آخر المستجدات
خريجو علوم سياسية يعلنون عزمهم بدء اعتصام مفتوح على الرابع الاسبوع القادم التربية لـ الاردن24: لن نجدد رخصة أي مدرسة خاصة إلا بعد اثبات تحويل رواتب معلميها إلى البنوك الطعاني ل الاردن٢٤: ٢٢٠ اصابة بالايدز في المملكة.. آخرها لعشريني الأسبوع الماضي زيادين يطالب بمراجعة عقود شركات الطاقة مع الحكومة.. وعدم فصل الكهرباء عن المواطنين في رمضان الملك مترحما على عامل الوطن عماد سلامة: حادث سير غير مسؤول.. وحماية أبنائنا واجب مقدس الأردن والعودة المحتملة إلى هبّة رمضان محمود عباس خلال القمة العربية الطارئة: جئنا نسمع منكم، ماذا نفعل؟ هل نرفض؟ كيف نرفض؟ الخارجية: لا وجود لأردنيين بين ضحايا تفجيرات سريلانكا العرموطي يسأل عن شركة اتصالات أدخلت نحو 6000 جهاز تجسس: انتهاك لحياة المشتركين ناصر الدين يكتب: شيء من المنطق! رئيس بلدية الزرقاء لشركتي امنية و الكهرباء الاردنية: لسنا ضيوف شرف الفلاحات ل الاردن٢٤:المرحلة تحتاج الى حكومة جديدة ومجلس نواب منتخب وزارة الصحة: اطلاق حملة تطعيم شامله ضد مرض الحصبة في مخيم الازرق فورن بوليسي تسرب وثيقة سرية لكوشنر عن صفقة القرن بعد مرور ثمانية ايام على اعتصامهم المفتوح..متعطلو المفرق يلوحون بالتصعيد والعودة للديوان السعيدات ل الاردن٢٤: استحالة مادية تمنع اصحاب مستودعات الغاز من الترخيص ابو صعيليك: ضبط النفقات لا يعني عدم وفاء الحكومة بالمبالغ المالية المترتبة عليها لمختلف القطاعات الاردن يدين تفجيرات كنائس وفنادق سيرلانكا كناكرية يطلب صرف رديات الضريبة لمستحقيها..وابو علي:سنباشر الصرف الاثنين القادم بعد الرخصة..عدم التزام اوبر بالمعايير الدولية وتخلي بعض السائقين عن السلوكيات المهنية

ابو عــلــي : نتـائــج ايجابـيــــة لقانـــون الضريبة الجديـد

الاردن 24 -  
قال مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمببعات حسان أبو علي إن تطبيق قانون الضريبة الجديد أصبح يأتي بنتائج ايجابية سواء على التحصيل الضريبي أو في تخفيف عبء التهرب الضريبي، موضحا بأنه لو لم يتخذ الأردن إجراءات إصلاحية في ملف الضربية، فإن الأوضاع الإقتصادية ستزيد من الحاجة للإقتراض كما ستتفاقم المشاكل الاقتصادية والأعباء المالية.
جاء ذلك، خلال محاضرة قدمها في معهد الإعلام الأردني، مبينا أن مشكلة اللجوء وانخفاض المساعدات والمنح «أفضت لإنخفاض النمو الإقتصادي وعجز الموازنة وارتفاع الدين العام، ما استدعى إيجاد برنامج إصلاح، من ضمنه الإصلاح الضريبي حيث قامت الحكومة باعداد دراستين إحداهما عن التهرب الضريبي، وهو المرشح للتزايد في حال عدم الإصلاح الضريبي، والثانية عن الثغرات في نظام الضريبة، والتي تسهل بدورها من التهرب الضريبي، حيث اوضحت الدراسات ان قاعدة المكلفين بضريبة الدخل في الأردن ضعيفة ولا تتجاوز 5 % من السكان .
وقال أبو علي وجدنا خللاً هيكلياً مفاده أن 75 % من الضرائب التي يدفعها المواطن غير مباشرة، فيما 25 % مباشرة فقط، وغير المباشرة هي تلك المفروضة على السلع والخدمات، فيما المباشرة القليلة استدعت استحداث تعديلات على ضريبة الدخل»، فكان لا بد من أن يكون الإصلاح كالتالي: تحسين الإدارة الضريبية، وتوسيع نطاق الضريبة، ومحاربة التهرب الضريبي والتجنب الضريبي.
وفيما يتعلق بالأحكام الجديدة التي جاء بها القانون قال أبو علي أنه حول دور المقدر الضريبي الى مدقق ضريبي وبالتالي قلل من السلطة الممنوحة للموظفين في تقدير ضريبة الدخل ، كذلك ساهم القانون الجديد في زيادة تفعيل المبدأ الدستوري في تصاعدية الضريبة الى جانب ان عقوبة التهرب الضريبي اصبحت في يد السلطة القضائية وليست الضريبية.
وكشف مدير عام الضريبة أن الأحكام الجديدة «تنصف المرأة العاملة وتضعها في المصاف ذاتها التي يتمتع بها الرجل، فكان تحسين التشريع في صالح المرأة العاملة».
الدستور