آخر المستجدات
الجبور للأردن24: نتتبع شركات التطبيقات غير المرخصة لحجبها.. ورصدنا 14 شركة التربية: عدم دخول الطالب للمنصة سيحتسب غيابا "الصحة العالمية": كورونا أثبت عدم جاهزية العالم لمواجهة الجائحات الكلالدة: الانتخابات العشائرية الداخلية لا تختلف عن حفلات الزفاف.. وأحلنا (4) قضايا للادعاء العام سعد جابر: لقاح كورونا قد يتوفر في كانون.. وسننتقل إلى عزل الكوادر الصحية والأطفال منزليا فرض حظر التجوّل الشامل في سويمة والروضة بلواء الشونة الجنوبيّة اعتباراً من الأحد الناصر لـ الاردن24: ملتزمون باستكمال تعيين الكوادر الصحية خلال أسبوعين.. و447 ممرضا اجتازوا الامتحان الاردن: تسجيل ثلاث حالات وفاة و(211) اصابة محلية جديدة بفيروس كورونا #نظرية_الضبع تجتاح فيسبوك الأردنيين - فيديو المطاعم السياحية تطالب بالتراجع عن اغلاق صالاتها: قرار ظالم وغير مبرر اربد: نقل الكلب المصاب بكورونا إلى منطقة عزل حرجية سالم الفلاحات يكتب: العشائر والأحزاب السياسية.. خبز الشعير 1/2 لجنة الأوبئة : اصابة بعض الحيوانات بالكورونا لا تعتبر مصدرا كبيرا لانتقال العدوى للانسان العضايلة: مخالفة التجمعات تشمل جميع الحضور وليس صاحب المناسبة فقط بين مناعة المجتمع الأردني والتفشي المجتمعي للوباء.. خبراء يوضحون دلالة الدراسة الحكومية الأخيرة خبراء لـ الاردن24: الأردن أمام أزمة حقيقية.. والاقتصاد يعيش أوضاعا كارثية التعليم العالي تعلن معايير القبول الجامعي الجديدة: نريد تخفيف عقدة التوجيهي! أكاديميون يحذّرون من تغيير أسس القبول الجامعي: هدم للتعليم العالي.. والواسطة ستكون المعيار الممرضين تعلن أسماء المقبولين للتدريب والتشغيل في ألمانيا التعليم العالي: لا تغيير على دوام طلبة الجامعات

اسرار الكردي الغائبة

ماهر أبو طير

لم يكن قرارهيئة مكافحة الفساد بشأن الحجزعلى الأموال المنقولة وغيرالمنقولة العائدة الى وليد الكردي رئيس مجلس إدارة شركة الفوسفات سابقاً مفاجأة؛ فالمعلومات كانت تقول: إن ملف الفوسفات في طريقه الى الإحماء.

التحقيقات بشأن ملفي الشحن والبيع جرت بشكل سري، وقرارالحجزعلى الأموال يتطابق مع تحويل التحقيق الاولي الى مرحلة الاتهام بالفساد عبر تهم قانونية؛ ربما جاءت مفاجِئة للخبراء القانونيين المدافعين عن الكردي اذ كانوا يعتبرون ان لامخالفات ولا أدلة على الفساد في كل الملفات الخاضعة للتدقيق.

أموال الكردي هنا تبقى قليلة؛ لكن الحجز يعطيك اشارة عن مآلات التحقيق. والروايات في عمان رفعت الرقم المطلوب من الكردي الى ملياري دولار،وتارة ينخفض الرقم الى ثلاثمائة مليون دولار،ومابينهما لااحد يعرف الحقيقة.

المعلومات تقول: إن هناك ملفاً ثالثاً مرتبطا بالفوسفات في طريقه الى التفعيل قريباً،وهوملف التعدين أوالانقاض،وقيمته عشرات الملايين من الدنانير،ولم يتم اخذ قرار نهائي ازاء هذا الملف؛ اذ انه يخضع للتدقيق،قبل ان يتحول الى ملف اتهامي.

أمرهذا الملف غيرمحسوم، وتنفي الجهات المختصة نيتها فتحه، وإنْ كانت تشتغل عليه سراً،وهناك ملفات اخرى بشأن الفوسفات لايمكن تأجيلها طويلا؛ لأن الحلقات مترابطة مع بعضها البعض،والمؤكد ان «الانتقائية» في اختيار ملفات الفوسفات قد لاتبقى قائمة، غير ان فتح كل الملفات الفرعية سيؤدي الى ..» تشميس عشرات الاسماء «.

الكردي موجود في لندن، واسمه لم يكن موجوداً على قائمة الممنوعين من السفر؛ إلا أن عودته الى عمان محفوفة بالخطر،خوفا من توقيفه عند عودته؛ وهذا يفسروجوده خارج الأردن طوال هذه الفترة.

المعلومات تتحدث عن نية الاعتقال غير المعلنة حتى الان، وهذا يعني ان اسمه بات مدرجاً على قوائم المطلوبين،دون إعلان ذلك.

لماذا لايعود الكردي طوعاً الى عمان؛ من أجل مواجهة هذه المعركة، والسؤال الآخر من عين الأول يقول ايضاً: مالذي سيفعله الكردي لو صدرأمر قضائي وتم ايصاله للانتربول لإعادته الى عمان عنوة، والاسئلة هنا لاتعد ولاتحصى؟!.

نظرا لحساسيات القصة وتداخلاتها يأتي الكلام عن امكانية الوصول الى تسوية قانونية تؤدي الى الاقرار بوجود مبالغ لابد من دفعها، وأن تتم اعادتها للخزينة فعليا؛ غيران التسوية تعني الاقرار بالفساد، والكردي نفى سابقا قبوله دفع مبلغ نصف مليار كتسوية، تحت عنوان يقول: إنه لم يمد يده للمال العام، فلماذا يقبل بتسوية؟!.

ملف الفوسفات هدية للناخبين على مشارف الانتخابات النيابية، في سياق اقناع الشارع بأن لا اسماء نافذة تحظى بحماية أحد.

الجانب القضائي دخل على الخط، وهذه معركة تعلو طبولها، ولايمكن للكردي ان يبقى بعيدا عن الصورة او مكتفيا ببيان يرد فيه على مايتم نشره احيانا؛ بخاصة مع التطورات الأخيرة في ملف الفوسفات، والاختبار الاهم يتعلق بما بعد توجيه الاتهامات من اجراءات.

ملف الفوسفات متفجر، وهو في حده الأدنى جلوسٌ على لغمٍ في حقل الغام؛ والجلوس هنا تهلكة،والحركة أيضاً تهلكة من نوع آخر.
(الدستور )

 
Developed By : VERTEX Technologies