آخر المستجدات
التلهوني لـ الاردن24: قرار الداخلية جزء من حلّ مشكلة المتعثرين.. ونأمل بتطبيق "الاسوارة الالكترونية التربية لـ الاردن24: خطة لانشاء مجمعات رياض أطفال.. ومخاطبات لتأمين جزء من الرواتب وفد العمل إلى ألمانيا يثير تساؤلات عديدة.. والبطاينة لـ الاردن24: الحكومة لن تتحمل كامل النفقات منخفض جوي يؤثر على المملكة غدا وثلوج فجر الجمعة متحدثون لـ الأردن24: ترخيص جامعات طبية خاصة سيرهق القطاع.. والأولى دعم الجامعات الرسمية المالية: زيادات الرواتب ستصرف الشهر الجاري مواطنون يشترون الكاز بالزجاجة.. وسعيدات لـ الاردن24: على الحكومة بيعه بسعر الكلفة الرزاز يغادر إلى دافوس وأيمن الصفدي رئيساً للوزراء بالوكالة التعليم العالي: استقالة أمين عام الوزارة تمت بناءً على طلبه تجمع اتحرك يستهجن قيام نائب أردني بإجراء مقابلة على قناة صهيونية الأمن يعلن حالة الطرق لغاية الساعة الخامسة - تفاصيل عودة المعشر إلى أحضان مجلس الأمّة.. لشو التغيير؟! الرهان الأخير.. #غاز_العدو_احتلال تحدد سبعة مقترحات للنواب لالغاء اتفاقية الغاز هيومن رايتس: السلطات الأردنية كثفت اعتقالات النشطاء السياسيين ومعارضي الفساد منع التكسي الأصفر من التحميل من وإلى المطار والمعابر - وثيقة الأطباء تحدد آلية اضراب الأحد: يوم واحد ومهلة ثلاثة أيام - وثيقة الكلالدة لـ الاردن24: ثلاثة سيناريوهات حول موعد الانتخابات النيابية القادمة التعليم العالي لـ الاردن24: لا توجه لتحويل المنح والقروض الجامعية إلى بنكية.. وميزانية الصندوق تحكمنا دقت ساعة الصفر.. ترامب يحاكَم اليوم أمام مجلس الشيوخ العجارمة يكتب عن: المريضة رقم 0137 في المدينة الطبية

النسور يهاجم المصري والشواربة: الفزعة لا توقف غرق الشوارع.. والعليق عند الغارة لا ينفع

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - هاجم نقيب الجيولوجيين، المهندس صخر النسور، وزير الادارة المحلية المهندس وليد المصري وأمين عمان الدكتور يوسف الشواربة والجهات الحكومية الأخرى، لتجاهلها النقابة فيما يتعلق بالدراسات الهيدرولوجية، والتي تعتبر النقابة الجهة المختصة وبيت الخبرة لهذه الدراسات، معتبرا تصريحات الوزير المصري تجاهلا مقصودا للنقابة.

وقال النسور لـ الاردن24 إن من يتحدث من أجل المصلحة العامة أصبح يدفع ثمنا لذلك، مشيرا إلى أن النقابة طالبت أكثر من مرة وخاطبت وزارة الادارة المحلية "البلديات" وأمانة عمان الكبرى بشكل رسمي، وحثّتها على استحداث مديريات خاصة للجيولوجيا باعتبار ذلك ضرورة حتمية، كون الجيولوجيين ونقابتهم تمثّل بيوت خبرة وتعتبر الجهة المختصة بهذه الدراسات.

ولفت إلى أن النقابة موجودة بشكل شرعي وقانوني منذ عشرات السنوات "ولم تهبط بالباراشوت حتى يتم تجاهلها بهذه الطريقة.

وتابع النسور "إن الحدّ من ظواهر الفيضانات المختلفة هو من أهم تفرعات علوم الجيولوجيا، كما أن لدى النقابة در اسات متخصصة في هذا المجال"، لافتا إلى أن النقابة تسعى للخروج بخارطة جيولوجية متكاملة تضع النقاط الساخنة التي تحتاج الى معالجة وطرح العطاءات اللازمة للحد من ظاهرة الانهيارات والغرق والسيول التي تهدد حياة المواطنين وتكبد الدولة خسائر مادية وتؤثر بشكل مباشر على البنية التحتية للدولة، وتسيء لسمعة البلاد في مجال السياحة وغيرها.

وقال إن المسؤولين يصرّون على العمل بنظام الفزعة "رغم أن هذه الظواهر لا يمكن معالجتها بهذه الطريقة، نظرا لوجود كميات أمطار كبيرة تهطل في فترة محدودة لا تستوعبها البنية التحتية القائمة حاليا، بالاضافة لمنح تراخيص اقامة أبنية في مجاري الأودية"، مختتما حديثه بالقول: "لو كان هناك مختصون فلن يسمحوا بذلك، بل ولقاموا بوضع خطة معالجة استراتيجية، فالعليق عند الغارة لا ينفع".