آخر المستجدات
التعليم العالي لـ الاردن24: قبول طلبة الدورة التكميلية في الجامعات يعتمد على موعدها النعيمي حول طلبة البرامج الدولية: لا نعتمد علامة مدرسية.. وبرنامج البكالوريا اعتمد التنبؤ التنمية والتشغيل: قمنا بتأجيل أقساط أشهر (7،6،5،4) دون فوائد ولا غرامات الناصر لـ الاردن24: فترة ولاية الأمناء والمدراء العامين ستكون مقيّدة بأربع سنوات قابلة للتجديد عبيدات: ثبوت انتقال كورونا في الهواء سيفرض اجراءات جديدة في الأردن في تطور خطير.. منظمة الصحة: أدلة على انتقال كورونا في الهواء تظاهرة إلكترونية احتجاجا على إلغاء المعاملة التفضيلية لأبناء التكنولوجيا في مدارس اليرموك الصحة العالمية تقر لأول مرة بظهور دليل على احتمال انتقال كورونا عبر الهواء السلطة التنفيذية تتربع على عرش التفرد في صنع القرار.. والبرلمان يضبط إيقاعه على وضع الصامت!! شكاوى من تأخر معاملات إصابات العمل.. ومؤسسة الضمان تؤكد تشكيل خلية لحل المسألة في أسرع وقت فريز: احتياطيات العملات الأجنبية مُريح ويدعم استقرار سعر صرف الدينار والاستقرار النقدي زواتي: استئناف تحميل النفط الخام العراقي للاردن خلال يومين سعد جابر: لم تثبت اصابة طبيب البشير بكورونا.. وسجلنا اصابتين لقادمين من الخارج زواتي تعلن استراتيجية الطاقة: زيادة مساهمة الطاقة المتجددة.. وعودة النفط العراقي خلال يومين العضايلة: الموافقة على تسوية الأوضاع الضريبية لعدة شركات واستقبلنا 411 طلب سياحة علاجية الكباريتي يدعو الحكومة لمراجعة قراراتها الاقتصادية.. ويحذّر من الانكماش اغلاق 2300 منشأة لعدم التزامها بأوامر الدفاع وإجراءات السلامة العامة أداء النواب خلال كورونا: 48 سؤالا نيابيا.. و76 تصريحا وبيانا - انفوغرافيك الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا: لن نعترف بأي تغييرات لا يوافق عليها الفلسطينيون عبيدات لـ الاردن24: تصنيف الدول حسب وضعها الوبائي قيد الاجراء.. ومدة الحجر بناء على التصنيف

المنقوصةالكونفدرالية

د. عزت جرادات
*كلما اشتدت أزمة الصراع العربي- الصهيوني والذي أصبح يعرف (بالفلسطيني- الإسرائيلي)، لدى الدوائر (الصهيو –أمريكي)، تطرح على الساحة فكرة أو تغريده ترامبية لتخفيف حدة تلك الأزمة ، وتحويل الاهتمام عن الحل الدولي... فالفكرة التي نقلت إلى الرئيس الفلسطيني لصنع كونفدرالية فلسطينية- أردنية جاءت نشازاً أو خارج النص: فالأزمة فلسطينية- إسرائيلية زادت تعقيداً. ولعل أخطر ما في اقتراح ترامب للكونفدرالية الفلسطينية-الأردنية، وهو مقترح إسرائيلي حسب (هاراتس)، هو صنع اتفاق كونفدالي بين القيادتين الأردنية والفلسطينية دونما انتظار لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة حسب (حل الدولتيْن) .... فتكون هذه الكونفدرالية بين كيان افتراضي في عالم (الهيولي)- لا صورة ولا صفة- وبين دولة مستقلة ذات سيادة ومؤسسات راسخة ووجود جيوسياسي، فالمعادلة تكون مختلة نابعة من عقل مختل أو شرّير.
*أن هذه الصورة المشوّهة للكونفدرالية تمثل تذكرة انسحاب لإسرائيل من عملية التفاوض التي أقرتها الشرعية الدولية، وأوكلتها إلى اللجنة الرباعية (الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والاتحاد الأوروبي)، واستفردتْ بها الولايات المتحدة، راعية لعملية التفاوض، وهذا الانسحاب يعني إنها (حل الدولتيْن) برعاية أمريكية.
*كما أن هذه الصورة من الكونفدرالية المشوهة تتنافى مع مقومات الكونفدرالية، فمن وجهة نظر سياسية اجتماعية فالكونفدرالية تعبر عن ميثاق واتفاق بين دولتيْن أو أكثر، على أن تكون كل دولة مستقلة وكاملة السيادة، وتتمتع بسيادة القانون، وبوجود مؤسسات راسخة، سياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية وأمنية، وتتم بموجب استفتاء شعبي بأغلبية عالية بشفافية ومصداقية ونزاهة، كما أنها نابعة من عمق الوجدان الشعبي، وليست مفروضة من سلطة أو قوة داخلية أو خارجية.
وأن أي كونفدرالية لا تتوافر تلك المقومات في مكوناتها قد لا تكون قابلة للحياة، وهذا ما يرمي إليه الثنائي (ترامب-نتنياهو)، وأخلاء طرف إسرائيل المحتلةـ والعودة إلى أسلوب (الفوضى الخلاّفة) في المنطقة.
أن مواجهة هذه الأزمة في الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي تتطلب تحصين الجبهة الفلسطينية بدعم عربي وإسلامي ودولي، ليكون (حل الدولتيْن) هو الحد الأدنى لتحقيق طموحات الشعب العربي الفلسطيني بعد مضي أكثر من قرن من الكفاح والنضال.
أما البديل لما يسمى بالكونفدرالية الأردنية- الفلسطينية، فهو دعم الدولة الفلسطينية بعد قيامها باتفاقات تكامل وتعاون على مختلف الصعد الاقتصادية والتنموية والثقافية وغيرها، منبثقة عن حاجات البلدين وطموحات الشعبيْن.

 
Developed By : VERTEX Technologies