آخر المستجدات
وزير الداخلية يوعز بمتابعة التزام الموظفين بالدوام الرسمي الحسبان يكتب: الجامعة والرداء الجامعي حينما كانا ذراعين للتحديث والعصرنة في الأردن القدومي لـ الاردن24: ننتظر اجابة الرزاز حول امكانية اجراء انتخابات النقابات الضريبة: لجنة التسويات تدرس الطلبات المقدمة لها أولا بأول الرزاز يشكل لجنة للوقوف على حيثيات حادثة التسمّم في عين الباشا محادين لـ الاردن24: أسعار جميع أصناف الخضار والفواكه منخفضة باستثناء الثوم ضبط عملية استخراج "بازلت" بطريقة مخالفة في الزرقاء.. وبئر مخالف في وادي السير جابر لـ الاردن24: قائمة جديدة للدول الخضراء خلال ثلاثة أيام وزير الزراعة يوضح حول شحنة الدجاج المستوردة من أوكرانيا النعيمي لـ الاردن24: أنهينا تصحيح التوجيهي.. ولا موعد نهائي لاعلان النتائج إلا بعد التحقق منه وفاة أربعة أشخاص وإصابة خمسة آخرين بحادث سير الغذاء والدواء تغلق 4 منشآت غذائية وتنذر 51 وتوقف 12 عن العمل ارتفاع عدد حالات التسمم الغذائي الثاني بمناطق البلقاء الى 109 حالات التفتيش على أكثر من 120 الف منشأة واغلاق حوالي 2400 منها مطار الملكة علياء الدولي يعلن تفاصيل إجراءات السلامة واستئناف الرحلات الجوية يوم الخامس من آب الغذاء والدواء تعلن نتائج عينات الدواجن تعليمات صحية جديدة للمنشآت التجارية خلال ساعات وسم #اربد يخترق قائمة الأكثر تداولا بعد فعالية السبت المسائية - صور اقبال متوسط على شراء الأضاحي.. والطلب على الروماني يفوق البلدي حوادث التسمم تشلّ حركة المطاعم في العيد.. والعواد يطرح تساؤلا هاما عن مصدر الاصابات

"السروال" والسياسة

أحمد حسن الزعبي
لا أدري ما العلاقة بين «السروال» والسياسة هذه الأيام...كلما شاركت دولة أوروبية بحرب بشكل مباشر او غير مباشر خرج بعض مواطنيها وخلعوا «بلايزهم» و»سراويلهم» في الشارع وتظاهروا عراة ، وكلما تم توقيع اتفاقية ما مع دولة ما..خرج بعض الناشطين وخلعوا سراويلهم في الشارع وتظاهروا عراة ..وكلما أقر قانون جديد ينزع حقوقا من فئة او يعطي حقوقا لفئة ...خلعوا «سراويلهم» ونزلوا الى الشارع «ع الجنط» عراة ...حتى أصبح الشارع «غرفة قياس» كبيرة للقرارات السياسية.

أثناء زيارة أوباما الى كينيا عقد العزم اكثر من 500 ناشط في احد الاحزاب الكينية لاستقبال الرئيس الأمريكي عراة تماما رجالاً ونساء لا يكسوهم شيء سوى «الخواتم» بأصابعهم فقط ، محتجّين على مصادقة اوباما على زواج المثليين في امريكا...وبرر بعض المشاركين في «الخلع» ان قرار «التعرّي» هذا فقط ليبرهنوا للرئيس باراك الفرق بين الرجل والمرأة...»ع اساس انه الأخ مش عارف»!!!...طيب اطلقوا اللحى والشوارب في ذلك اليوم سيعرف الفرق بين الذكر والأنثى من خلال النصف الأعلى، ليس بالضرورة ان تعطوا الرجل درس تشريحي حتى يحصل على البرهان القاطع .

نحن العرب «أعقل الشعوب» على وجه الأرض وأحكمها..باحثون عن «السِتر» حتى في «عزّ» حرّ التحالفات، لا نخلع صمتنا حتى في «بانيو» المكاشفة الذاتية بيننا وبين أنفسنا ..ثم من جانب آخر ماذا تفيد «تقليعة» قلع الأواعي هذه؟؟...تخيلوا لو اننا نفعل كما تفعل الشعوب الأخرى...كنا سنتعرى احتجاجاً على موقف أمريكا في حرب غزّة 2014، كنا سنتعرى احتجاجاً على موقف امريكا مما يجري في العراق..كنا سنتعرى احتجاجاً عل ضمان التفوق العسكري لإسرائيل على الدول العربية ، كنا سنتعرى احتجاجا على إعطاء الضوء الأخضر لبناء المستوطنات، كنا سنتعرى على اقتحام اليهود المسجد الأقصى على مرأى ومسمع العالم العربي والإسلامي كله ..كنا سنتعرى احتجاجاً على التدخل الامريكي في الشؤون والسيادة العربية ...كنا سنتعرى احتجاجاً على توقيع الاتفاق النووي مع ايران وادارة ظهرها للعرب...هل عرفتم كم كنا سنتعرى!!...

باختصار نحن امة حروب وفتن داخلية وخارجية وصراعات مذهبية واقليمية لن تنتهي ما حيينا...اذا بقينا نحتج بخلع السروايل كلما فقد وطن او اجتزىء منه اقليم او محافظة ..سنتحول الى 300مليون طرزان ناطق باللغة العربية.الرأي
 
Developed By : VERTEX Technologies