آخر المستجدات
جابر لـ الاردن24: قائمة جديدة للدول الخضراء خلال ثلاثة أيام وزير الزراعة يوضح حول شحنة الدجاج المستوردة من أوكرانيا النعيمي لـ الاردن24: أنهينا تصحيح التوجيهي.. ولا موعد نهائي لاعلان النتائج إلا بعد التحقق منه وفاة أربعة أشخاص وإصابة خمسة آخرين بحادث سير الغذاء والدواء تغلق 4 منشآت غذائية وتنذر 51 وتوقف 12 عن العمل ارتفاع عدد حالات التسمم الغذائي الثاني بمناطق البلقاء الى 109 حالات التفتيش على أكثر من 120 الف منشأة واغلاق حوالي 2400 منها مطار الملكة علياء الدولي يعلن تفاصيل إجراءات السلامة واستئناف الرحلات الجوية يوم الخامس من آب وزير الصحة: التصريحات الإعلاميّة بحادثة التسمّم تصدر من المؤسّسة العامّة للغذاء والدواء الغذاء والدواء تعلن نتائج عينات الدواجن النعيمي لـ الاردن24: لا نية لخصخصة التعليم تعليمات صحية جديدة للمنشآت التجارية خلال ساعات وسم #اربد يخترق قائمة الأكثر تداولا بعد فعالية السبت المسائية - صور والد طفل يعتدي على مقيم جراحة في مستشفى الأميرة رحمة اقبال متوسط على شراء الأضاحي.. والطلب على الروماني يفوق البلدي حوادث التسمم تشلّ حركة المطاعم في العيد.. والعواد يطرح تساؤلا هاما عن مصدر الاصابات مزارعون يسألون عن مصير نحو (13) مليون دينار مستحقة للزراعة على الأمانة رسالة مهمة وعاجلة إلى رئيسنا الرزاز! كارثة محتملة على شارع ال 100 سائق شحن يختبئ داخل إطار للهروب من الحجر الصحي

الختم الانكماشي

أحمد حسن الزعبي
احتلّ «الختم الانكماشي» في اليومين الماضيين معظم العناوين الرئيسة في الصحف والمواقع الإخبارية ، حتى تهيأ لي لو ان «الختم الانكماشي» ترشّح للانتخابات النيابية المقبلة فإنه سيكتسح باقي المرشّحين بلا منازع..كما تهيأ لي أيضا - بسبب الضوء الكبير المسلّط على حبيبنا «الختم الانكماشي» - أن يحتل هذا الاسم المرتبة الأولى بين الأسماء الأكثر تداولاً بين مواليد عام 2015 ..أبو أيش الله يخليه؟؟...»أبو الختم الانكماشي»!..»عاشت الاسامي»!...»تعيش هني»!...بأي صف صار ابنك؟ أي واحد فيهم؟..الأزعر القصير..!...آه الختم الانكماشي؟..بالصف الرابع .
والختم الانكماشي يا سادة يا كرام..هو غلاف بلاستيكي بدأت باستخدامه مصفاة البترول منذ بداية هذا العام ليحيط بفوهة جرة الغاز ومفتاح الأمان ، وميزته الأولى والأخيرة انه سهل التفتيت في حال تم العبث فيه ، وذلك ليمنع عمليات التلاعب في جرة الغاز..كما كان في السابق..هااااظ هو الختم الانكماشي!!..
وللعلم فإن مصفاة البترول لم تدّخر جهداً في الحدّ من التلاعب بوزن الجرة ، فقد مرّ «ختم الجودة» بأكثر من مرحلة ؛ ولمن يتذكر معي فقد كان يستخدم الختم من البلاستيك الأبيض السميك على شكل «إبزيم» لكن بعض الأخوة الموزّعين بدأوا يفكّون الختم وينقصون من الجرة حاجتهم ويعيدون الختم كما كان عليه، ثم قامت المصفاة بتطوير «الترصيص» الى ذلك الختم البلاستيكي الرقيق الهشّ حول «فوهة الجرّة» فقط.. فقام أيضاَ بعض الحبايب من الموزعين بتسخين قطعة البلاستيك الرقيقة من خلال مجفف الشعر «السشوار» حتى «تسوخ البلاستيكة وتتمدد» فيقضون وطراً من الجرة ثم يعيدون الختم على ما هو عليه بنفس الطريقة...وها هي مصفاة البترول تطوّر طرق التحصين الأخيرة إلى «الختم الانكماشي» ..ولن أتفاجأ على الإطلاق إذا ما قام بعضهم في ابتكار طريقة للخلاص من الختم دون ان ينكشف أمرهم...»ابليس شو بيسوي»؟ صحيح ان شكل الجرة يوحي بأنها من جيل «جولدا مائير» و»مسوية 100عملية فتاق» ، والصدأ السميك ينسيك لونها الأصلي ، كما ان جسمها ماكل ضربات على أكثر من جهة ..مثل المواطن الأردني لكن يبقى الختم الانكماشي هو معيار النزاهة والشفافية الوحيد الذي توصلنا له..
غطيني يا كرمة العلي بـ»حرام انكماشي»...الراي
 
Developed By : VERTEX Technologies