آخر المستجدات
ابناء حي الطفايلة امام الديوان الملكي يستهجنون تهميش مطالبهم.. ويلوحون بالتصعيد الصحة لـ الاردن24: طلبنا ترشيح 200 طبيب لتعيينهم بصفة الاستعجال مجلس الوزراء يوجه الصناديق الحكومية لتأجيل أقساط المواطنين خلال رمضان وفاة شخص بحادث تدهور في الطفيلة حملة شهادة الدكتوراة المعطلون عن العمل يعتصمون امام رئاسة الوزراء للمطالبة بتعيينهم - صور امريكا: الاردن لن يكون وطنا بديلا للفلسطينيين.. ولا كونفدرالية بين المملكة وفلسطين واسرائيل التربية تردّ على ذبحتونا: تجاوزتم أبسط قواعد الانتقاد البناء معطلون عن العمل في الطفيلة يحتجون أمام مكتب العمل.. والهريشات ينفي تحطيم مكتبه العرموطي يسأل عن بنك البترا.. ودمج بنك فيلادلفيا مع البنك الأهلي المعاني: 159209 مشتركين بالتوجيهي والتكميلي بعد النتائج باسبوع ذبحتونا: اختيارية التوجيهي أثبتت فشلها.. ونرفض تعاطي الوزارة مع الطلبة كفئران تجارب حماية وحرية الصحفيين يطالب الحكومة بإجلاء مصير الصحفي الاردني فرحانة اعتقال عضو في الشراكة والانقاذ.. والحباشنة لـ الاردن24: الرزاز يعيش كابوس الملقي المصري لـ الاردن24: قضايا التنظيم وتغيير صفة استعمال الاراضي صلاحية المجالس المحلية العناني لـ الاردن24: الاجراءات الحكومية غير كافية.. وصندوق النقد اقتنع بتغيير سياساتنا الاقتصادية الخدمة المدنية يعلن وظائف الفئة الثالثة المتوفرة لعام 2019.. وبدء التقديم عليها الأحد - تفاصيل الاحتلال يفجر منزل عائلة الشهيد عمر ابوليلى الضمان توقف رواتب (100) متقاعد مبكر من ذوي الرواتب المرتفعة عادوا إلى العمل دون إبلاغها مجلس إدارة البوتاس يعين الدكتور معن النسور رئيسا تنفيذيا جديدا للشركة الصناعة والتجارة تبرر حظر استيراد سلع من سوريا.. وتنفي لـ الاردن٢٤ وجود خلفيات سياسية

الله يرحمك يا جدي

أحمد حسن الزعبي
وجه الشبه بيني وبين المليونيرة الاسترالية الصغيرة «أوليفا ميد» ، انا فقدنا والدينا في سنّ مبكرة ، فنشأنا هكذا «بعلاً» دون سقاية أو رعاية أو دلال أو حنان أبوي..أنا فقدت والدي رحمه الله في سن الثانية عشرة من عمري و»أوليفا ميد» فقدت والدها وهي في سن السابعة عشرة ...لكن الفرق بيني وبينها أن جدّها لأبيها ملياردير يدعى «بيتر رايت» رائد التنقيب عن المعادن...وجدّي لأبي رائد التنقيب عن الشيب الأبيض في شواربه من «قلة الشغل»...

ما علينا ، قبل أيام حكمت المحكمة لهذه الصبية بثلاثين مليون دولار نصيبها من تركة والدها ، كما طلب منها القاضي ان تقدّم قائمة باحتياجاتها المتوقعة خلال السنوات السبعين المقبلة المفترض انها ستعيشها حسب معدل الأعمار في استراليا كتعويض مجز لها عن فقدان حنان الأب فطلبت: منزلا كبيرا بقيمة 2.5 مليون دولار، وسيارة «أودي» موديل السنة، وسيارة عائلية في حال تزوجت على خير وسلامة تحسباً لمجيء أطفال في المستقبل. إضافة إلى آلة بيانو مصنوعة من الكريستال بقيمة 1.53 مليون دولار، ومستلزمات الزفاف وغيرها من الطلبات، ولم تنسَ أوليفيا نفقات العناية بكلبها وسمكتها المفضلة، فوافقت المحكمة على طلباتها دون نقاش.

طيب لماذا لا يوجد عندنا شيء مشابه؟ اقصد لماذا لم يحاول القاضي ان يعوّضني عن فقدان حنان الأب كما فعلوا مع الحسناء الاسترالية ..كما انه لم يسألني عن قائمة احتياجاتي خلال السبعين سنة التي سوف أعيشها ، وما يدريه فقد كان ينقصني وقتها « 3 فانيلات داخلية، و4 ازواج جوارب مخططة ، وحقيبة مدرسية مرسوم عليها بطل افتح يا سمسم «كعكي» و»بوط مسامير»...المشكلة أنه في وقتها يعني وقت وفاة والدي ، أنا لم أرَ القاضي بعيني المجردة، كنت قاصراً بنظر القانون و الأهل... وبقيت كذلك الى ان أصبحت اشتري شفرات «جيليت الثلاثية» بالدزينة واخشوشن صوتي وفُقأت حنجرتي أسفل ذقني وبرزت بشكل منفر حيث كانت اقرب الى التشوه الخلقي..عندها أيقنوا انني بلغت سن الرشد ورفعوا عني الوصاية وصرت حراً بالتصرفات القانونية والمالية «طبعاً فيش مال حتى أتصرف»!...
***
ماذا يعني ان ترث اوليفا أكثر من ثلاثين مليون دولار نقداً ومثلها بيت وسيارة واستثمار وغيرها...أنا قد ورثت عن جدّي ما لا يقدر بثمن ولا يباع ولا يشترى: لقد ورثت عنه السكري والضغط والكسل البصري ..و12 ربطة خيطان مصّيص...وعلبة دهان «زيتي» ناشفة!...


(الرأي)