آخر المستجدات
وزارة الصحة:الحجر الالزامي 14 يوما بحسب البروتوكول المعتمد من الصحة العالمية الرزاز: كورونا ليس مؤامرة.. والحكومة اخذت بغالبية توصيات لجنة الاوبئة الأمانة: رواتب الموظفين لم تمسّ.. وسنراجع قراراتنا المالية بشكل دوري فيديو.. مدينة أميركية تعيش جحيما بعد مقتل "فلويد" نقيب الاطباء: لم نسقط عضوية ممثل مكتب القدس في لجنة إدارة النقابة - وثائق عطا الله: اعادة فتح الكنائس اعتبارا من الأحد 7 حزيران.. وندعو كبار السنّ والمرضى لعدم الحضور جابر: سجل الأردن (8) اصابات جديدة بفيروس كورونا.. و(11) حالة شفاء وزير الأوقاف: بداية سنسمح بصلاة الجمعة فقط.. وضمن ضوابط محددة العضايلة: فتح المساجد لصلاة الجمعة.. ودراسة حزمة قرارات من بينها فتح الحضانات والفردي والزوجي طلبة في البلقاء التطبيقية يطالبون بخفض الرسوم والغاء "الدفع قبل التسجيل" نقابيون لـ الاردن24: العبوس سجّل سابقة في تاريخ الأطباء بعدم تعيين مندوب عن القدس! القطاع الصناعة لا يدار بالفزعة.. وغرف الصناعة تنحصر فائدتها بحدود ضيقة سعيدات لـ الاردن24: الحكومة وافقت على تمديد عمل محطات المحروقات المجلس القضائي: بدء استكمال المدد والمهل القانونية الموقوفة اعتبارا من الأحد وصول باخرة محملة بـ(50) الف طن ديزل ضمن عطاء تعزيز المخزون الاستراتيجي من المشتقات النفطية للمملكة الناصر لـ الاردن24: مجلس الوزراء حسم أمر المنسّب بتعيينهم العام الحالي.. ولن يفقد أحد حقّه توقيف احد المعتدين على خط مياه الديسي: صاحب صهريج مياه أراد تعبئته! الصحة لـ الاردن24: بدء استقبال المرضى في عيادات المستشفيات الحكومية الأحد الاحصاءات: ارتفاع نسبة البطالة في الربع الأول بنسبة 0.3% تجمع مزارعي الأردن يوجه انتقادات لاذعة لوزير العمل: يبدو أن أحدا لم يلتقط رسالة الملك

الحريري يتجه لإلغاء جلسة الحكومة ويوجه رسالة الى اللبنانيين

الاردن 24 -  
صرح مصدر حكومي لبناني مسؤول، بأن رئيس مجلس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، قد يقوم بإلغاء اجتماع مجلس الوزراء، وتوجيه رسالة للشعب بعد ظهر اليوم.

  نقل موقع "المستقبل ويب" عن المصدر قوله "رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري يتجه لإلغاء جلسة مجلس الوزراء على أن يوجه رسالة إلى اللبنانيين بعد ظهر اليوم".

 في سياق متصل، تواصلت الاحتجاجات الشعبية في لبنان ضد فرض الضرائب، صباح اليوم الجمعة، بعدما شهد ليل أمس أعنف المواجهات بين القوى الأمنية والمتظاهرين، في وقت تتجه فيه الأنظار إلى القصر الرئاسي حيث تعقد الحكومة اللبنانية جلسة مخصصة لمناقشة بنود الموازنة العامة، في ظل خلافات حادة تنذر باحتمال سقوطها.
وحتى صباح اليوم، المتظاهرون لا يزالون على غضبهم، الذي فجّره قرار وزير الاتصالات بفرض رسم على استخدام خدمة الاتصال عبر الإنترنت في التطبيقات الهاتفية، والذي عاد وتراجع عنه، بطلب من رئيس الحكومة سعد الحريري، من دون أن تنجح هذه الخطوة في تهدئة الشارع.

وكانت التحركات في الشارع قد انطلقت بعد ساعات على جلسة مجلس الوزراء العادية في السراي الحكومي، وشملت بيروت وضواحيها ومختلف المناطق، وتخللها إقفال طرق وشوارع.

وسرعان ما اتخذت التظاهرات ليلاً طابعاً شاملاً، حيث تمددت في كل الاتجاهات، وتركزت بشكل خاص وسط بيروت، حيث فرقّت القوى الأمنية تظاهرة حاشدة باستخدام القنابل المسيلة للدموع، وفي الضاحية الجنوبية حيث تم قطع العديد من الطرقات، وبخاصة طريقة المطار القديم، ومدينة صيدا حيث جاب المتظاهرون الشوارع منددين بالسياسات الاقتصادية، وصولاً إلى منطقتي طرابلس وعكار في الشمال، وبعلبك وعدد من بلدات البقاع، بالإضافة إل مدينة النبطية (جنوب).

 
Developed By : VERTEX Technologies