آخر المستجدات
الحصيلة الحقيقية تقدر بالملايين.. كورونا يتجاوز حدود الإحصاء والصحة العالمية تحذر الهياجنة: فريق استقصاء الوباء تجمع 70 عينة من الرمثا والوضع مطمئن اربد: جمع عينات من 35 طفلا خلال فترة مناوبة "طبيب الرمثا" المصاب بمستشفى رحمة جابر: توجد حالات ظهرت عليها الأعراض بعد 27 يوما النتائج الأولى لاختبار لقاح مضاد لفيروس كورونا كورونا.. حصيلة قياسية للوفيات في أميركا وتواصل النزيف بأوروبا ومليون مصاب عالميا نقابة المعلمين تطالب بدفع رواتب معلمي المدارس الخاصة بشكل عاجل اغلاق شوارع الرمثا بحواجز اسمنتية بعد تسجيل (٧) اصابات بفيروس كورونا - صور وفيديو عبيدات: الطفيلة والكرك والعقبة خالية من الكورونا.. ونتوقع تسجيل رقم كبير في الرمثا المهندسين الزراعيين توضح حول تصاريح الحركة التي حصلت عليها تصريحات المجالي.. دعوة صريحة للردة واستثمار غير موفق للوباء الأردن يسجل 21 اصابة جديدة بفيروس كورونا.. وتسع حالات شفاء الصحة تنشر معلومات تفصيلية حول الاصابات بالكورونا: 47 حالة لأشخاص في سن المدرسة - فيديو ارادة ملكية بقبول استقالة الشحاحدة وتكليف الخرابشة بادارة وزارة الزراعة منيب المصري يتبرع بمليون دينار لصندوق "همة وطن" العميد الفراية: سيتمّ محاسبة كلّ من زوّر تصريحا أو تجاوز في منحها لغير مستحقيها كورونا.. تعافي أكثر من 200 ألف والعالم يقترب من عتبة المليون مصاب القبض على صاحب تسجيل ادعى وجود غازات خطرة بالجو وسبب هلعاً لدى المواطنين شركات كبرى مهددة بتكبد خسائر فادحة.. والوزير الحموري وناطقه الاعلامي لا يجيبان! العضايلة يوضح حول حظر التجول الجمعة.. ويؤكد: التصاريح الالكترونية تنهي الخلل الذي شاب عملية منح التصاريح
عـاجـل :

«وك ليش يابا»؟

أحمد حسن الزعبي
فور دخوله من بوابة الدار ،رمى أبو يحيى الفروة عن كتفيه، و استند من مكانه ، وسأل شلاش بحماسة وهو يخلع حذاءه :
• «ها يابا شلون الامتحان»؟...
• قال شلاش وهو مطاطىء الرأس : ما زبّطتش !!..
• أبو يحيى: وك ليش يابا؟: الوقت قصير ...؟!
• شلاش: لا يابا الوقت طويل والحمد لله ...بس الامتحان صعب...
في اليوم التالي ، وفور دخوله من بوابة الدار ، رمى ابو يحيى الفروة ثانية عن كتفيه ، واستند من مكانه وسأل شلاش الحماسة وهو يخلع «بوطه»:
• «ها يابا شلون الامتحان»؟
• قال شلاش وهو مطأطئ الرأس: ما زبّطتش!!.
• أبو يحيى: وك ليش يابا؟: الامتحان صعب..؟!
• شلاش: لا يابا الامتحان سهل والحمد لله.. بس الوقت قصير..
فعاد أبو يحيى الى غفوته محاولاً «دحش» رأسه في ردن الفروة يائساً من نجاح ابنه وهو يردد: «عاد يابا منين بدنا نجيب لك امتحان سهل ووقت طويل»!!..
***
أمانة عمان مثل شلاش بالتوجيهي ..في الفيضان الأول قبل شهرين تقريباً، قالت ان المناهل مفتوحة ومصانة وشغّالة ،لكن كمية الأمطار كانت كبيرة جداً بحيث لا يمكن استيعابها مرة واحدة...وبالتالي «ما زبّطتش» في امتحان الكفاءة والجاهزية العالية عازية ذلك الى ظروف أكبر من طاقتها ومن جهودها ومن كوادرها وبنيتها التحتية، ورغم أن الجواب يشبه جواب «شلاش» من حيث التبرير الاّ ان الناس سكتت وانتظرت أن تعدّل من ادائها في المنخفض التالي..
منخفض الجمعة الأخير جاء بالتفصيل وعلى مقاسها ، وانسجاماً مع قدراتها ، وعلى حجم إمكانياتها ،والمنسوب المطري على مقاس فتاحات المنهل بالضبط ، حتى زخات المطر كانت تعد الحبات حبّة حبة حسب ثقوب المنهل كي لا تربك الجماعة ومع ذلك طافت عمّان... وعندما سألناهم: «وك ليش يابا»؟..قالوا ان الأمطار كانت ضمن المعدّل لكن المشكلة بربط مياه الأمطار على مناهل الصرف الصحي هو الذي سبب الفيضانات والاغلاقات والغرق في بعض المناطق ..
وعليه ، فانا أدعو الشعب الأردني أن يعود إلى غفوته داحشاً رأسه في ردن الفروة ولسان حاله يقول : « عاد منين بدنا نجيبلكو مطر خفيف ومناهل واسعة» عشان تزبط معكم...

وغطيني يا فزّة...كرمة مش فاضية قاعدة بتشطف!.

الراي
 
Developed By : VERTEX Technologies