آخر المستجدات
السعودية: تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتاً اللواء المهيدات يسلط الضوء على أحد رفاق السلاح لأربعة ملوك هاشميين: لم يلتفت إليه أحد - صور النواصرة يكشف آخر مستجدات اتفاقية المعلمين مع الحكومة: آذار شهر الحصاد - فيديو ذبحتونا: الحكومة لم تلتزم بوعدها.. وأكثر من 20 ألف طالب سيحرمون من المنح والقروض العضايلة: سنتعامل بحزم مع أي شخص يُطلق اشاعة حول الكورونا.. ومستعدون للتعامل مع الفيروس ناشطون يعتصمون أمام قصر العدل تضامنا مع المعتقلين - صور المستقلة تنشر سجلات الناخبين للانتخابات النيابية على موقعها الالكتروني اجراءات جديدة لمواجهة الكورونا: مستشفى ميداني في خو ومبنى مستقل في حمزة.. وانتاج كمامات على نطاق واسع القطيشات يكتب: توقيف الصحفيين في قضايا المطبوعات والنشر مخالف للدستور الملكية تعلق رحلاتها إلى روما وتلغي رحلات الى الشرق الأقصى وزارة الشباب تلغي انتخابات نادي موظفي أمانة عمان.. وتعين هيئة ادارية جديدة - اسماء الافراج عن ابو سويلم المشاقبة بعد انهاء مدة محكوميته تأجيل مريب لاجتماع لجنة التحقق من ارتفاع فواتير الكهرباء! حماد والتلهوني يبحثان وسائل توريط المواطنين بالديون.. وزير المياه يعلن اطلاق المرحلة الأولى من مشروع الناقل الوطني للمياه.. ويكشف عن مشاريع استراتيجية جديدة المزارعون يعلقون اعتصامهم.. والأمانة تخاطب الحكومة لاعفائهم من رسوم ساحة الصادرات للمرة الثانية.. الأمن يمتنع عن احضار المعتقل المضرب عن الطعام بشار الرواشدة لحضور جلسة الأربعاء خبراء أردنيون وفلسطينيون يدعون لإستراتيجية فلسطينية وأردنية وعربية مشتركة لمواجهة "صفقة القرن" وإفشالها جابر لـ الاردن24: شركة لتعقيم مرافقنا الصحية.. وسنتخذ قرارا بشأن القادمين من أي دولة يتفشى بها الكورونا المرصد العمالي: الحدّ الأدنى الجديد للأجور وموعد انفاذه غير عادلين
عـاجـل :

فئران الديمقراطية

أحمد حسن الزعبي
برغم العراقة التي تلتصق على الجدران حتى بدت وكأنها البنت البكر للتاريخ ..برغم الدهشة التي ترش على الوجوه المارة من أمام قصر ويستمنستر وما أنتجه عبر قرون من قرارات وحروب واتفاقيات وضجيج ومصالح وتفوق وتراجع ، البرلمان البريطاني هذا الصرح الكبير بين ديمقراطيات العالم و الذي تأسس قبل 790 سنة.. متنفساً من رئتين ديمقراطيتين المجلس الأعلى «مجلس اللوردات» والمجلس السفلي «مجلس العموم»...يتنازل عن كل هذه الهالة التاريخية والآلة الاستعمارية والقوى العسكرية التي كانت تتحرك بقرار «تصويت» منه .. ويرفع الراية البيضاء لفيالق «الفئران» التي احتلت أروقته..
يعاني هذه الأيام «برلمان المملكة المتحدة» من هجوم كاسح للفئران التي احتلت زواياه وردهاته وانتشرت بشكل كبير جداً، الأمر الذى دعا بعض البرلمانيين للتفكير جدياً باستقدام وحدة قطط «مجوقلة» للتصدي لهذا الاحتلال المفاجىء...وقد سيطر النقاش بين بعض النواب في جلساتهم حول نفس الموضوع فقد اقترحت النائب: آن ماكينتوش الاستعانة بقطط من ملجأ قريب «مرتزقة» للحد من انتشار الفئران «البلدية» التي تحتل المكان وتعطل القرارات وتعرقل العمل الديمقراطي... بينما اقترح جون تورسو نائب في مجلس العموم: الاستعانة بأعداد كبيرة من الهررة نظراً لاتساع مساحة البرلمان... ولا يستبعد آخرون ان يتم صرف مخصصات للقوى الداخلية الرادعة الجديدة توضع كبند جديد في ميزانية البرلمان مع شهادات رواتب.. الأسم: قط..العمر:3 سنوات... الراتب:500 جنيه استرليني...المهنة: امن وحماية!!..

يااااااه... الزمن دولاب...بريطانيا التي بسطت نفوذها على 37 مليون متر مربع في العالم واحتلت اكثر من 80 دولة في العالم ، عاجزة ان تبسط نفوذها على مبنى «برلمانها»..

أرى ان اختيار «ألفئران» لمبنى البرلمان الانجليزي دون مباني الحكومة الأخرى.. لم يكن مصادفة...فالسياسة برمتها تشبه «لعبة القط والفأر»..كر وفرّ متفق عليه...لا هزيمة كاملة ولا انتصار كاسح!.


الرأي