آخر المستجدات
اعتصام أمام التعليم العالي احتجاجا على المنح والقروض - صور أطباء يرفضون اتفاق نقابتهم مع الصحة: مخجل وصادم! متعطلون عن العمل في ذيبان يغلقون مثلث دليلة - صور رشيد: تراجع الأردن درجة على مؤشر مدركات الفساد الشحاحدة لـ الاردن24: القرار الكويتي مبرر.. ونركز على تغيير النمط الزراعي مصدر لـ الاردن24: الاتصالات مع سوريا لم تنقطع الاردن24 تنشر تفاصيل اتفاق الصحة والأطباء.. واعتماد المسار المهني اعتبارا من 2020 منخفض جوي اليوم وهطولات غزيرة ليلا بالمناطق الشمالية والوسطى ترجيح تثبيت أسعار المحروقات للشهر القادم الضريبة توضح حول اجراءات تفتيش مستشفى خاص: معلومات استوجبت زيارة مفاجئة كوشنر يلغي زيارته لإسرائيل والبيت الأبيض يعارض "الضم" قبل الصفقة الناصر: الحكومة ملتزمة بالاتفاق مع مجلس النقباء حول الزيادات على العلاوات بشار العمري يوضح حول استقالته: موقع مدير عام الهيئة سيُلغى.. وسأعود للتدريس الكرك تضمن تفوّقها النوعي.. والطفايلة يضخّمون كرة الثلج اعلان زيادة رواتب متقاعدي الضمان المبكر الأحد.. والقرارعة يلوّح باعتصام مفتوح من هو الجاسوس الاسرائيلي الذي ترأس تحرير صحيفة كبرى وأسهم ابنه في صناعة أوسلو؟ الزعبي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام.. وعائلته تطالب بإصدار حكم نهائي اعتقال الناشط المشاقبة أثناء زيارة شقيقه المعتقل التلهوني لـ الاردن24: قرار الداخلية جزء من حلّ مشكلة المتعثرين.. ونأمل بتطبيق "الاسوارة الالكترونية التربية لـ الاردن24: خطة لانشاء مجمعات رياض أطفال.. ومخاطبات لتأمين جزء من الرواتب
عـاجـل :

ابنة الحجايا تنعى والدها بكلمات مؤثرة

الاردن 24 -  
نعت كريمة نقيب المعلمين الراحل، الدكتور أحمد الحجايا رحمه الله، والدها بكلمات مؤثرة عبّرت فيها عن فخرها بما كان والدها يملكه من صفات الرجال الأخيار، بالاضافة إلى انتمائه لقضيته وأمته.

وتاليا ما نشرته آية أحمد الحجايا عبر صفحتها وتداوله معلمون بكلّ حبّ وحزن على فراق الحجايا:

أبي حبيبُ قلبي، وحبيبُ روحي، وحبيبُ الخير كلّه
لم تسع الأرض ما بداخلنا من حبٍ لك، أنتَ عند الله وهذا خير، أنت أبي وهذا خير، أنت أبي وكلّ الخير
بقدر ما تؤلمني روحي على فقدان من روحه أغلى منها، فإنّني والله أشعر بالفخر، فما عرفتُ رجلاً مثله، أبٌ كالجبل، رجلٌ كالجبل، حمل الأمانة ولم يخن، أعطى العهود ولم يُخلف، والحمد لله
أبي كان حبيباً للكل، فوالله بعض ما قيل عنه جعلني أبكي فرحاً، فالطيبون يحفظهم الله، فهو آمنٌ عند مالك روحه الرحيم
أبا عليّ، كان معلماً لنا جميعاً، وقدوةً لنا جميعاً، صاحبُ قضيةٍ لم يخضع بحياته ولا لمرّة، رجلاً حراً تبكيه الرجال والله

"يا ذا المعلم يا قلبي ويا وجعي * بل يا مراراً أكاد اليوم أبديه
إنّي ذكرتك ملء القلب مغتبطاً * والقلب فيه من الأوجاسِ ما فيه
يا ذا المعلم ما في القلب متسعٌ * ولا هناكَ الذي قد كان يشجيه"
هذه الأبيات وجدتها مخطوطةً على ورقةٍ صغيرة، كان كلّما ينساها، يعيد استرجاعها وكتابتها مرة أخرى
ها نحن نترحّم على روحِ معلّم بذل لأجلنا ولأجلكم، كان سنداً لنا ولكثيرٍ منكم، لم يكلّ من الحق ولا لوهلة
حبيبي يا بابا، اللهم ارحمه واغفر له، اللهم ضاعف أجر كلّ خيرٍ قدمه أضعافاً كثيرة، اجعل قبره روضاً من رياض الجنّة، أعطِه أجر كلّ خيرٍ أكرمتني لعمله، اللهم ألهمنا الصبر واجعل مثواه في أعلى مراتب الجنان
أكثروا له بالدعاء، فبإذن الله هو من الصادقين الصالحين، كونوا حافظين للأمانات والعهود كما علّمنا أن نكون، ونتمنّى أن نكون عند حسن ظنّه بنا