آخر المستجدات
الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا: لن نعترف بأي تغييرات لا يوافق عليها الفلسطينيون عبيدات لـ الاردن24: تصنيف الدول حسب وضعها الوبائي قيد الاجراء.. ومدة الحجر بناء على التصنيف القرالة يكشف تفاصيل حول طبيب البشير المصاب بكورونا.. ويطالب بصرف مستحقات أطباء الامتياز ممثلو القطاع الزراعي: سياسات الحكومة المتعلقة بالعمالة الوافدة تهدد بتوقف عجلة الانتاج العوران لـ الاردن24: حكومة الرزاز تتجاهل التوجيهات الملكية.. وترحّل الأزمة للحكومة القادمة التعليم العالي: تعديلات قانون الجامعات سحبت صلاحية تعيين رئيس الجامعة مع مجالس الأمناء امريكا ستلغي تأشيرات الطلاب الأجانب بجامعات تعطي دروسها عبر الإنترنت التربية لـ الاردن24: نتائج التوجيهي قبل منتصف آب.. وتحديد موعد التكميلية قبل النتائج تعديلات الخدمة المدنية ستشمل مخصصات الإجازات المرضية والتكليف الفايز: قرار اليونسكو حول القدس يؤكد على جميع عناصر الموقف الأردني إزاء البلدة القديمة وأسوارها مواطنون يشكون استثناءهم من التعيين على الحالات الإنسانية.. وديوان الخدمة لا يجيب العضايلة للأردن24: القادمون من الدول المصنفة بالخضراء سيتمكنون من دخول المملكة دون الخضوع للحجر الصحي مطالبين بإتاحة زيارتهم ونقل أسرهم إلى عمان.. فعالية لأهالي المعتقلين الأردنيين في السعودية مساء الأربعاء ابراهيم باجس.. معتقل أردني في السجون السعودية دون أي تهمة منذ سنة الرزاز يوجه التخطيط لاطلاع الأردنيين على أوجه الدعم المقدم للأردن وآليات الصرف الحكومة تحدد الدول المسموح لأفرادها بتلقي العلاج في الأردن.. والاجراءات المعتمدة للسياحة العلاجية سائقون مع كريم واوبر يطالبون بتسهيل تحرير التصريح والأمان الوظيفي.. ويلوحون بالتوقف عن العمل معلمون أردنيون في البحرين يناشدون الحكومة.. والخارجية لـ الاردن24: حلّ سريع لمشكلتهم مقابلة لـ الاردن24: بعض الوزراء والنواب أحبطوا تجربة اللامركزية هوس التعديل الوزاري.. سوء اختيار أم خريطة مصالح مكشوفة؟!

الناس العِلّيوي

كامل النصيرات






ثمة فكرة لا يدركها الناس ( العلّيوي) وارجو قراءة ( العلّيوي) بطريقة صحيحة ..الفكرة تقول: المشي على الأرض أجمل بكثير من السباحة في السماء..! مهما علوتم و بقيتم هناك فتفاصيلكم من فراغ..أما نحن الرابضين على الأزقة والممسكين بتلابيب الشوارع و الغارقين بشبر ماء في قرارات الحكومات (العلّيوي) فإننا ندرك الحقيقة أكثر..لأننا داخل المشهد و نحن من نتلقّى ضرب العصي..!
مشكلتنا مع الناس إللي فوق؛ أن (فوقهم مخوّخ أو مسوس) ولم يُبنَ بأساس متين..وكل خوفنا إن سقط وسيحدث هذا لا ريب ؛ سيسقط بهم ولكن علينا..! لذا ترانا كلّ يوم راكضين من اليسار إلى اليمين وليس جلوساً في الوسط ؛ ليس للقمة العيش فقط؛ بل كي لا يصيبنا السقوط (العلّيوي)..!
الناس العلّيوي أو اللي فوق؛ فقنا نحن وهم ما فاقوا..! نصرخ فيهم كل يوم : هيييييييييييييه يا سامعين الصوت .. جاء الموت ؛ إلا فانفروا نحونا قليلا..! يا عيال تعالوا..يا عيال الشيب مهو عيب ؛ العيب أن تتركوا العمر رخيصاً ينتهي بيد الأعداء..هييييييييييه يا عيال هييييييييييييه..!
وما زال العيالُ يمارسون التنطيش في العلّيوي ؛ ونحن نصرخ ونحن نركض في كلّ اتجاه كي لا يصيبنا الموتُ من سقوط العلّيوي وسقوط الأوطان الراجفة معه..!
 
Developed By : VERTEX Technologies