آخر المستجدات
استثمار البترا أم بيع الوطن؟ خرائط جاهزة.. هذا ما ستفعله اللجنة الأميركية الإسرائيلية بأراضي الضفة حياتك أسهل إذا عندك واسطة! مائة يوم وأربعة ليالي.. والطفايلة مستمرون في اعتصامهم أمام الديوان الملكي الكركي لـ المعلمين: مجمع اللغة العربية حسم موقفه من الأرقام في المناهج الجديدة مبكرا مستشفيات تلوح بالانسحاب من جمعية المستشفيات الخاصة احتجاجا على ضبابية "الجسر الطبي".. ومطالبات بتدخل الوزارة الشراكة والانقاذ: تدهور متسارع في حالة الرواشدة الصحية.. ونحمل الحكومة المسؤولية الكركي لـ الاردن24: الأمانة أوقفت العمل بساحة الصادرات.. وعلقنا الاعتصام - صور الرواشدة يؤكد اعادة ضخ الغاز الطبيعي المصري إلى الأردن شبيبة حزب الوحدة تحذر من دعوات الاتحاد الأوروبي التطبيعية شركات الألبان.. بين تخفيض الضريبة وغياب التسعيرة! تجار الألبسة: قرارات الحكومة زادت الأعباء علينا ٥٠٠ مليون دينار نواب يضغطون لتمرير السماح ببيع أراضي البترا.. والعبادي يُحذر شركات ألبان تمتنع عن خفض أسعارها رغم تخفيض الضريبة.. والصناعة والتجارة تتوعد رشيدات لـ الاردن24: للمتضرر من التوقيف الاداري التوجه إلى المحكمة.. ومقاضاة الحاكم الاداري مصدر لـ الاردن24: التوافق على حلول لقضية المتعثرين نقابة المعلمين للأردن 24: مجلس الوزراء يتخبط في إدارة ملف التقاعد لجنة مقاومة التطبيع النقابية تطالب بمنع مشاركة الكيان الصهيوني في "رؤية المتوسط 2030" الناصر: اسرائيل تريد أن تبيعنا المياه نقابة الممرضين: الجامعة الأردنية لم تلتزم باتفاقنا
عـاجـل :

فكرة ضم إسرائيل لاجزاء من الضفة قد تحظى بتأييد امريكي

الاردن 24 -  
يسعى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الى الحصول على دعم علني من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفكرة فرض السيطرة الإسرائيلية على الضفة الغربية وضم مستوطناتها وذلك قبل الانتخابات العامة القريبة. هذا ما قالته اليوم محافل في مكتب نتنياهو لموقع تايمز اوف إسرائيل الإخباري.
وستكون هذه الخطوة في حال اتخاذها ثالث هدية يمنحها الرئيس ترامب لرئيس الوزراء الإسرائيلي عشية الانتخابات بعد نقل السفارة الامريكية الى القدس المحتلة والاعتراف بفرض "السيادة" الإسرائيلية على هضبة الجولان.
ويشار الى ان نتنياهو لا يستطيع حاليا تمرير قرار ببسط السيادة الاسرائيلية على مستوطنات الضفة ذلك لان حكومته تعتبر حكومة انتقالية الى حين تشكيل الحكومة الجديدة بعد الانتخابات . ولكنه يعمل على الحصول على اعلان من الرئيس الامريكي بهذا الشأن مما سيمكنه من التعهد للناخبين من اليمين ببسط السيادة في حال اعادة انتخابه.
ويذكر ان جهات امريكية المحت خلال الاسابيع الاخيرة الى احتمال اعتراف واشنطن بالسيادة الاسرائيلية على مستوطنات الضفة حيث قال السفير الامريكي لدى اسرائيل ديفيد فريدمان ان الولايات المتحدة تتفاهم لرغبة اسرائيل الاحتفاظ باجزاء من الضفة كما ايد المبعوث الامريكي الى الشرق الاوسط جيسون غرينبلات اقوال السفير.
وبحسب هيئة البث الاسرائيلي "مكان" أكد مصدر كبير في ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي صحة هذا النبأ معتبرا ان شيءا من هذا القبيل سيحصل قبل الانتخابات واذا كرر الرئيس ترامب بصوته تصريحات فريدمان وغرينبلات فذلك قد يشكل تحولا دراماتيكيا على حد تعبير المصدر.
وفي شهر شباط فبراير الماضي قال نتنياهو نفسه انه يجري محادثات مع الادارة الامريكية لنيل اعترافها بالسيادة الاسرائيلية على اجزاء من الضفة غير انه يمتنع عن مطالبة الاعتراف بالسيادة على كافة اراضي الضفة علما بان هذه الخطوة قد تجبي ثمنا باهظا من اسرائيل على الساحة الدولية.
ويرى مراقبون ان رئيس الوزراء الإسرائيلي يريد تثبيت الوضع الحالي ويامل في ان يسلم الفلسطينيون بانهم يديرون حكما ذاتيا محدودا وليس دولة، على حد تعبيره.
ويعتبر المحللون ان نتنياهو يريد من خلال الخطوة الامريكية طي ملف حل الدولتين كما يراها المجتمع الدولي من جهة وكسب شعبية اكبر في المعسكر اليميني قبل الانتخابات من جهة اخرى.
معا