آخر المستجدات
المعايطة: نظام التمويل المالي للأحزاب جاء إثر توافقات لتحفيزها بالمشاركة بالحياة السياسية والبحث عن مصادر للتمويل غيشان: على الحكومة وضع برنامج وطني للاحتفال بعودة أراضي الباقورة والغمر واعتبارها محررة ولن نسمح بأي مبررات للتأجيل ‎خطة شاملة لهيكلة وزارة الصحة تتضمن استحداث موقعين للأمين العام وتشكيل لجنة تخطيط ودمج مديريات القطامين يحذر من "قنبلة موقوتة" تنتظر الأردن.. ويطالب الحكومة بالاستقالة - فيديو د. توقه يكتب: أنا لست أنت.. خمسون قاعدة لعيش مطمئن بلاغ طلال ابو غزالة الاخير.. لغة هدّامة ومنطق رأسمالي جشع! اعلان موعد واسماء المدعوين لامتحان المفاضلة للطلبة الحاصلين على معدلات متساوية في التوجيهي العربي الحكومة تعلق على حوادث النوادي الليلية.. وتقرّ تعليمات الأوامر التغييرية للأشغال والخدمات الفنيّة الحجايا لـ الاردن24: مهلة الحكومة لاقرار مطلب المعلمين تمتد حتى نهاية أيلول.. ولن نتراجع الزعبي لـ الاردن24: سنرفع مطالب حملة شهادة الدكتوراة إلى مجلس التعليم العالي لايجاد حلول لها خريجو معلم صف يحتجون على عدم تعيينهم امام التربية.. وتلويح بالاضراب عن الطعام - صور النواب يصوتون على اعادة النظر باتفاقية وادي عربة وطرد سفير الاحتلال.. واعتصام نيابي الجمعة الكيلاني لـ الاردن24: الحكومة غير متعاونة.. وسنعدّ نظاما خاصا لمهنة الصيدلة شهاب ينفي التصريحات المنسوبة إليه بخصوص عدد النوادي الليلية.. ويؤكد: لا تهاون مع أي تجاوز الطفيلة: مواطن يطلق النار على شخصين وينتحر حملة الدكتوراة يعتصمون أمام هيئة الاعتماد ويطالبون برحيل رئيس الهيئة ومجلس التعليم العالي مصدر رسمي: الحكومة لن تقبل بأي ضغط من صندوق النقد الدولي باتجاه رفع أسعار الكهرباء والماء غنيمات لـ الاردن24: لن نقبل فرض واقع جديد داخل المسجد الاقصى ترامب يحدد موعد طرح "صفقة القرن" مؤتمر سلامة حماد والقيادات الأمنية.. تمخض الجبل فولد فأرا..

اسرار الكردي الغائبة

ماهر أبو طير

لم يكن قرارهيئة مكافحة الفساد بشأن الحجزعلى الأموال المنقولة وغيرالمنقولة العائدة الى وليد الكردي رئيس مجلس إدارة شركة الفوسفات سابقاً مفاجأة؛ فالمعلومات كانت تقول: إن ملف الفوسفات في طريقه الى الإحماء.

التحقيقات بشأن ملفي الشحن والبيع جرت بشكل سري، وقرارالحجزعلى الأموال يتطابق مع تحويل التحقيق الاولي الى مرحلة الاتهام بالفساد عبر تهم قانونية؛ ربما جاءت مفاجِئة للخبراء القانونيين المدافعين عن الكردي اذ كانوا يعتبرون ان لامخالفات ولا أدلة على الفساد في كل الملفات الخاضعة للتدقيق.

أموال الكردي هنا تبقى قليلة؛ لكن الحجز يعطيك اشارة عن مآلات التحقيق. والروايات في عمان رفعت الرقم المطلوب من الكردي الى ملياري دولار،وتارة ينخفض الرقم الى ثلاثمائة مليون دولار،ومابينهما لااحد يعرف الحقيقة.

المعلومات تقول: إن هناك ملفاً ثالثاً مرتبطا بالفوسفات في طريقه الى التفعيل قريباً،وهوملف التعدين أوالانقاض،وقيمته عشرات الملايين من الدنانير،ولم يتم اخذ قرار نهائي ازاء هذا الملف؛ اذ انه يخضع للتدقيق،قبل ان يتحول الى ملف اتهامي.

أمرهذا الملف غيرمحسوم، وتنفي الجهات المختصة نيتها فتحه، وإنْ كانت تشتغل عليه سراً،وهناك ملفات اخرى بشأن الفوسفات لايمكن تأجيلها طويلا؛ لأن الحلقات مترابطة مع بعضها البعض،والمؤكد ان «الانتقائية» في اختيار ملفات الفوسفات قد لاتبقى قائمة، غير ان فتح كل الملفات الفرعية سيؤدي الى ..» تشميس عشرات الاسماء «.

الكردي موجود في لندن، واسمه لم يكن موجوداً على قائمة الممنوعين من السفر؛ إلا أن عودته الى عمان محفوفة بالخطر،خوفا من توقيفه عند عودته؛ وهذا يفسروجوده خارج الأردن طوال هذه الفترة.

المعلومات تتحدث عن نية الاعتقال غير المعلنة حتى الان، وهذا يعني ان اسمه بات مدرجاً على قوائم المطلوبين،دون إعلان ذلك.

لماذا لايعود الكردي طوعاً الى عمان؛ من أجل مواجهة هذه المعركة، والسؤال الآخر من عين الأول يقول ايضاً: مالذي سيفعله الكردي لو صدرأمر قضائي وتم ايصاله للانتربول لإعادته الى عمان عنوة، والاسئلة هنا لاتعد ولاتحصى؟!.

نظرا لحساسيات القصة وتداخلاتها يأتي الكلام عن امكانية الوصول الى تسوية قانونية تؤدي الى الاقرار بوجود مبالغ لابد من دفعها، وأن تتم اعادتها للخزينة فعليا؛ غيران التسوية تعني الاقرار بالفساد، والكردي نفى سابقا قبوله دفع مبلغ نصف مليار كتسوية، تحت عنوان يقول: إنه لم يمد يده للمال العام، فلماذا يقبل بتسوية؟!.

ملف الفوسفات هدية للناخبين على مشارف الانتخابات النيابية، في سياق اقناع الشارع بأن لا اسماء نافذة تحظى بحماية أحد.

الجانب القضائي دخل على الخط، وهذه معركة تعلو طبولها، ولايمكن للكردي ان يبقى بعيدا عن الصورة او مكتفيا ببيان يرد فيه على مايتم نشره احيانا؛ بخاصة مع التطورات الأخيرة في ملف الفوسفات، والاختبار الاهم يتعلق بما بعد توجيه الاتهامات من اجراءات.

ملف الفوسفات متفجر، وهو في حده الأدنى جلوسٌ على لغمٍ في حقل الغام؛ والجلوس هنا تهلكة،والحركة أيضاً تهلكة من نوع آخر.
(الدستور )