آخر المستجدات
العرموطي يسأل الصفدي عن مواطن أردني اختفى في أمريكا منذ 4 سنوات - وثيقة ارادة ملكية بالموافقة على تعيين اللوزي سفيرا لدى دولة قطر.. والموافقة على تعيين آل ثاني سفيرا قطريا لدى المملكة الحكومة تحيل نحو 1400 موظفا على التقاعد - اسماء خلال زيارة رئيس الوزراء لها... اربد توجه انذارا عدليا للرزاز وحكومته المدرب محمد اليماني في ذمة الله الصحة ل الأردن 24 : تعبئة شواغر الوزارة مطلع آب وتتضمن تعيين 400 طبيبا الجغبير لـ الاردن24: نطالب الحكومة بالتعامل بالمثل مع الجانب المصري.. وهناك عراقيل مقصودة أمامنا حزبيون ل الأردن 24 : تعديل قانون الانتخابات لتطوير الحياة السياسية وتغيير نظام القوائم وطريقة احتساب الأصوات "الجرائم الالكترونية" تنصح بحماية الحسابات على مواقع التواصل الخصاونة ل الأردن 24 : حل مشكلة تصدير المنتجات الزراعية .. وسنحدد قائمة أسعار للصيف والشتاء مصدر رسمي ل الأردن 24: لانية لتمديد الدوام في معبر جابر ولن نتنازل عن إجراءاتنا الأمنية استشهاد الأسير نصر طقاطقة في العزل الانفرادي بسجن "نيتسان" الأمن يباشر التحقيق بشكوى اعتداء شرطي على ممرض في مستشفى معان التربية ل الاردن٢٤: صرف مستحقات مصححي ومراقبي الثانوية العامة قبل العيد متقاعدو أمن عام يدعون لاستئناف الاعتصام المفتوح أمام النواب.. ويطلبون لقاء الرزاز الطراونة ينفي تسلمه مذكرة لطرح الثقة بحكومة الرزاز: اسألوا من وقّعها.. عاطف الطراونة: لن أترشح للانتخابات القادمة.. وقانون الانتخاب يحتاج تعديلات جوهرية نقيب الممرضين: رجل أمن عام يعتدي على ممرض في مستشفى معان الصحة: صرفنا الحوافز كاملة.. والنقص في المبالغ المسلّمة سببه تطبيق قانون الضريبة ابو عزام والمومني يطلقان دراسة حول دور المساهمة المالية في دعم الأحزاب السياسية - نص الدراسة

المخيّمات الفلسطينية تتبرّأ منكم

كامل النصيرات




لا أحد يستطيع أن ينطق باسم المخيّمات الفلسطينية ..ولا باسم مخيّم واحد..بل ولا حتى باسم حارةٍ من حاراته..المخيّم ليس بُقعةً جغرافيةً يا سادة؛ المخيم ألمٌ واملٌ..كلّ شخص فيه حكاية..وكلّ بوصلةٍ فيه تؤدي إلى فلسطين ؛ فلسطين اللذة وفلسطين الشهادة وفلسطين الأنبياء..!
أمّا الذين يريدون أن (يدحشوا)  المخيمات الفلسطينية في الأردن بلعبة معارضة الحكومات الأردنية و الثورة عليها فإنهم لم يعرفوا بعدُ (وحل) المخيّم وإن عاشوه مائة عام..ولم يفقهوا بعد أبجديات الهمّ الفلسطيني وإن جلسوا العمرَ يُنظّرون على رصيف الخيبة ..!
يحقّ لأي شخص كان أن يبدي رأيه ويتحمل عواقبه مهما كان هذا الرأي ومهما كانت أصول هذا الشخص..ولكن لا يحقّ لابن طائر في السماء ولا زاحفٍ على الأرض أن يتكلّم باسم المخيّم ؛ ومن يفعل ذلك يلقَ آثاما..ويلعب بفتنةٍ غارقة في النوم ولا تريد أن تصحو أبداً..!
المخيمات الآن مشغولة بصفقة القرن..تأكل ويدها على قلبها..تمشي و أنفاسها تتقطع لأنها لا تعرف المآل ..تنام وكوابيسها عربٌ أضاعوا وباعوا..! المخيّمات الفلسطينية يا سادة وجعٌ مقيم ولكنها لا تصنع سياسةً داخليةً في الأردن ولا تعبث بأمنه وطوال يومها تلهج له بالدعاء أن يحميه ويبعد عنه شرّ من يعاديه..!
دعوا المخيمات الفلسطينية في حالها ..فصفقة القرن تكفيها وتغطّي كل وقتها..وفلسطين هي الوعد و الميعاد..
وحمى الله الأردن وفلسطين..