آخر المستجدات
عبيدات يشدد على ضرورة الالتزام ببروتوكولات السلامة العامة في كافة المؤسسات السماح بتقديم الأرجيلة في الأماكن المفتوحة تعديل ساعات عمل باصات النقل ابتداء من الأحد واشنطن تعلن عن مساع لاستئناف المفاوضات بين فلسطين وإسرائيل مواطنون يشكون رفع أسعار الدخان.. والضريبة تنفي وجود أي تعديلات رفع الحجر عن آخر منزل في منطقة الكريمة نهاية الأسبوع جابر: ننتظر رد ديوان التشريع والرأي لاستكمال تعيين الأطباء إحالة أشخاص أصدروا تصاريح مرور للغير بمقابل مادي الى القضاء مجابهة التطبيع تطالب الأردنية بمحاسبة المسؤولين عن ورشة تطبيعية استضافتها الجامعة اتحاد طلبة الأردنية يطالب بتحقيق عاجل في استضافة الجامعة ورشة تطبيعية برعاية رئيسها العضايلة: لا قرار بخصوص الايجارات.. ولم ندرس اعادة علاوة موظفي الحكومة.. وسنعود للحظر في هذه الحالة 53 عاما على "النكسة".. وما زال الاحتلال الإسرائيلي مستمرا تأخير برنامج توزيع المياه عن مناطق في الشمال بسبب انقطاع الكهرباء - اسماء المناطق بقرار من المحافظ.. استمرار توقيف صبر العضايلة لليوم الثاني اسماعيل هنية: الأردن في عين العاصفة.. والضمّ يهدد المملكة كما يهدد فلسطين جابر يوضح حول شروط فتح المقاهي والعودة إلى الاغلاقات ودوام الفصل الصيفي وموعد وصول لقاح كورونا التربية: استكمال اجراءات النقل الخارجي للمعلمين الشهر القادم.. واستقبلنا 3940 طلبا اعلان شروط عمل الحضانات: أطفال العاملات وقياس الحرارة يوميا.. وفحص كورونا للعاملين - تفاصيل منع تقديم الأراجيل وشروط أخرى لإعادة فتح المطاعم نقباء ورؤساء جمعيات يطالبون بتشكيل خلية أزمة وخطة إنقاذ اقتصادي

الصحة العالمية: رفع الدول للقيود الصحية بسرعة قد يؤدي لعودة فيروس كورونا مجددا

الاردن 24 -  
حذّر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس من أن المسارعة إلى رفع القيود التي وضعتها العديد من البلدان حول العالم لحماية الصحة العامة من جائحة كورونا، وبسرعة كبيرة، قد يؤدي إلى عودة الفيروس مجددا، ويمكن أن يكون الأثر الاقتصادي أكثر شدة وطويلًا.

وأضاف غيبريسوس، في ملاحظاته الافتتاحية للمؤتمر الصحفي لمنظمة الصحة العالمية عن آخر مستجدات جائحة كورونا، اليوم الجمعة، والتي تم نشرها على الموقع الإلكتروني للمنظمة، أن ما يشهده العالم هو أكثر بكثير من مجرد أزمة صحية، فالجميع يُدرك تماما العواقب الاجتماعية والاقتصادية العميقة للوباء.

وأوضح أن القيود التي وضعتها العديد من البلدان لحماية الصحة تؤثر بشكل كبير على دخل الأفراد والأسر واقتصادات المجتمعات والدول، مشيرا إلى أن العالم في صراع مشترك لحماية الأرواح وسبل العيش.

وأكّد أن تمويل الاستجابة الصحية هو استثمار أساسي ليس فقط في إنقاذ الأرواح ، ولكن في الانتعاش الاجتماعي والاقتصادي على المدى الطويل.

ولفت غيبريسوس، في المؤتمر الذي شاركت به المديرة الإدارية لصندوق النقد الدولي كريستينا جورجييفا، إلى أن تخفيف عبء الديون بالنسبة لبعض البلدان، يُعدّ أمرًا ضروريًا لتمكينها من رعاية شعوبها وتجنب الانهيار الاقتصادي، وهذا مجال من مجالات التعاون بين منظمة الصحة العالمية وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي.

كما وشدّد على أن أفضل طريقة للبلدان لإنهاء القيود وتخفيف آثارها الاقتصادية هي مكافحة الفيروس، من خلال مجموعة التدابير الشاملة التي تحدثت عنها المنظمة مرارا، وهو العثور على كل حالة مصابة من خلال الفحص، وعزلها ومعالجتها، وتتبع كل جهة اتصال مخالطة.وكالات

 
 
Developed By : VERTEX Technologies