آخر المستجدات
الحكومة تعلن إجراءات احترازية اضافية ضد الكورونا: منع دخول غير الأردنيين القادمين من كوريا وإيران الهيئة البحرية الأردنية ترفع مستوى تأهبها لمواجهة كورونا ذبحتونا تطالب بتعديل تعليمات التوجيهي لمنع حرمان الطلبة من دخول كليات الطب مجلس الوزراء يقر زيادة أعداد المستفيدين من المنح والقروض الجامعية بواقع 4600 منحة وقرض الكورونا يتفشى في عدة دول.. والصحة تعمم بتشديد الاجراءات على كافة المعابر النواب يحيل مشروع قانون الادارة المحلية إلى لجنة مشتركة المعلمين لـ الاردن٢٤: ننتظر ردّ الحكومة على اعادة معلمي المدارس الخاصة لمظلة التربية تنقلات واسعة في وزارة العمل - أسماء الناصر لـ الاردن٢٤: انتهينا من جدول تشكيلات ٢٠٢٠.. وزيادة وظائف التربية والصحة العوران مطالبا بتدخل ادارة الأزمات لمواجهة الجراد: سيقضي على كل شيء إن وصل! بعد إفراطها في الضحك على الهواء... الاردنية منتهى الرمحي "مُستبعَدة" لأسبوعين من "العربية"؟ (فيديو) نتنياهو يُحدد موعد تنفيذ بنود “صفقة القرن” العمل الإسلامي: الورشة التطبيعية والممارسات على الأرض تتناقض مع رفض صفقة القرن القطاع النسائي في "العمل الإسلامي": نستغرب الربط بين المساواة وعدم مراعاة خصوصية المرأة في العمل الدفاع المدني ينقذ طفل غرق داخل مياه البحر الميت الطفايلة مستمرون في اعتصامهم أمام الديوان الملكي مطالبات بإعادة النظر في نتائج امتحان رؤساء الأقسام.. ومتقدمون يصفونها بالفضيحة النسور والرجوب يطلقان أول مؤشر حوكمة شامل للشركات المساهمة العامة بشار الرواشدة.. غصة الحرية وصرخة الأمعاء الخاوية تأخر إعلان قوائم تعيينات موظفي التربية يثير علامات استفهام
عـاجـل :

كمان منخفض جوي!

فارس الحباشنة

التحذيرات والارشادات الجوية العاجلة الواردة الى الهواتف الخلوية، وحتى اللحظة لم تصب بمنخفض جوي ولا حتى شتوة نزقة ونازفة. جاءني على الهاتف الخيلوي عشرات الرسائل احذروا واحذروا وحذروا، وثاني يوم يكون الطقس مشمسا ودافئا ودرجات الحرارة وكأننا في آب اللهاب.
المستفيد من التحذيرات الجوية بائعو الغاز، والمخابز. ولما يصل التحذير الى الصورة القصوى تمتد المنفعة والفائدة للمحامص وبائعي البقوليات والعطارين.
تفحص المنخفض الجوي علم قائم بذاته، وعلم له اصوله ومرجعياته ومناهجه. ولكن في الاردن تحول عند البعض الى حزازير والعاب حظ، واكثر المنشغلين بعيدا عن دائرة الاحوال التابعة للحكومة، فاضين اشغال وهواة.
اخبار الطقس والرصد الجوي من توابع ادارة الازمات في البلاد. وخبر الطقس لا يعني المواطن العادي، انما استراتيجي لما يتداخل مع مصالح قطاعات كثيرة.
لا اعرف، لماذا لا أحب رسائل الاحوال الجوية؟ اذكر انه قبل زمن الاتصال الرقمي في ايام الثلج والبرد القارص قرار العطلة عن المدارس يصدر من رب الأسرة، ولم نكن نتلقى تحذيرات جوية وبيانات رسمية بالعطلة او عدمها او الخروج.
لا اجد من ضرورة الاستمرار بارسال الرسائل التحذيرية، والمربعانية خابرين كل اسرارها، والمطر رائحته يشمها الاخيار والصادقون والابرار، والثلج قبل قدومه يصل الروح، وتزف السماء نبأ قدومه.
لست في عارض صوفي، ولكنني لا اطيق رسائل التنبيه والتحذير والارشاد.