آخر المستجدات
التربية لـ الاردن24: اعلان أسماء المقبولين لوظيفة مشرف خلال أسبوعين في اليوم 66 لاعتصامهم قرب الديوان الملكي.. نقل أحد المتعطلين عن العمل إلى الطوارئ ذبحتونا: التعليم العالي تستخف بالطلبة.. وطالب معدله الجامعي 98.5% حُرم من المنح والقروض! الرحاحلة: سلف بمقدار عشرة آلاف دينار على نظام المرابحة الإسلامية الشهر المقبل تحديث 2 || تأخير دوام المدارس في عدة مديريات تربية الأحد - تفاصيل صداح الحباشنة: الحل الحقيقي لاسقاط اتفاقية الغاز هو طرح الثقة بالحكومة وعدا ذلك مسرحية فاشلة المصري لأعضاء مجلس محلي جرش: القضاء هو الفيصل توقع تساقط ثلوج فوق 1000م في عمان مع تراكم محدود الثلاثاء النائب بينو: الموازنة الحالية ستنهك الاقتصاد الوطني والحكومة ليس لديها خطة خلاص احتجاجا على تخفيض مخصصات مجالس المحافظات.. أعضاء مجلس محافظة الكرك يلوحون باستقالات جماعية التربية تعتزم تعيين 800 معلمة ومساعدة في رياض الأطفال نقيب تجار القرطاسية: تخفيض أسعار المواد المكتبية لن يلمسه المواطن في هذا الموسم.. والقرار صدر دون استشارتنا المصري لـ الأردن 24: لم نخفض موازنة مجالس المحافظات وإنما حوّلت مبالغ لمشاريع الشراكة حملة غاز العدو احتلال: غدا فرصة مجلس النواب الأخيرة ليثبت أنه يمثل الشعب ولا يمثل عليه مشرفون تربيون يرفضون استلام شهادات التدريب الخاصة بمناهج كولينز.. والتربية تدعو لعدم إصدار الأحكام المسبقة أهالي العقبة يحذرون من إثارة النعرات عبر شروط توزيع الأراضي.. والاحيوات يلوحون بالتصعيد بعد تأكيده استمرار إضرابه حتى الإفراج أو الموت.. ذوو المعتقل الزعبي يحمّلون الجهات المعنيّة المسؤوليّة عن حياته بعد تأكيده استمرار إضرابه حتى الإفراج أو الموت.. ذوو المعتقل الزعبي يحمّلون الجهات المعنيّة المسؤوليّة عن حياته متضرّرو التنمية والتشغيل يلوّحون بالاعتصام في كافّة المحافظات حتى إعادة جدولة القروض أجواء باردة وغائمة وأمطار على فترات
عـاجـل :

العبادي لـ الاردن24: الحكومة تحاول تجميل القبيح في موازنتها.. وحزم الرزاز لم تلمس جوهر المشكلة

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - طالب النائب الدكتور بركات العبادي الحكومة باستثمار الموارد الوطنية وتشغيل القروض بمشاريع استثمارية تعدينية مثل البترول والموارد الوطنية الأخرى، بدلا من استخدامها في النفقات الجارية.

وقال العبادي لـ الاردن24 إن الحكومة تحاول تجميل القبيح من خلال الموازنة التي تقدمت بها إلى المجلس والتي ستزيد حجم المديونية بـ 2 مليار، اضافة إلى خدمة الدين، ما سيُحمّل المواطن أعباء اضافية بحجة سد العجز الموجه للانفاق.

ولفت إلى أن الأردن يملك موارد طبيعية تشغل آلاف المواطنين ولا نعلم لماذا لم تقم الحكومة بدراسة استثمارها بدلا من التوجه كل عام للاقتراض من صندوق النقد الدولي بشروط مجحفة.

وقال العبادي إن محاولات الرتق من خلال الحزم التحفيزية للاقتصاد والتي يعلن عنها الرئيس عمر الرزاز تحتاج الى سنوات لمعالجة الاختلافات، حيث أنها لم تدخل في صلب الموضوع من خلال وضع خطة للفساد الاداري والاعتداء على المال العام الذي ظهر جليا في تقرير ديوان المحاسبة.