة: لن أترشح للانتخابات القادمة.. والحكومة طلبت رفع الحصانة عن بعض الأشخاص نقيب الممرضين: رجل أمن عام يعتدي على ممرض في مستشفى معان الصحة: صرفنا الحوافز كاملة.. والنقص في المبالغ المسلّمة سببه تطبيق قانون الضريبة ابو عزام والمومني يطلقان دراسة حول دور المساهمة المالية في دعم الأحزاب السياسية - نص الدراسة امن الدولة ترفض تكفيل معتقلي مسيرة البقعة.. والامام لـ الاردن24: التوقيف غير مبرر عبيدات يدعو الاردنيين لمواصلة مقاطعة الألبان.. ويكشف عن مصير الألبان المرتجعة: لا يتم اتلافها!
عـاجـل :

الهبوط اليومي الاضطراري في مستنقع الاسفاف الفضائي العربي في شهر رمضان

الاردن 24 -  
كتب المحرر الثقافي -  ما يبث على شاشات التلفزة العربية وتحديدا قنوات ال MBC السعودية  في شهر رمضان لا يتصل البتة لا من قريب ولا من بعيد بحرمة هذا الشهر الفضيل وخصوصيته ،لا بل على العكس تماما ، تضمن المسلسلات والبرامج التي تبث على هذه القنوات وغيرها  اغراق الصائم بعالم الجريمة والعصابات والمافيات والمخدرات والارهاب والجنسوية وقصص الغرام والانتقام والكوميديا المُسفّة التافهة ،وبرامج المسابقات الساذجة يقدمها ويشارك بها  مهرجون يتنطنطون ويشتمون  امام التلفاز بحالة اشبه ما تكون بالعته ،لا تمت للتقديم او التمثيل باي صلة ،كل ذلك يقدم للناس في الوقت الذي كان من المأمول فيه ان ينصرف المنتجون بطلب من اصحاب هذه المحطات الكبيرة والمكتنزة لانتاج البرامج الهادفة ،والمسلسلات التاريخية والدينية التي تقدم لنا حالات نموذجية يحتذى بها ،تكشف عدالة الاسلام وسماحته ووسطيته .. 

يوما بعد يوم ، تنحدر الرسالة الاعلامية في عالمنا العربي اكثر فاكثر ، حتى تكاد تخلو من اي قيمة وفكرة  ومبدأ، المضمون منزوع الدسم ،سطحي وركيك ،ناهيك عن سيل البرامج والمسلسلات التي تدخلك عنوة الى عوالم سفلية لم تكن تعرف انها موجودة بالاساس ،واذا كانت فعلا موجودة بهذا القبح في بلوك صغير في احدى العواصم العربية ، فهذا لا يعني ابدا ان ممارسات هذه الشرائح الهابطة في ذلك الحيز الجغرافي الصغير  تعكس ظاهرة او حالة تستحق هذا التركيز والتعميم والاهتمام .. 

التلفزيونات المحلية تعيد اجترار ذات الاعمال الهابطة،مع بعض الاضافات او للدقة النواقص التي تذكرك في كل لحظة اننا فشلنا في هذه ايضا ، ويبدو ان رحلة الفشل والتداعي قد تجاوزت المحطات الرئيسة التي يمكننا فيها ان نحرف الاتجاه ونغير المسار ، وها هي تصل الى نهاية السكة ..

الفضائيات العربية تزور ذاكرتنا ، وتزيف حاضرنا ، وتمارس عن قصد وبمنهجية وترتيب عمليات تجهيل وتغريب وتفريغ للعقل العربي ، للشباب العربي ،للاجيال القادمة ..فضائياتنا معاول هدم ثقافي وحضاري ،وبرامجها المتسطحة تهبط بذائقتنا الى مستويات حرجة ، هي محاولة لبلورة حالة مشوهة اخرى ،تزعزع مسطرتنا المعيارية وتلقي بنا خارج سياقات حركة  التاريخ والفن والترفيه الهادف الراقي المتصل بمنظومتنا وموروثاتنا وخصوصيتنا وسيرورتنا وحاضرنا ومستقبلنا ..