آخر المستجدات
جنرال رفع صوته بوجه الرئيس.. احتجاجات أميركا في محطة جديدة والبنتاغون يسحب قوات من واشنطن ائتلاف أبناء الشتات_عودة: التحديات تفرض علينا خطا ثوريا جديدا لمواجهة صفقة القرن وزير الأشغال: لا إلغاء لأي من مشاريع الوزارة بسبب كورونا “الخدمة المدنية” يعمم اجراءات التعامل مع المرحلة القادمة لعودة موظفي القطاع العام أكثر من مائة صحفي وناشر يطالبون بتكفيل الزميل فراعنة وضمان حقه في المحاكمة المعادلة - أسماء تسجيل 11 إصابة جديدة بكورونا بينها مخالط لأحد المصابين في عمان نقابة المعلمين تطالب بإعادة صرف العلاوة بأثر رجعي وتلوح بالتصعيد التنمية : دور الحضانات تتحمل مسؤولية فحص كورونا للعاملين فيها فقط. إلى رئيس الوزراء: إجراء لا مفر منه لاتمام السيطرة على الوباء عبيدات يشدد على ضرورة الالتزام ببروتوكولات السلامة العامة في كافة المؤسسات السماح بتقديم الأرجيلة في الأماكن المفتوحة تعديل ساعات عمل باصات النقل ابتداء من الأحد واشنطن تعلن عن مساع لاستئناف المفاوضات بين فلسطين وإسرائيل مواطنون يشكون رفع أسعار الدخان.. والضريبة تنفي وجود أي تعديلات رفع الحجر عن آخر منزل في منطقة الكريمة نهاية الأسبوع جابر: ننتظر رد ديوان التشريع والرأي لاستكمال تعيين الأطباء إحالة أشخاص أصدروا تصاريح مرور للغير بمقابل مادي الى القضاء مجابهة التطبيع تطالب الأردنية بمحاسبة المسؤولين عن ورشة تطبيعية استضافتها الجامعة اتحاد طلبة الأردنية يطالب بتحقيق عاجل في استضافة الجامعة ورشة تطبيعية برعاية رئيسها العضايلة: لا قرار بخصوص الايجارات.. ولم ندرس اعادة علاوة موظفي الحكومة.. وسنعود للحظر في هذه الحالة

الانتخابات الاسرائيلية تضع نتنياهو بين خيارين

مأمون المساد
ترسم الانتخابات الاسرائيلية اليوم سيناريوهات مستقبل نتنياهو ومستقبل المنطقة على المدى القريب والبعيد على حد سواء ، خصوصا أن انتخابات اليوم هي الثانية في غضون ستة أشهر وبعد فشل الليكود ونتنياهو في تشكيل حكومة جديدة منفردا أو النجاح في تشكيل الائتلاف الذي يمكنه من البقاء على رأس الحكومة الإسرائيلية.
خصوم الليكود ونتنياهو في نيسان الماضي وقفوا سدا منيعا لتشكيل هذه الحكومة ،و المنافسة وفق استطلاعات الرأي تضع ائتلاف ازرق -ابيض برئاسة رئيس هيئة الأركان السابق بيني غانتس ، وحزب إسرائيل بيتنا القومي بزعامة وزير الحرب السابق أفيغدور ليبرمان والقائمة العربية الموحدة في مقدمة من يحطمون الآمال بالعودة إلى الحكم رغم جرأة وفاعلية ماكينة الدعاية الانتخابية ل الليكود وحجم دعم الادارة الامريكية برئاسة ترامب ومستشاريه لرئيس الوزراء نتنياهو.

يحتاج الليكود وتحالفاته من الأحزاب اليمينية إلى أغلبية ٦١ مقعدا حتى يذهب إلى تشكيل الحكومة ، وقد يبدو الأمر صعبا حيث تشير استطلاعات الرأي ليلة الانتخابات إلى تساوي فرص ائتلاف ازرق ابيض متقاربة وعندها ستلعب القائمة العربية دور كفة الترجيح لصالح اي من الائتلافات الثالث رغم أنها تشكل القوة الثالثة في الكنيست الإسرائيلي وبالتالي فإن الفرص ستكون متقاربة بناء على استطلاعات الرأي ستبقى متقاربة بانتظار تحدي آخر يرجح كفة على الأخريات بحجم المشاركة والإقبال.

ومن الحقائق التي يجب أن نقف عليها كذلك الأمر في هذه الانتخابات ان الدعاية الانتخابية اتخذت محاور متقاربة في الطروحات والمعالجات ،وهنا الحديث عن قناعات تجاه من الأقدر على الإقناع في ملفات السيادة الإسرائيلية ،التوسع الاستيطاني ،قطاع غزة ، الملف الإيراني وحزب الله ،والتأثير في الادارة الامريكية ودعم اللوبيات اليهودية عموما وفي الولايات المتحدة الامريكية خصوصا .

لا أعتقد في ضوء ما تقدم ان هناك صعوبة في قراءة مشهد النتائج فالليكود ،اسرائيل بيتنا ،وائتلاف ازرق ابيض لم يختلفوا في يهودية الدولة وعدم الاعتراف بالحق الفلسطيني وفق الشرعية الدولية أو السعي نحو السلام مع الفلسطينين موضع خلاف بينهم بل انهم متوافقون جاهزون في مخططاتهم ووعودهم على غزة والتوسع الاستيطاني ولا مفاضلة في المشهد القادم بينهم ،الا ان نتنياهو في حال خسارته وعدم قدرته على تشكيل حكومة برئاسته سيعني نهايته السياسية في ظل الخسارة وفضائح الفساد التي تنتظره وتطارده منذ شهور طويله وعائلته ،وسيفقده الصديق الحميم في البيت الأبيض ترمب في معركته القادمة نحو مدة رئاسية ثانية في ٢٠٢٠ .
 
 
Developed By : VERTEX Technologies