آخر المستجدات
اعتداء على كادر طبي في قسم الطوارئ بالبشير.. وزريقات يشرح تفاصيل الحادثة إخلاء سبيل الأمين العام لحزب الوحدة الشعبية إخلاء سبيل عشرين شابا بعد احتجازهم بسبب محاولة الاحتجاج على مخططات الضم الاسرائيلية استمرار الاجتماعات في ديوان التشريع والرأي للاتفاق على تعديلات قانون التنفيذ القضائي تسجيل (3) إصابات جديدة بفيروس كورونا جميعها خارجية صحة إربد: شفاء عاملات مصنع تعرضن للتسمم باستثناء 4 حالات مرزوق الغانم يثمن دور الأردن ويدعو إلى موقف عربي ودولي حاسم في مواجهة الغطرسة الاسرائيلية بدء استخدام الاسوارة الالكترونية للحجر المنزلي باسل العكور يكتب: عن التعديل الوزاري بعد ضياع اللحظة التاريخية وغياب الحلول الاقتصادية موظفو الفئة الثالثة في "التربية" ينتقدون تجاهل مطالبهم ويعلنون موعد وقفتهم الاحتجاجية إخلاء المأجور.. كارثة حقيقية تهدد المستأجرين وكأن الوباء لم يكن كافيا! د. البراري يكتب في الردّ على فايز الطراونة: الامتثال ليس وصفة بقاء استمرار توقيف الزميل حسن صفيرة.. آن للجسم الصحفي أن يخرج عن صمته! تحذير من منظمة الصحة: استفيقوا.. الأرقام لا تكذب بشأن كورونا حتى 2021.. كيف دخل كورونا "مرحلته الجديدة"؟ حماس تنظّم مسيرة حاشدة في رفح رفضاً لمخطّط الضم والد الزميل مالك عبيدات في ذمة الله عبيدات يوضح سبب حالات الاختناق بأحد مصانع الشونة الشمالية وزير العمل يوجه بالتحقيق في حادثة أسفرت عن إصابة 130 عاملة بحالات اختناق التربية: خطأ في تسلسل فقرات امتحان الرياضيات لعدد من الاوراق الفرع الأدبي

المعتصمون في الكرك: قضيتنا قضية كرامة.. والمتنفذون لم يخلقوا من ذهب

الاردن 24 -  
تامر خورما - 

ثمن المتعطلون عن العمل، المعتصمين أمام مبنى محافظة الكرك، مبادرة "شهادتك وعلى الجامعة"، الرامية لتوحيد الجهود، وتنسيق الفعاليات الإحتجاجية بمختلف المحافظات، في مواجهة آفة البطالة، واحتكار الوظائف، وتفشي الفساد.

وكانت المبادرة قد دعت كافة خريجين الجامعات المتعطلين عن العمل إلى إلصاق صور شهاداتهم على أسوار المحافظات، في لفتة إحتجاجية تهدف إلى الضغط باتجاه انتزاع الحق بالعمل، وفقا للنشطاء.

كما استهجن المتعطلون عن العمل في الكرك استمرار اعتقال المواطن خالد الصرايرة، بتهمة إطالة اللسان، مشيرين إلى أن هذا الأمر جاء إثر احتجاج الصرايرة على قيام أحدهم بتسجيل أرقام سيارات المواطنين، الذين يزودون المعتصمين بالمياه وغيرها من الإحتياجات.

وينوه للنشطاء بأن الصرايرة كان قد شارك بالإعتصام لا لشيء إلا للمطالبة بفرصة عمل، حيث أن آلاف الدنانير قد ترتبت عليه كديون، جراء حادث سير.

هذا ويواصل المحتجون في الكرك اعتصامهم اليوم الحادي والعشرين على التوالي، رغم انخفاض درجات الحرارة، وإصابة عدد منهم بأمراض البرد، جراء النوم بالعراء.

ويؤكد الناشط أحمد العبيسات أن المعتصمين سيواصلون الإحتجاج أمام مبنى محافظة الكرك، حتى انتزاع حقوقهم. ويقول: "لا نطالب بمناصب.. مطلبنا بسيط: الوظيفة".

ويضيف: "المواطن بات مذلولا ليس له احترام، وبالكاد يتدبر قوت يومه"، متسائلا: "هل خلق المسؤولون الذين يتقاضون الآلاف من ذهب، بينما خلقنا نحن من طين فقط؟!".

ويشير عبيسات في تصريحاته لـ الأردن24 إلى أن المعتصمين في الكرك سيشاركون في المبادرة الجماعية تحت شعار: "شهادتك وعلى المحافظة".

ويطالب ناشط آخر شيوخ الكرك، وأبناء الهية، بنصرة المتعطلين عن العمل، "المرتمين" على أبواب المحافظة، على حد تعبيره.

ويؤكد أنه عمل لسنوات كبائع "بسطة"، رغم حصوله على درجة البكالوريوس في المحاسبة، بالإضافة إلى دورات اللغات، والحاسوب، وإدخال البيانات. ويضيف: "القضية باتت قضية كرامة.. ووظائف الـ 220 دينارا المزعومة لا تفتح بيتا".
 
 
Developed By : VERTEX Technologies